حجم الخط

- Aa +

الجمعة 22 مارس 2019 04:00 م

حجم الخط

- Aa +

دبي تحتفل باليوم العالمي للمياه بتحقيق 7.4 مليار جالون وفورات من المياه

تعادل الوفورات التي تحققت استهلاك 305 آلاف شقة من الكهرباء و241 ألف شقة من المياه سنوياً بين عامي 2009 و 2018

دبي تحتفل باليوم العالمي للمياه بتحقيق 7.4 مليار جالون وفورات من المياه

وام- بلغ الوفر التراكمي الذي حققته هيئة كهرباء ومياه دبي ضمن الفئات المستهدفة نحو 2 تيراوات ساعة من الكهرباء و7.4 مليار جالون من المياه بما يعادل 1.2 مليار درهم في القطاعات السكنية والتجارية والصناعية إضافة إلى المنشآت التعليمية والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية. 

فيما أكد سعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي "ديوا" الحرص على توعية أفراد المجتمع بالقضايا البيئية وقضايا الاستدامة وأهمية ترشيد استخدام الموارد الطبيعية لا سيما المياه التي تمثل حجر الزاوية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وشدد الطاير- في تصريح بمناسبة اليوم العالمي للمياه الذي يوافق 22 مارس من كل عام وينظم هذا العام تحت شعار "لا تترك أحداً يتخلف عن الركب" - على أن الأمن المائي يشكل تحدياً عالمياً نظراً للنمو السكاني والاقتصادي المتزايد حيث تؤثر ندرة المياه على أكثر من 40 في المائه من سكان العالم وتعد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المنطقة الأشد ندرةً في المياه على مستوى العالم حيث يعيش أكثر من 60% من سكانها في مناطق تعاني من مستوى مرتفع أو مرتفع جداً من إجهاد المياه السطحية مقارنة بالمتوسط العالمي البالغ نحو 35 في المائة.

وأكد الطاير أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات تولي أهمية كبرى للأمن المائي الذي يعد أحد القطاعات السبعة للاستراتيجية الوطنية للابتكار وأحد المحاور الأساسية للأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 .

مشيرا إلى أن استراتيجية الأمن المائي لدولة الإمارات 2036 تهدف إلى ضمان استدامة واستمرارية الوصول إلى المياه خلال الظروف الطبيعية وحالات الطوارئ.

وأوضح أن لهيئة كهرباء ومياه دبي رؤية شاملة لاستدامة موارد المياه في إطار الاستراتيجية المتكاملة لإدارة الموارد المائية في دبي والتي تركز على تعزيز الموارد المائية وترشيد الاستهلاك واستخدام أحدث التقنيات والحلول المبتكرة وتتضمن تقليل استهلاك المياه بنسبة 30% بحلول عام 2030 .

وأكد أن اليوم العالمي للمياه يعد دعوة لجميع أفراد المجتمع للحفاظ على الموارد الطبيعية لا سيما المياه ودعوة للحكومات والهيئات المعنية لتضافر الجهود من أجل توفير حلول مستدامة لترشيد استهلاك المياه وتعزيز الوعي حول قضايا المياه والتحديات التي تواجهها المنطقة لضمان الأمن المائي واستدامة الموارد المائية لأجيالنا القادمة.

وفي هذا الاطار نظمت هيئة كهرباء ومياه دبي "ديوا" عدداً من الفعاليات في فروع الهيئة لتعريف المتعاملين والموظفين بأهمية اتباع نمط حياة مستدام من خلال ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه، كما نظمت الهيئة فعالية توعوية في القرية العالمية بدبي استهدفت الزوار من مختلف الشرائح العمرية .

يشار إلى أن برامج ومبادرات الهيئة في مجال الترشيد أسهمت في تحقيق وفورات مهمة على مدى الأعوام العشرة الماضية فبين عامي 2009 و2018 بلغ الوفر التراكمي ضمن الفئات المستهدفة نحو 2 تيراوات ساعة من الكهرباء و7.4 مليار جالون من المياه بما يعادل 1.2 مليار درهم في القطاعات السكنية والتجارية والصناعية إضافة إلى المنشآت التعليمية والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية. 

وتعادل الوفورات التي تحققت استهلاك 305 آلاف شقة من الكهرباء و241 ألف شقة من المياه سنوياً وأسهمت هذه الوفورات في تقليل مليون طن من الانبعاثات الكربونية بما يكافئ زراعة 1.2 مليون شجرة ويعادل استهلاك 122 مليون مصباح من المصابيح الموفرة للطاقة في حين تعادل الوفورات في المياه ما يكفي لملء 13 ألف مسبح أولمبي بالمياه.