لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 27 فبراير 2019 05:45 م

حجم الخط

- Aa +

قضاء أبوظبي يلغي العطلة القضائية

لضمان سرعة الفصل في القضايا طوال العام بما يسهم في تحقيق هدف حكومة أبوظبي لتكون ضمن أفضل خمس حكومات بالعالم

قضاء أبوظبي يلغي العطلة القضائية

وام_أعلنت دائرة القضاء في أبوظبي، عن إطلاق العمل بنظام استمرارية العمل القضائي على مدار العام وإلغاء العطلة القضائية وذلك في سابقة نوعية في عمل المحاكم إقليميا، ضمن الجهود الرامية لاستمرارية الريادة والتنافسية وضمان سرعة الفصل في القضايا طوال العام. 

لتكون أبوظبي ضمن المراكز الأولى العالمية في المنظومة القضائية، بما يسهم في تحقيق هدف حكومة أبوظبي لتكون من أفضل خمس حكومات في العالم.

وأشار الدكتور جابر الحوسني، مدير مركز البحوث والدراسات القضائية بدائرة القضاء - خلال الملتقى الإعلامي حول ملف الإنجاز السنوي لعام ٢٠١٨ اليوم - إلى أن نسبة الفصل العام بمحاكم أبوظبي العام الماضي، على مستوى المحاكم الثلاث بلغت 95.3 %، حيث وصل معدل الفصل العام على مستوى محكمة النقض 96.9 %، ووصل معدل الفصل العام على مستوى محاكم الاستئناف 92.4% فيما وصل معدل الفصل العام على مستوى المحاكم الابتدائية 95.8 % .

وأوضح أن نسبة الفصل في جميع في الدعاوى المحكوم فيها بجميع المحاكم خلال العام الماضي بلغت 95 % في جميع المناطق، إذ بلغت في أبوظبي 95% وفي مدينة العين بلغت 97%، بينما وصلت في منطقة الظفرة 98 %، لافتا إلى أن نسبة الأحكام القطعية الابتدائية التي تم تأييدها استئنافا وصلت 53 % نسبة التأييد، و30% نسبة التعديل، و11 % للالغاء، و3% نسبة عدم القبول، و3% نسبة عدم الجواز.

ولفت إلى أن المؤشرات الاحصائية للعام الماضي تشير إلى أن نسبة الدعاوى المحكوم عليها في أقل 90 يوم تبلغ 86.6 %، وأن نسبة تطوير الدائرة للخدمات العمالية 32 % ، فيما وصلت نسبة تطوير المحاكم إلى 21 %، وقال إنه وبالتزامن مع عام التسامح وافق مجلس البحوث والدراسات على عقد دراسة بعنوان "التسامح في المواثيق والتشريعات القضائية".

من جانبه أعلن عبدالله سيف زهران، مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي والتطوير المؤسسي بالدائرة عن إلغاء العطلة القضائية، واستمرارية العمل القضائي طوال العام.

وأكد زهران أن الدائرة أنجزت أكثر من 20 مشروعاً تطويرياً خلال العام الماضي، ارتكزت على التقنيات الحديثة، كالنظام الإلكتروني لافتتاح الجلسات، وإطلاق مشروع قضاء اليوم الواحد.