حجم الخط

- Aa +

الجمعة 22 فبراير 2019 10:15 ص

حجم الخط

- Aa +

فرار شقيقتين سعوديتين من عائلتهما إلى هونغ كونغ ومزاعم عن تخليهما عن الإسلام

هروب شقيقتين سعوديتين إلى هونغ كونغ في طريقهما إلى أستراليا فيما زعمت تقارير صحفية إنهن قامتا بإعلان تخليهما عن الدين الإسلامي

فرار شقيقتين سعوديتين من عائلتهما إلى  هونغ كونغ ومزاعم عن تخليهما عن الإسلام

زعمت سي إن أن الأختان السعوديتان ريم وروان قررتا  ليلة 6 سبتمبر/ أيلول 2018، الفرار خلال رحلة مع عائلتهما في كولومبو بسريلانكا، فيما عنونت ديلي ميل أن الفتاتين قررتا التخلي عن الدين الإسلامي وتخشيان من العودة إلى السعودية خوفا على حياتهما.

ونقلت أ ف ب عن بيان محامي الفتاتين قولهما إن سنوات من تعاليم الدين الإسلامي المتشدد دفعتهما للتخلي عن الدين  الاسلامي وإن عودتهما ستعرضهما لخطر الموت بحسب البيان المذكور.

ولفتت سي إن إن إلى أنه تم تغيير اسم الفتاتين وتغطية وجهيهما في الصور، فيما أشارت أن الأختين  قالتا إن المعاملة في المنزل كانت سيئة، وكانتا على قناعة تامة بأن لا مستقبل لهما في مثل هذا المجتمع الذي يضع النساء عن ولاية الرجل، ويحدد من طموحاتهن بحسب رواية سي إن إن.

وتتابع سي إن إن في تقريرها بالقول إن ريم وروان، البالغتان من العمر 20 و18 عاما قررتا الهروب من شقة عائلتهما في كولومبو، وركوب طائرة متجهة إلى هونغ كونغ ومنها إلى أستراليا. لكن البقاء في الترانزيت في هونغ كونغ لم تكن مدته ساعتان كما هو متوقع بل تحول إلى 5 أشهر.


وفي الليلة الاخيرة مع الأسرة خرجت الفتاتان من المنزل للمرة الأولى من دون عباءة، وحجزتا مقعدين في الرحلة إلى هونغ كونغ، ومقعدين آخرين في الرحلة إلى ملبورن في أستراليا، التي حصلن على فيزا سياحية لزيارتها عبر الإنترنت. وتحاول روان وريم الآن من خلال محاميهما الحصول على تأشيرة في بلد آمن، خصوصا وأن جوازات السفر السعودية أصبحت ملغاة، ولا يمكنهما البقاء طويلا في هونغ كونغ.

أما عن أحلامهما، فتقول الفتاتان: "نريد أن ندرس، ونتمكن من اختيار شريك المستقبل، وحتى إن لم أتزوج، كل ما أحلم به هو أن يكون لدي حق الاختيار."

https://edition.cnn.com/2019/02/20/asia/saudi-arabia-sisters-flee-hong-k...