شاب يبحث عن ألف أخ وأخت له بعد تبرع والده بالنطاف

ذكرت صحيفة تايمز أن شاب هولندي بدأ رحلة البحث عن قرابة ألف أخ وأخت له من خلال فحوص دي إن إي بعد اكتشافه أن والده كان يتبرع بنطافه دوريا
شاب يبحث عن ألف أخ وأخت له بعد تبرع والده بالنطاف
فان هالن الثاني من اليسار مع أشقاء له كشفهم بالفحص الوراثي
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 29 سبتمبر , 2018

ذكرت صحيفة تايمز أن شاب هولندي بدأ رحلة البحث عن قرابة ألف أخ وأخت له من خلال فحوص دي إن إي بعد اكتشافه أن والده كان يتبرع بسخاء بنطافه حتى نال لقب المتبرع السوبر.

ويعمل الشاب إيفو فان هالن في تقنية المعلومات وعلم  قبل 5 سنوات، أنه ولد من لأب تبرع بنطافه  واكتشف أن له 60 أخا وأختا فى هولندا وحدها لكنه شعر أن ذلك ليس بالرقم الصحيح زاتجه لإجراء اختبارات الحمض النووى ليتعرف على إخوته الذين يقارب عددهم 1000، لكنه لم يكن يعلم بوجودهم نظرا لأن والده كان سخيا في تبرغه الدوري بنطافه حتى لقبوه بالمتبرع السوبر.

 

وحاول الرجل الذى يعمل فى مجال التقنية أن يحصل على معلومات بشأن والده، لكنه لم يتمكن من معرفته بسبب شروط الخصوصية التى تفرضها بنوك النطاف ، إذ تحترم إرادة الشخص المتبرع، وما إذا كان يريد التواصل مع ذريته فى وقت لاحق.

وعقب هذا الرفض، لجأ الرجل إلى شركات مختصة فى اختبارات الحمض النووى حتى يستعين بقاعدتها الضخمة من البيانات التى تضم ملايين الأشخاص.

وأجرى فان هالن، المقيم فى مدينة أوكسفورد ببريطانيا، اختبارا بـ60 جنيها إسترلينيا وحصل على نتائج مشجعة بعد مضى شهرين، ولحسن حظه وجد أنه عددا من أقاربه البيولوجيين أجروا أيضا اختبارات مماثلة.وأكد هالن، على أن اختبارات الحمض النووى ساعدته على معرفة والده وعدد كبير من إخوته، وأضاف أنه اتصل بوالده البيولوجى وتبادل معه الحديث وقال إنه يأمل أن يراه مباشرة فى يوم من الأيام.

والتقى فان هالن عددا من إخوته بالفعل، ومن الطرائف أن عددا منهم كانوا يعيشون على مقربة منه لكنه دون أن يدرى.هأما الأمر المثير فى الاختبار، بحسب قوله، فهو اكتشاف الأصل، غير الأوروبى، لجده المنحدر من المستعمرة الهولندية سابقا سورينام وأنه كان من أصول أفريقية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج