حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 31 Jul 2019 07:30 م

حجم الخط

- Aa +

إندونيسي عمره 130 عاماً يصل السعودية لأداء فريضة الحج

المعمر الإندونيسي الحاج أوهي عيدروس سمري 130 عاماً، الذي وجه خادم الحرمين الشريفين باستضافته خلال موسم حج هذا العام هو وعائلته المكونة من سته أشخاص

إندونيسي عمره 130 عاماً يصل السعودية لأداء فريضة الحج

استقبلت صالة الحجاج بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، صباح اليوم الأربعاء، المعمر الإندونيسي الحاج أوهي عيدروس سمري 130 عاماً، الذي وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود باستضافته خلال موسم حج هذا العام هو وعائلته المكونة من سته أشخاص، ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة.

وفور وصوله كان باستقباله مدير إدارة شؤون الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، عبدالمجيد الأفغاني، ومدير مناوب قوة جوازات الحج العقيد سالم القحطاني مدير العلاقات العامة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي تركي الذيب.

وأعربت أسرة الحاج أوهي وأفراد عائلته عن شكرهم وامتنانهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده على الرعاية التي يحظى بها ضيوف الرحمن دوماً وبالخدمات التي تقدمها الجهات المعنية ذات العلاقة بشؤون الحج والحجاج، مشيدين بالتسهيلات والخدمات الجليلة التي قُدّمت لهم منذ اللحظة الأولى لوصولهم أرض الحرمين الشريفين، وفقا لصحيفة الاتحاد.

وأعرب الحاج أوهي عيدروس عن بالغ سعادته كونه أحد المستضيفين لدى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، داعياً الله أن يتقبل حجة وأن يوفق خادم الحرمين الشريفين وولي عهده على ما يقدمونه لخدمه حجاج بيت الله من أعمال كبيرة أثناء أدائهم مناسك الحج.

وأوضحت ابنته الحاجة سيتي رحيلا بأن والدها لم يسبق له أداء مناسك الحج،، وأن حسن الاستقبال بالورود والكتيبات التثقيفية والهدايا للحجاج أظهرت الصورة الأخوية التي تقدمها المملكة لكل المسلمين وزوارها من جميع الدول.

وبينت حفيدته الحاجة كرسينا بأن شعورهم لا يوصف مشيده بالعناية والاهتمام بحجاج بيت الله الحرام وإلى تفاني وإخلاص رجال الأمن في هذه البلاد المباركة. 

وذكرت صحيفة سبق الإلكترونية، أن المسن الإندونيسي هو فلاح يسكن جبال منطقة بونشاك، ولديه 4 بنات وأكثر من 15 حفيداً، وقد توفيت زوجته منذ فترة طويلة، ولم يتزوج عليها، عُرف عنه الحرص الشديد على تأدية الصلوات الخمس، على الرغم من كبر سنه وضعف قوته البدنية، ويقرأ القرآن خاصة في شهر رمضان، وكان يتمنى أن يؤدي فريضة الحج على الرغم من ظروفه المادية، حيث كان يتكسب بفلاحة أراضٍ مملوكة لغيره، ويزرع الأرز والخضراوات ويبيعها في السوق.