اعتماد جديد في ضريبة القيمة المضافة لدعم الشركات والأعمال في الإمارات

سيسهم الاعتماد الجديد في تمكين الشركات والأفراد من تكوين فهم أكبر لضريبة القيمة المضافة وأساليب تطبيقها
 اعتماد جديد في ضريبة القيمة المضافة لدعم الشركات والأعمال في الإمارات
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 24 نوفمبر , 2018

أطلقت جمعية فنيي المحاسبة /AAT/ هيئة الاعتماد العالمية الرائدة في قطاع المحاسبة اعتمادا جديدا لضريبة القيمة المضافة ضمن فعالية أقيمت لهذه المناسبة بحضور نخبة من قيادات الأعمال والشركات حول العالم.

ويهدف تصميم الاعتماد الجدديد لدعم الشركات والأفراد في دول مجلس التعاون الخليجي في مواكبة أحدث التطورات الجارية حول تشريعات ولوائح ضريبة القيمة المضافة ومساعدتهم على فهم تأثيرات الضريبة على أعمالهم.

أقيمت الفعالية في مركز دبي التجاري العالمي وشارك باستضافتها مركز "فونيكس للتدريب المالي" مزود خدمات التدريب المالي في دبي واستقطبت مشاركة واسعة من الخبراء العالميين في هذا المجال إلى جانب العديد من الشركات المحلية ومزودي خدمات التدريب المالي، بحسب وكالة أنباء الإمارات.

وسيسهم الاعتماد الجديد في تمكين الشركات والأفراد من تكوين فهم أكبر لضريبة القيمة المضافة وأساليب تطبيقها واستكمال إجراءات الاسترداد الضريبي فضلا عن توفير العديد من المعلومات المتعلقة بالضريبة لضمان عدم مخالفة الشركات وتغريمها لنتيجة لعدم امتثالها لقوانين الضريبة.

وقالت شارلوت إيتون مدير الحسابات الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في جمعية فنيي المحاسبة انه منذ بدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة في دولة الإمارات قبل عام تقريبا لا تزال العديد من الشركات تسعى جاهدة لمواكبة تطورات الإجراءات الضريبية والتكيف مع المهارات والأنظمة المطلوبة لضمان امتثالها للتشريعات الضريبية ولا تزال أيضا تعقيدات تطبيق ضريبة المضافة تشكل تحديا يواجه تلك الشركات.

ونبهت الى ان الاعتماد الجديد سيوفر تدريبا على النطاقات الخاضعة لتطبيق القيمة المضافة ويطلع الشركات والأفراد على مدة الفترة الضريبية وكيفية التعامل مع الاختلافات في إجراءات توريد السلع والخدمات الصادرات والبنود التي تنطبق عليها ضريبة القيمة المضافة، أو المعفاة منها في الدول الأعضاء لمجلس التعاون الخليجي.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج