لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 04:45 م

حجم الخط

- Aa +

شرطة دبي توقع بناشطين دوليين في تهريب المخدرات

ضبط نحو 52 كغ من الهيروين والكوكايين ومخدر الحشيش من خلال ثلاث عمليات نوعية لشرطة دبي

شرطة دبي توقع بناشطين دوليين في تهريب المخدرات

ألقت شرطة دبي القبض على أفراد ثلاث عصابات، بحوزتهم نحو 52 كغ من الهيروين والكوكايين ومخدر الحشيش من خلال ثلاث عمليات وصفتها الشرطة بالنوعية، نظرا لما أنجزته خلال تلك العمليات.

ووفق بيان وصل أريبيان بزنس، أكد القائد العام لشرطة دبي  اللواء عبد الله خليفة المري على إلى أهمية العمليات الثلاث التي استغرقت جهوداً كثيفة من قبل فرق العمل التي نفذتها بكل اقتدار وتميز، واستمر بعضها عدة أشهر من حيث كشفها عن خلايا إجرامية متخفية متعددة الجنسيات، تستهدف بسمومها أفراد المجتمع، وبخاصة الشباب، مشيداً بيقظة رجال مكافحة المخدرات في شرطة دبي ومقدراً جهودهم المخلصة في حماية المجتمع من آفة المخدرات.

وأشاد اللواء المري بالنتائج الإيجابية التي انتهت إليها تلك العمليات، والتي تؤكد من جديد إصرار دولة الإمارات ممثلة بمختلف أجهزتها المختصة بمكافحة المخدرات، على المضي في النهج الذي خطّه لها نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الإماراتي الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، في مكافحة آفة المخدرات، أينما وجدت وكيفما اتفقت الظروف على محاربتها لحماية المجتمع من شرورها، مهيباً بجميع الإخوة، مواطنين ومقيمين بضرورة تعاونهم مع الإدارة ميدانياً، وتوعوياً للتصدي لكل من تسول له نفسه جلب سموم المخدرات إلى الإمارات.

تفاصيل العمليات

من جانبه، أوضح مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، أن تفاصيل العملية الأولى تعود إلى رصد عيون رجال مكافحة المخدرات لعصابة تتكون من أشخاص آسيويين يحاولون جلب المخدرات بواسطة أحد المراكب البحرية " اللنش"، من موطنهم الأصلي إلى دبي، وتابعت الفرق المختصة جميع تحركات أفراد العصابة، وتمكنت من الإيقاع بهم متلبسين في كل من منطقتي القصيص ومرسى دبي، وبحوزتهم 14 كيلو و400غرام من مخدر الهيروين.

أما العملية الثانية، فقال اللواء المنصوري إن رجال مكافحة المخدرات تمكنوا من إلقاء القبض على 3 أشخاص، خليجي وآسيوي وأفريقي، متلبسين في أحد المراكز التجارية بدبي، وهم يستلمون ثمن السموم التي يجلبونها بقصد الترويج عن سابق إصرار وتصميم، مستهدفين بها شباب الوطن، وقد بلغت كمية المضبوطات ما يزيد عن 24 كيلو و400 غرام من مخدر الحشيش قام بجلبها زعيم العصابة الخليجي الجنسية إلى الدولة بواسطة خليجي آخر مقيم في دولة مجاورة، وبالتعاون مع تاجر للمخدرات آسيوي الجنسية يقيم في موطنه الأصلي.

وفي العملية الثالثة، أكد اللواء المنصوري على أهمية إفشالها وإلقاء القبض على التشكيل العصابي لها، نظراً لعمل المتاجرين بالسموم على مساحة جغرافية واسعة من العالم، تمتد من أمريكا الجنوبية إلى آسيا فأفريقيا، مبيناً أن هذه العصابة كانت تستغل خطوط الشحن البحري وحركتي الاستيراد والتصدير والترانزيت بدبي للاتجار بالسموم. 

وأوضح أن معلومات توفرت لدى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون والتنسيق مع جمارك دبي، عن وجود حاوية مشبوهة دخلت إلى ميناء دبي، وثمة أشخاص من جنسيات عربية وآسيوية يحاولون تخليصها وإعادة تصديرها إلى بلد عربي أفريقي، فوضعت الخطة المناسبة للإيقاع بأفراد العصابة متلبسين، وتمت مداهمة الحاوية بحضور المخلصين لأوراقها بعد أن تم إلقاء القبض عليهم. 

وتبين أن فيها ما يزيد عن13 كيلو غرام من مخدر الكوكايين ضمن مواد للتغليف، وقد كانوا بصدد تصديرها إلى دولة عربية أفريقية شقيقة بموجب توجيهات من شخص عربي آسيوي، وآخر عربي أفريقي، بحجة إدخالها على أنها شحنة زيوت أصباغ.

وقد قبض على جميع أفراد العصابة وعددهم 6 أشخاص، أربعة منهم كانوا داخل الدولة، واثنان قبض عليهما وهما قادمان بشكل فردي إلى الدولة عبر مطار دبي الدولي.

وثمن اللواء المنصوري، جهود الفرق المختصة من رجال مكافحة المخدرات، والتنسيق عالي المستوى في الرصد والتحري وتبادل المعلومات، مؤكداً على أهمية إفشال مخططات تلك العصابات الاجرامية التي كانت تستغل خطوط الشحن البحري وحركتي الاستيراد والتصدير والترانزيت بدبي للاتجار بالسموم، وتعمل على مساحة جغرافية واسعة من العالم، تمتد من أمريكا الجنوبية إلى آسيا فأفريقيا.