لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 29 يناير 2020 03:30 م

حجم الخط

- Aa +

خادمة هندية تحرق كفيلها السعودي لسرقة أمواله

اعترفت خادمة هندية بسرقة مال كفيلها السبعيني وقامت بعدها بإشعال النار في غرفته ليموت حرقاً وهو نائم

خادمة هندية تحرق كفيلها السعودي لسرقة أمواله

قبضت السلطات السعودية أخيراً على عاملة منزلية هندية بعد أن اعترفت بقتل كفيلها المسن قبل حوالي شهر حرقاً بداخل غرفة منزله حيث ترعاه بهدف سرقة أمواله التي يكتنزها.

وذكرت صحيفة "سبق" السعودية أن العاملة كانت تعتني بالمسن في داره بمحافظة موقق -التابعة لمنطقة حائل شمال غرب المملكة-، وتقوم على رعايته، وقد اطمأن وعائلته لها، ووعدها بأداء الحج هذا العام على حسابه الخاص تقديراً لجهودها بعد أن لاحظ عليها الأمانة والإخلاص.

وكانت العاملة ترصد تحركات المسن (70 عاماً) حتى عرفت بوجود مبلغ كان يخبئه بغرفته، فقررت التخلص منه، وسرقة المبلغ. وفي غرة جمادى الأولى الماضي وأثناء نومه، قامت بسرقة مال العجوز وأشعلت ناراً في طرف فرش غرفته، وأغلقت الباب لإيهام عائلة المغدور بأن الحريق عرضي، وباشرت فرقة الدفاع المدني ومن ثم الشرطة التي لم تتوصل لسبب واضح للحريق. ولعدم اتهام ذوي المسن أحداً، بما في ذلك العاملة، تم إغلاق الملف.

وكان ذوو المسن قد استبعدوا ضلوع العاملة التي كانت تتظاهر بحزنها على المسن.

وفي نهاية الشهر الماضي، لوحظ وجود سيارة يستقلها عمالة من الجنسية الهندية داخل القرية التي يقطنها المسن، وكانوا يسألون عن بيت المغدور مدعين أنهم شركة شحن، وأنهم حضروا من محافظة المجمعة التابعة لمنطقة الرياض لاستلام حقائب من العاملة لإرسالها إلى الهند. وفوراً لاحظت عائلة المسن تجهيز العاملة حقائب؛ فتم إبلاغ الشرطة، وبتفتيش الشرطة محتويات الحقيبة اتضح احتواؤها على مبلغ مالي، يقدر بحوالي 120 ألف ريال (32 ألف دولار)، وملابس متنوعة، تعود لأفراد أسرة المسن.

وباستجواب العاملة، انهارت، واعترفت بأنها كانت عازمة على الهروب مع العمالة، وأنها حصلت على المال بعد أن أقدمت على التخلص من كفيلها المسن بإحراقه بعد أن قامت بسرقته، مستغلة ثقته بها، وذلك حتى يعتقد أبناء المسن أن المبالغ التي يكنزها والدهم قد احترقت معه.