بالفيديو: ارتفاع ضحايا السيول في الأردن إلى 9.. وإجلاء آلاف السياح

أعلن الدفاع المدني الأردني، مساء الجمعة، ارتفاع حصيلة قتلى السيول التي تجتاح البلاد إلى 9 أشخاص بعد مصرع غطّاس.
بالفيديو: ارتفاع ضحايا السيول في الأردن إلى 9.. وإجلاء آلاف السياح
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 10 نوفمبر , 2018

أعلن الدفاع المدني الأردني، مساء الجمعة، ارتفاع حصيلة قتلى السيول التي تجتاح البلاد إلى 9 أشخاص بعد مصرع غطّاس.

ذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم نقل الغطاس إلى مستشفى النديم الحكومي قبل أن يفارق الحياة. وقال مصدر في مستشفى النديم الحكومي إن الغطاس وصل الى المستشفى في حالة سيئة، وخلال محاولات علاجه فارق الحياة.

وبوفاة الغطاس، يرتفع عدد ضحايا السيول إلى 9 أشخاص جراء السيول الجارفة التي ضربت بعض مناطق الأردن.

من جانب آخر، أوعز وزير الأوقاف عبدالناصر أبو البصل إلى مدراء الأوقاف في المملكة بفتح المساجد في المناطق التي تعرضت أو تتعرض لانجراف السيول، وذلك لايواء المواطنين المتضررين، وتقديم كافة المساعدات والخدمات العاجلة لهم في ظل الظروف الجوية التي تسود الأردن، وفقا لموقع سكاي نيوز.

وكانت الناطقة باسم الحكومة الأردنية، جمانة غنيمات، قددعت المواطنين القاطنيّن بالقرب من المناطق المنخفظة والأودية ومجاري السيول والجسور والأنفاق إلى إخلاء منازلهم حفاظا على حياتهم نظرا لغزارة الأمطار المتوقعة هذه الليلة ونهار السبت.

وطلبت غنيمات من قاطني هذه الأماكن والمناطق التوجه إلى المدارس القريبة منهم على الفور، حيث تم فتحها كمراكز إيواء للمتضررين من الحالة الجوية وممن يضطرون إلى اخلاء منازلهم جراء ذلك، مضيفة أنه ستكون عمليات الإخلاء بالتنسيق مع مجالس البلديات والمحافظات ومدراء الاشغال العامة والأمن العام والدفاع المدني.

وأضافت أنه جرى وقف جميع الرحلات الى المناطق السياحية والأثرية ليوم السبت بسبب الحالة الجوية غير المستقرة. ونبّهت إلى أن الحالة الجوية السائدة ستكون صعبة وتحديدا بعد منتصف ليلة الجمعة ويوم السبت بسبب غزارة سقوط الأمطار، والتحذير من تشكل السيول.

وأشارت غنيمات إلى تراجع كميات الفيضان في سد الوالة الى 60 مترا مكعبا بالثانية، منوهة إلى أن وضع السد جيد ولا يعاني من الأضرار.

ويشهد الأردن حالة من عدم الاستقرار الجوي، مصحوبة بأمطار غزيرة، أدت إلى تشكل سيول جارفة في عدد من مناطق المملكة، واستدعت الحالة الجوية التي تشهدها البلاد، تدخل كافة أجهزة الدولة، بما في ذلك الجيش. ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “بترا” عن مدير التوجيه المعنوي في الجيش العميد عودة الشديفات قوله:”القوات المسلحة حرّكت طائرات، وقوارب، وناقلات جنود، ووحدات مدفعية للإنقاذ، وتوفير الإنارة لإجراء عمليات البحث في المناطق التي داهمتها السيول”.

وأدت السيول إلى إغلاق طريق سريع رئيسي يربط العاصمة عمان بجنوب البلاد. من جانبه قال المتحدث باسم الدفاع المدني الأردني الرائد إياد العمرو: "يجري الآن البحث عن عائلة مفقودة، لكن هناك العديد من الصعوبات تواجه فرق الإنقاذ، ومع ذلك نحن مستمرون في عملنا".

وأضاف العمرو في حديث إلى "سكاي نيوز عربية": "الأمطار والسيول كانت غزيرة أكثر من المتوقع، وقد داهمت الكثير من المواطنين في سياراتهم، وثم أخطار تواجه الكثير من فرق الإنقاذ كما حدث في فاجعة البحر الميت، لكن هناك خطط مدروسة رغم أن الرؤية باتت شبه معدومة مع حلول الليل".

ونوه العمري إلى أنه جرى التحذير من عدم استقرار الأحوال الجوية في كافة أنحاء الأردن، مضيفا: "طالبنا المواطنين بالابتعاد عن المناطق المنخفضة والمهددة بالسيول، والبقاء في منازلهم، كما كنا قد طالبنا الأخوة المواطنين الذين يقطنون في منازل متنقلة مثل بيوت الشعر ترك المناطق الخطيرة".

وقتل 21 شخصا قبل أسبوعين، أغلبهم أطفال، عندما جرفت السيول حافلة مدرسية كانت في رحلة في منطقة البحر الميت في أسوأ الكوارث الطبيعية في البلاد منذ عقود.

وانتقد سياسيون ومواطنون خدمات الطوارئ في ذلك الوقت وقالوا إن الأطقم لم تكن مستعدة، وأجبرت الأزمة اثنين من الوزراء على الاستقالة بعد أن خلصت لجنة برلمانية لوجود إهمال.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج