لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 04:45 م

حجم الخط

- Aa +

رجل يهودي يجتمع بمسلمة دافعت عنه من اعتداء لفظي في المترو بلندن

الرجل اليهودي، الذي تعرضت أسرته إلى هجوم لفظي معاد للسامية في أحد قطارات مترو أنفاق لندن، التقى بـ أسماء شويخ وهي المرأة المسلمة-من أصل ليبي- وهي التي تصدت للدفاع عنهم، وقابلها لشكرها.

رجل يهودي يجتمع بمسلمة دافعت عنه من اعتداء لفظي في المترو بلندن

بعد أن انتشرت لقطات حادثة عنصرية كالنار في الهيشيم وأحدثت ضجة واسعة خاصة وأن المرأة تصرفت بشجاعة بالغة بعد تهديد المعتدي بتحطيم أنف رجل حاول التدخل لمنع المعتدي من مواصلة سيل شتائمه، وطالبت المرأة المحجبة من المعتدي أن يتوقف مراعاة لوجود أطفال مع العائلة.

نجح رجل بريطاني بتلبية رغبته بتوجيه شكر شخصية لامرأة مسلمة تصدت لهجوم لفظي من رجل في المترو لأب يهودي مع ابنه وزوجته، وتدخلت المرأة  بعد أن هدد الرجل أحد الركاب بضربه إن تدخل لكنها لم تجزع بل طالت المعتدي أن يحترم وجود الطفل مع والده خلال تلفظه بسيل من الشتائم لليهود موجها كلامه للطفل وأبيه.

وصدمت بريطانيا من الحادثة التي نشرت لقطات منها بعد وقوعها يوم الجمعة الماضي

وقدم الرجل اليهودي لـ أسماء شويخ وهي المرأة التي تدخلت للدفاع عنه، باقة ورود لشكرها على شهامتها وتدخلها لوقف اعتداء لفظي تعرض له رغم تهديد المعتدي لكل من حاول التدخل لإيقافه عن كيل الشتائم التي كان يقرأ منها من كتاب.

ونشرت أسمى شويخ ردها على استفسار لصحيفة محلية بقولها إنها تعرف شعور الاصطهاد والتمييز ضدها لأنها محجبة وأنها لا تقبل لأحد أن يتعرض للمضايقة والتمييز والاضطهاد.

وكان الرجل اليهودي مع زوجته وأولاده حين سألهم الرجل الذي يبدو من أصول أفريقية، إن كان يهودا قبل أن يبدأ بكيل شتائمه المعادية للسامية في وجههم قائلا إن اليهود هم من أطلقوا تجارة العبيد وهم من كنيس الشيطان بحسب قوله.

يهودي يود مقابلة المسلمة التي دافعت عن أسرته في مترو أنفاق لندن

قالت السيدة المسلمة، التي نال تصديها للرجل في الفيديو الثناء، إنها "لن تتردد في فعل ما فعلته مرة أخرى"، مضيفة أنها كانت تود تدخل عدد آخر من الركاب.

لقطات للحادثة هنا