الرئيس المصري ينعى ضحايا هجوم على حافلة تقل أقباطا في المنيا

أودى هجوم على حافلة للأقباط في المنيا جنوب مصر الجمعة بحياة سبعة أشخاص على الأقل وأصيب 17 آخرون في الهجوم
الرئيس المصري ينعى ضحايا هجوم على حافلة تقل أقباطا في المنيا
بواسطة أريبيان بزنس
الجمعة, 02 نوفمبر , 2018

شهدت محافظة المنيا في صعيد مصر، يوم الجمعة، هجوما داميا حيث أطلق مسلحون النار على حافلة كانت تقل زوارا أقباطا في طريق عودتهم من دير الأنبا صمويل في المحافظة.

وأظهرت لقطات فيديو، تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا قاسية لضحايا الهجوم مضرجين بالدماء في الحافلة، بحسب موقع سكاي نيوز عربية.

وقتل جراء الهجوم 7 أشخاص وأصيب 13 آخرون، حسبما أفاد محافظ المنيا، اللواء قاسم حسين، الذي قال إن المسلحين هاجموا الحافلة أثناء عودتها من دير الأنبا صموئيل.

ونقلت رويترز عن أحد الأساقفة قوله، إن الحافلة كانت قادمة أساسا من محافظة سوهاج.

وأعلنت مديرية الصحة بالمنيا حالة الطوارئ بمستشفيات العدوة وبني مزار ومغاغة، كما دفعت هيئة الإسعاف بعدد من السيارات لنقل المصابين.

ونعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ضحايا الهجوم، مؤكدا على "مواصلة جهودنا لمكافحة الإرهاب الأسود وملاحقة الجناة".

وهي ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها المحافظة لهجوم مماثل، ففي أيار/مايو 2017 قتل 29 شخصا إثر هجوم دامٍ على حافلة تقل أقباطا وتنباه تنظيم "الدولة الإسلامية".

 وتلاه اعتداء في نيسان/أبريل من العام نفسه، راح ضحيته 45 شخصا في هجومين استهدفا كنيستين في طنطا (دلتا النيل) وفي الإسكندرية (شمال) أثناء احتفال الأقباط بأحد الشعانين.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج