لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 3 نوفمبر 2019 07:00 م

حجم الخط

- Aa +

اختطاف الطبيبة العراقية صبا المهداوي.. ورسالة من والدتها تدعو للكشف عن مصيرها

وجهت والدة الناشطة العراقية المختطفة صبا المهداوي، اليوم الأحد، رسالة إلى الجهات المعنية والحكومة العراقية وكل الشرفاء؛ للكشف عن مصير ومكان ابنتها.

اختطاف الطبيبة العراقية صبا المهداوي.. ورسالة من والدتها تدعو للكشف عن مصيرها

وجهت والدة الناشطة العراقية المختطفة صبا المهداوي، اليوم الأحد، رسالة إلى الجهات المعنية والحكومة العراقية وكل الشرفاء؛ للكشف عن مصير ومكان ابنتها.

وقالت والدتها في مقطع فيديو نشر في مواقع التواصل الاجتماعي، إنه ”تم اختطاف صبا مساء السبت، ولا نعرف من أي مكان تم اختطافها“، نافية وجود ”أي انتماء سياسي لابنتها“، مؤكدة على أنها ”ناشطة مدنية فقط“.

بدورها، طالبت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، الأحد، الحكومة والقوات الأمنية، ”بتحري مصير الناشطة والمسعفة صبا المهداوي، التي اختطفت خلال عودتها من ساحة التحرير، ليلة السبت، حيث كانت تسعف المتظاهرين الجرحى“.

 

وفي وقت سابق، أفاد ناشطون وعدد من المتظاهرين في ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد، بقيام جهة مسلحة باختطاف المهداوي، في حين أضاف آخرون أن ”الخاطفين كانوا يقودون سيارة بيضاء اللون من نوع هيونداي توسان، تحمل رقم 23505، واتجهوا بها إلى منطقة زيونة“.

ويشهد العراق، منذ 25 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، موجة احتجاجات مناهضة للحكومة، هي الثانية من نوعها بعد أخرى سبقتها بنحو أسبوعين.

وطالب المحتجون في البداية بتحسين الخدمات العامة، وتوفير فرص عمل، ومكافحة الفساد، قبل أن يرفعوا سقف مطالبهم إلى إسقاط الحكومة، إثر استخدام الجيش وقوات الأمن العنف المفرط بحقهم، وهو ما أقرت به الحكومة، ووعدت بمحاسبة المسؤولين عنه.

ومنذ بدء الاحتجاجات، تبنت حكومة عادل عبد المهدي حزم إصلاحات عدة في قطاعات متعددة، لكنها لم ترض المحتجين الذين يصرون على إسقاط الحكومة ضمن مطالب أخرى عديدة.

المصدر: إرم نيوز