لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 20 يناير 2020 10:30 ص

حجم الخط

- Aa +

غوغل يحتفي بـ أول امرأة تمارس مهنة المحاماة

مفيدة عبد الرحمن كانت أول امرأة تمارس مهنة المحاماة في القاهرة، كما أنها أول امرأة ترفع دعوى أمام محكمة عسكرية في مصر، بالإضافة إلى كونها أول امرأة ترفع دعوى أمام المحاكم في جنوبي مصر.

غوغل يحتفي بـ أول امرأة تمارس مهنة المحاماة

احتفى محرك البحث غوغل بالذكرى رقم 106 لميلاد مفيدة عبد الرحمن، أول محامية في مصر والتي شاركت في اجراء تعديلات على لائحة قوانين الأحوال الشخصية في الستينيات من القرن الماضي، وكان من مهام تلك اللجنة مراعاة تطور المجتمع المصري ودخول المرأة لميدان العمل ومشاركتها فى الحياة العامة بحسب صحيفة الأهرام.

وتصدرت صورة تعبيرية لمفيدة عبد الرحمن برداء المحاماة، الواجهة الرئيسية لمحرك البحث الذي يبادر بلفتات صغيرة أحيانا لإبراز شخصيات هامة.

كانت مفيدة من أولى خريجات جامعة فؤاد الأول وأول من تخرج منهن فى كلية الحقوق بعد أن التحقت بها عام 1933، وكانت حينئذ أماً لخمسة أبناء ومن أهم القضايا التى ترافعت فيها مفيدة عبد الرحمن قضية الناشطة السياسية درية شفيق التى واجهت تهمة اقتحام البرلمان المصرى اثناء انعقاده مع 1500 سيدة اخرى لعرض قائمة بمطالبهن.

تقاعدت عن العمل عندما بلغت الثمانين من عمرها، ورغم الحياة العملية القاسية التى اختارتها لنفسها فقد استطاعت أن تحل المعادلة الصعبة التى تعجز معظم السيدات عن حلها، فقد كانت زوجة سعيدة، حيث استمر زواجها أكثر من 70 عاما، وكان ملحمة من الحب والتقدير والعطاء وكانت أما لتسعة أولاد، وتدين بالفضل لزوجها فى تشجيعها ودفعها للدراسة ثم العمل وكان سببًا فى نجاحها هذا النموذج المشرف المصري، كانت قبل أن تذهب لمقابلة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر والسادات تمسح حذاء زوجها بيدها قبل مغادرة المنزل رغم وجود الخدم فى المنزل إلا أنها كانت تحب أن تشعر زوجها بأنها زوجة قبل أن تكون محامية مشهورة أو عضوة فى البرلمان.