حجم الخط

- Aa +

الخميس 28 مارس 2019 01:00 م

حجم الخط

- Aa +

مسن نيوزيلندي يستقل 4 حافلات للوصول لمظاهرة ضد العنصرية وكراهية المسلمين

حين خرج الآلاف في مظاهرات حاشدة بمختلف مدن نيوزيلندا يوم الأحد الماضي تكريما لضحايا الهجوم الإرهابي على المسجدين في مدينة كرايست تشيرش، نشرت تقارير إخبارية عن قصة رجل مسن يبلغ من العمر 95 عاما بعد أن استقل أربع رحلات بالباصات كي يصل إلى المسيرة في العاصمة النيوزيلندية أوكلاند

مسن نيوزيلندي يستقل 4 حافلات للوصول لمظاهرة ضد العنصرية وكراهية المسلمين

بعد أن استقل جون ساتو أربعة حافلات للوصول إلى ساحة أوتي في العاصمة النيوزيلندية أوكلاند، وصل الرجل وهو من المحاربين القدماء الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية.

وقال ساتو إنه لا يواكب ما يحدث في العالم منذ وقت طويل لكنه لم يعد قادرا على النوم بعد سماعه نبأ الاعتداء الإرهابي على مصلين في مسجدين في نيوزيلندا.

وقال إنه لم ينم ليلة السبت التي اعقبت الحادث، وأوضح بالقول:" من وقتها لم أعد بإمكاني النوم جيدا فالأمر محزن جدا ويمكنك الشعور بمعاناة وألم الآخرين، أنا فقدت زوجتي ثم ابنتي منذ سنوات وأعرف معاناة الصعاب في هذه الظروف، فكل ما يحدث يجمعنا معا مهم اختلفت أعراقنا، وهذه المأساة وحدتنا وأخرجت أفضل ما في الإنسانية لدى الناس".

وتحدث الرجل المسن كيف خرج من منزله في العاشرة صباحا ليستقل 4 حافلات للوصول إلى مكان المسيرة" وقام رجل شرطة بمساعدته وتقديم الماء له ثم دعاه لمنزله ليسترييح، ولفت التقرير أن والد ساتو  كان رجلا يابانيا تزوج امرأة اسكتلندية، وكان ساتو ثاني نيوزيلندي من أصل ياباني يستدعى لجيش بلاده للقتال في الحرب العالمية الثانية.