لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 5 مارس 2019 07:45 ص

حجم الخط

- Aa +

الإفراج عن كارلوس غصن اليوم بكفالة

نقلت بلومبرغ أن محكمة في طوكيو وافقت على الإفراج عن كارلوس غصن بكفالة مليار ين ياباني ( تقارب 9 ملايين دولار)

الإفراج عن كارلوس غصن اليوم بكفالة

نقلت بلومبرغ أن محكمة في طوكيو وافقت على  الإفراج عن  كارلوس غصن بكفالة ويتوقع أن يطلق سراحه اليوم.

هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أفادت أن كفالة غصن المحتجز منذ 19 نوفمبر قدرها مليار ين (8.94 مليون دولار) وإنه قد يتم إطلاق سراحه اليوم الثلاثاء.

وكان محامي كارلوس غصن الرئيس المقال لشركة نيسان موتور، قد أكد أمس الاثنين إنه متفائل بإمكانية الإفراج عن موكله بكفالة مع تعهد بخضوعه للمراقبة وأضاف أنه سيتبع استراتيجية جديدة للدفاع عنه في اتهامات بارتكاب مخالفات مالية وفقا لما نقلته رويترز.

وبحسب ا ف ب ، فمن المرجح أن يستأنف المدعي العام قرار الإفراج عن غصن من خلال توجيه اتهامات جديدة للإبقاء على اعتقاله الذي صدم اليابانيين يوم 19 نوفمبر الماضي. وجاء قرار الإفراج عن غصن بعد تقديم محاميه الجديد لطلب أكثر إقناعا للإفراج عنه مع تقديم عناصر جديدة لتبرير الإفراج مع إثارته قضية التهم التي سكتت شركة نيسان 10 سنوات عنها دون مقاضاة غصن وحتى نهاية العام 2018.

وقدّم المحامي جونيشيرو هيروناكا، الملقّب بـ«المبرِّئ» لنجاحه في تبرئة عدد من المتهمين البارزين، طلباً جديداً، قال إنه «مقنع»، للإفراج عن غصن.

ويبدو أن المحكمة وافقت أخيرا على ثالث طلب  للإفراج عن غصن بكفالة بعد الفشل في الحصول على الموافقة على الطلبين الأولين اللذين رفعهما محاميه السابق موتوناري أوتسورو.

وقال هيروناكا للصحافة «لن يكون بالأمر الغريب» أن تتم الموافقة على الإفراج عن غصن، معتبراً في الوقت نفسه أنه «من غير الدقيق القول إن غصن لن يطلق سراحه ما لم يقدّم اعترافاً».

وذكر جونيشيرو هيروناكا في إفادة صحفية أن فريق الدفاع الجديد الذي يرأسه ويضم ثلاثة أشخاص لن يقتصر على الاستراتيجية التي اتبعها محامو غصن السابقون الذين فشل طعنهم في الاتهامات في تأمين خروجه بكفالة.

وغصن مسجون منذ إلقاء القبض عليه في أواخر نوفمبر تشرين الثاني في اتهامات بأنه لم يفصح عن مرتبه بالكامل في سجلات نيسان لنحو عقد حتى عام 2018. كما يواجه اتهامات بخيانة الأمانة. وينفي الرئيس السابق لنيسان وميتسوبيشي موتورز ورينو الفرنسية ارتكاب أي مخالفة.

وقال هيروناكا "أعتقد أن من الممكن الإفراج عنه في المستقبل القريب" في نظرة متفائلة مقارنة برئيس فريق الدفاع السابق موتوناري أوتسورو الذي أشار إلى أن غصن قد يبقى في الحجز باليابان لعدة شهور.