حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 15 يناير 2020 09:45 م

حجم الخط

- Aa +

القضاء اللبناني يدّعي على زوج نانسي عجرم بتهمة "القتل القصد"

النيابة اللبنانية" توجّه تهمة القتل العمد لـ فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم

القضاء اللبناني يدّعي على زوج نانسي عجرم بتهمة "القتل القصد"

ادّعت النيابة العامة بلبنان، اليوم الأربعاء، على فادى الهاشم تهمة "القتل العمد"، في تطور جديد في القضية بعد إطلاقه النيران على شاب سوري منذ أسبوعين.

وادّعت القاضية غادة عون النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان، على فادي الهاشم، بجريمة قتل المواطن السوري محمد موسى، وذلك استناداً للمادة 547 معطوفة على المادة 229 عقوبات (القتل القصدي)، وتم إحالة الادّعاء لقاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور، وأصدر غابي جرمانوس محامي الدفاع عن الدكتور فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم بياناً تعقيبياً على اتهام النيابة اللبنانية لموكله بالقتل العمد في قضية الشاب السوري محمد الموسى.

يذكر أن المادة 229 من قانون العقوبات اللبناني تنص  على أنه :" لا يعاقب الفاعل على فعل فرضته الضرورة إلى أن يدفع به عن نفسه أو عن غيره أو عن ملكه أو ملك غيره خطرا جسميا محدقاً لم يتسبب هو فيه قصدا شرط أن يكون الفعل متناسبًا والخطر."

وقال جرمانوس في بيانه "لم نستغرب الادعاء الراهن بحق الدكتور فادي الهاشم كون المسار الطبيعي أن يتحول الملف إلى قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان مع تأكيدنا أن قاضي التحقيق سيصدر قراراً باعتبار فعل الدكتور فادي الهاشم دفاعاً مشروعاً عن النفس".

وقال أشرف الموسوي محامي ورثة القتيل لرويترز إن عائلة موكله ”ما زالوا يرفضون استلام الجثة حتى إحقاق الحق. كما يرفضون الصلح أو التسوية“ من جهته نفى نوار موسى والد القتيل محمد موسى أي علاقة لابنه بالاتهامات الموجهة إليه. وأكد أنه كان يعمل لدى نانسي عجرم وأن قصة السرقة ”هم ألفوها وأنتجوها وأخرجوها“.وأضاف لرويترز أنه ما زال يرفض تسلم جثة ابنه قائلا ”نحن مكملين بالقضية للأخير“.

من جانب آخر أعلن المدير العام للهيئة العامة للطب الشرعي في سوريا زاهر حجو أنه سيتم الطلب من القضاء السوري فحص جثة الشاب السوري محمد حسن الموسى الذي قتله زوج الفنانة نانسي عجرم في منزلها، وتشريح جسده في حال اقتضى الأمر فور وصوله إلى سوريا، موضحاً أنه سيتم تشكيل لجنة ثلاثية برئاسته وبعضوية كل من رئيسي الأطباء الشرعيين في دمشق وحمص،

يأتي ذلك بعد أن تحول مقتل "الموسى" إلى قضية رأي عام في لبنان وأثار ضجة كبيرة على وسائل الإعلام؛ لما لابس الجريمة من غموض وتناقضات، ما أثار الكثير من الشكوك حول وقوع جريمة ، وحالياً القضاء اللبناني يحقق في القضية بعد أن تطوع عدد من المحامين السوريين لفتح التحقيقات من جديد.


وأشار "حجو" إلى أن تقرير الطب الشرعي اللبناني كان منقوصا./jCrP8L