لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 25 أكتوبر 2019 06:15 ص

حجم الخط

- Aa +

الكشف عن عملية احتيال عالم بمعهد ماساتسوسيتس باسم اللاجئين في الأردن

كشفت تحقيقات أن كاليب هاربر من معهد ماساتشوسيتس احتال باسم لاجئين سوريين في الأردن لجمع تمويل وتبرعات بزعم توزيع كمبيوترات تبين أنها غير صالحة

الكشف عن عملية احتيال عالم بمعهد ماساتسوسيتس باسم اللاجئين في الأردن

أعلن معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات. IEEE أن الدكتور كاليب هاربر، مدير مبادرة الزراعة المفتوحة بمختبر معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، احتال بمزاعم تطوير كمبيوتر قال إنه قدمه لمعسكر الأزرق الذي يأوي لاجئين سوريين قرب العاصمة الأردنية عمان بزعم قدرته السريعة في الزراعة باسم كمبيوتر الطعام PFCـ بالتعاون مع منظمة الغذاء العالمي الفاو ليقوم اللاجئون بزراعة طعامهم بأنفسهم في المخيم.

والحال في الواقع لم تكن مطابقة أبدا للمزاعم الطموحة التي تقارب الخيال والتي قدمها كاليب في رسائل بريد إلكتروني وجولاته حول العالم ولقطات الفيديو التي تسجل ما قاله في مؤتمرات TED وغيره، خاصة حين زعم أن نظامه نجح لدى توزيعه في معسكر الأزرق في الأردن لدى اللاجئين، وفقا لما نشره في موقع شركته الخاصة التي اسسها سنة 201 باسم فينوم Fenome Inc.

 لكن الحقيقة التي يعرفها في الأردن برنامج الغذاء العالمي WFP هو إيقاف عمل هذه الأنظمة سنة 2017 لأنها لم تحقق أي عملية زراعة ناجحة، بل أكد مدير البرنامج في الأردن أنه لم يجري أصلا نشر أي جهاز في معسكر الأزرق كما يزعم كاليب عن المعسكر الذي يأوي قرابة 35 ألف لاجئ سوري، بل لا يوجد سوى منشأة للأبحاث الزراعية الأردنية.

وزعم كاليب أن نظامه هو عبارة عن كمبيوتر يعتمد الزراعة المائية -هايدروبونيك، مع مجسات وأضواء  LED خاصة تحاكي ظروف الزراعة الطبيعية لكن تقارير عديدة لفتت إلى مؤتمرات عديدة جرى فيها فبركة عمل الجهاز بأساليب خداع متعددة.

وامتنع كاليب عن الرد على استفسارات وأسئلة عديدة حول مزاعمه في الأردن، عقب محاولة تواصل معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات، معه.

وبعد ذلك أكد معهد ماساتشوستس للتكنولوجي أنه أوقف العمل لدى مجموعة نافذة من العلماء بسبب مخاوف من تهرب الباحثين فيه من قيود الجامعة حول أعمالهم. وقالت ماريا زوبر نائب رئيس الأبحاث في الجامعة إن أعمال المجموعة قد أوقفت وتقصد مختبر هاربر، والذي يحمل اسم «الزراعة المفتوحة» «OpenAg» في معهد ماساتشوستس للتكنولوجي، ويأتي ذلك في أعقاب نشر تقارير تثير الشكوك حول حقيقة مشروع الزراعة المفتوحة.

وكان هاربر قد تنقل حول العالم لتقديم محاضرات في ألمانيا والشرق الأوسط حول مزعمه التي أثبتت التحقيقات مؤخرا عدم دقتها في تطوير منصات الإنتاج المفتوحة «أجهزة الكمبيوتر الغذائية»: وذلك بإنشاء منصات لأجهزة وبرمجيات مفتوحة المصدر قادرة على تنفيذ وصفات «مناخية» بيولوجية وبيئية تكيفية معقدة والتحكم بها لخلق الخصائص الفيزيائية الأمثل واستخدام الموارد في إنتاج المحاصيل الزراعية.

 وحذف المعهد لقطات يوتيوب للعالم كاليب التي يسوق فيها لمزاعمه حول تلك الأنظمة https://www.media.mit.edu/people/calebh/overview/