حجم الخط

- Aa +

السبت 3 Aug 2019 07:15 م

حجم الخط

- Aa +

تطبيق نظام إلكتروني جمركي موحد على مستوى الإمارات

البدء بالإجراءات التنفيذية لتوحيد الأنظمة الجمركية في دولة الإمارات واعتماد نظام إلكتروني جمركي موحد في إدارات الجمارك المحلية والمنافذ الحدودية كافة

تطبيق نظام إلكتروني جمركي موحد على مستوى الإمارات

وام- باشرت الهيئة الاتحادية للجمارك الإماراتية، بالتعاون مع دوائر الجمارك المحلية، الإجراءات التنفيذية لتوحيد الأنظمة الجمركية في البلاد، واعتماد نظام إلكتروني جمركي موحد في المنافذ الحدودية كافة.

ويسهم ذلك في دعم المنظومة الأمنية، وتيسير التجارة وتبسيط إجراءات التخليص، وسرعة تبادل البيانات والمعلومات.

كان مجلس الوزراء الإماراتي قد وافق في يونيو/حزيران الماضي على تطبيق نظام إلكتروني جمركي موحد في جميع الإدارات الجمركية في الدولة والمنافذ التابعة لها تحت إشراف الهيئة الاتحادية للجمارك.

وقال علي سعيد مطر النيادي، مفوض الجمارك رئيس الهيئة: "إن تطبيق نظام إلكتروني جمركي موحد على مستوى الإمارات يسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لرؤية الإمارات 2021 في محورين من محاورها الأساسية، هما إرساء قواعد وسياسات المجتمع الآمن، وبناء اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة".

وأشار إلى أن النظام الجمركي الموحد الجديد من شأنه تحويل أهداف الاستراتيجية الجمركية الموحدة إلى واقع، خصوصاً ما يتعلق منها بهدفي تعزيز المنظومة الأمنية الجمركية لضمان استدامة أمن المجتمع، وتطوير العمل الجمركي لتسهيل التجارة وحركة المسافرين.

وتابع "الأنظمة الإلكترونية الجمركية تعد من أكثر الأدوات فاعلية في إدارة المخاطر والرقابة الجمركية، وتخليص المعاملات الجمركية وتسهيل انسيابية السلع".

كما يعد توحيد الأنظمة الجمركية في الدولة أحد المتطلبات الأمنية والجمركية الأساسية للخطة الاستراتيجية الجمركية الموحدة في الإمارات.

وأوضح "النيادي" أن تطبيق نظام إلكتروني جمركي موحد على مستوى الإمارات يسهم في استكمال متطلبات الاتحاد الجمركي الخليجي من خلال دعم آلية التحويل الآلي المباشر للرسوم الجمركية بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تم تطبيقها بمبادرة إماراتية في نوفمبر/تشرين الثاني 2015.

وتابع: "تطبيق النظام الجديد يساهم في إنجاز مخرجات خلوة العزم بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية عبر تنفيذ المبادرات الخاصة بالاتحاد الجمركي والسوق الخليجية المشتركة، وتذليل معوقات التبادل التجاري بين البلدين بخلاف العمل على تنفيذ مبادرة "جمارك بلا أوراق" من خلال تفعيل وتطوير آلية الربط الإلكتروني بين الجمارك في البلدين، وتطبيق نافذه واحدة لكافة الجهات الموجودة في المنافذ البينية، وتنفيذ برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد.

وأضاف "النظام الإلكتروني الجمركي الموحد يعزز المنظومة الاتحادية لتتبع شحنات الطيران والسفن بشكل دقيق على مستوى الدولة، بالإضافة إلى تعزيز منظومة الإفصاح المبكر، ويقلل نسبة الخطأ البشري، كما يرفع مستوى الأداء في مجال تتبع المسافرين في نقاط الدخول والخروج البرية والجوية والبحرية".