لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 7 سبتمبر 2018 01:45 ص

حجم الخط

- Aa +

كاسبرسكي لاب: الأطفال في الإمارات يبحثون أحياناً عن محتوى خاص بالبالغين

شركة كاسبرسكي لاب تكشف بتقريرها الحديث أبرز الأنشطة التي مارسها الأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة على الإنترنت خلال العطلة الصيفية الأخيرة

كاسبرسكي لاب: الأطفال في الإمارات يبحثون أحياناً عن محتوى خاص بالبالغين

كشف أحدث تقرير صادر عن شركة الأمن الإلكتروني كاسبرسكي لاب الروسية أبرز الأنشطة التي مارسها الأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة على الإنترنت خلال العطلة الأخيرة.

وأعدت كاسبرسكي لاب تقريرها، بحسب بيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، استناداً على إحصاءات بحثية وردت من الوحدات المعنية بحلول الرقابة الأبوية لديها. وكشف البحث عما شاهده الأطفال واستمعوا إليه واشتروه وبحثوا عنه عبر الإنترنت خلال العطلة المدرسية الصيفية.

وعرض التقرير إحصاءات جعلها مجهولة المصدر تتعلق بمواقع الويب التي زارها الأطفال من أجهزة حاسوب عاملة بالنظامين "ويندوز" و"ماك"، وأنشطة بحث مورست من أجهزة "ويندوز" و"ماك" مكتبية ومن أجهزة محمولة عاملة بالنظامين أندرويد وiOS، وذلك في الفترة بين يونيو/حزيران ومنتصف أغسطس/آب 2018. واستُنبطت الإحصاءات من حلول كاسبرسكي لاب الأمنية التي تشتمل على مزايا الرقابة الأبوية المفعلة ومن الحل Kaspersky Safe Kids، وهي خدمة مستقلّة تم تثبيتها على الأجهزة التي يستخدمها الأطفال لحمايتهم من مخاطر الإنترنت.

وأظهر الأطفال في دولة الإمارات هذا الصيف، بحسب التقرير، ميلاً أكبر لمشاهدة محتوى الفيديو والاستماع إلى الموسيقى من قضاء الوقت على وسائل التواصل الاجتماعي. وكشف التقرير كذلك عن أن 28.93 بالمئة من الشباب الصغار قضوا وقتاً أطول على يوتيوب تحديداً، مظهرين اهتماماً متزايداً بفيديوهات المدون PewDiePie. كما قضوا وقتاً في مشاهدة عدد من المسلسلات التلفزيونية على قناة Netflix، فيما فضل الأطفال الصغار مشاهدة قنوات Nickelodeon وCartoon Network وDisney، ومتابعة المسلسل الكرتوني الشهير SpongeBob.

أما الموسيقى، فقد استخدم الأطفال خدمات البث مثل Spotify وSoundcloud وiTunes للاستماع إلى الموسيقى، مفضلين الاستماع إلى الراب. وزاد البحث بين الأطفال عن معلومات حول مقتل مغني الراب الشهير XXXTentacion في إطلاق نار من سيارة هذا الصيف، وهو الحادث الذي أدى إلى انتشار متزايد لأغانيه، إذ استمع الأطفال إلى هذا المغني أكثر من أي فنان آخر.

وبدأ 21.12 بالمئة من الأطفال في زيادة وتيرة زيارتهم للمواقع الإخبارية، بما فيها BBC وCNN وBuzzFeed. كما أمضوا بعض الوقت في التحقق من نتائج مباريات بطولة كأس العالم 2018 والأهداف التي سجلت فيها، فيما حظيت ألعاب الإنترنت كذلك بالرواج خلال الصيف، لكن نحو 1.64 بالمئة من الأطفال في أنحاء دولة الإمارات أظهروا تفضيلهم للعبة Fortnite التي تجاوزت اللعبة PUBG وأصبحت الأكثر شعبية.

وأظهر الأطفال هذا الصيف اهتماماً بالملابس والأجهزة المحمولة، وتركزت الزيارات إلى متاجر إلكترونية كبرى من أبرزها "إي باي" وأمازون و"علي إكسبرس" و"آيسوس" و"إتش آند إم". وكانت أكثر العلامات التجارية شعبية "نايكي" و"أديداس" و"سوبريم" و"غوتشي" و"ڤانز"، فيما أبدى الأطفال اهتمامهم بهواتف "آي فون" من "أبل" و"جالكسي" من "سامسونج" من بين جميع الأجهزة المحمولة.

وإلى جانب بحثهم عن الألعاب والفيديو والموسيقى، بحث الأطفال أحياناً عن مواقع ويب ذات محتوى خاص بالبالغين. ومع ذلك كانت التقديرات منخفضة للغاية، وبلغت 0.11 بالمئة فقط، هذا بالإضافة إلى حقيقة أن أولياء الأمور ممن يستخدمون منتجات كاسبرسكي لاب كان بوسعهم منع محاولات الوصول إلى هذه المواقع.

كذلك لوحظت مخاوف بشأن الخصوصية على الإنترنت بين الأطفال هذا الصيف، إذ كانت نسبة كبيرة بلغت 34.88 بالمئة تبحث بشكل نشط على الإنترنت عن العديد من منافذ الاتصال فضلاً عن تقديم استفسارات عن الشبكات الافتراضية الخاصة VPN. وهذه هي المرة الأولى التي تسجّل فيها كاسبرسكي لاب زيادة في اهتمام الأطفال بهذا الموضوع.

وقالت آنا لاركينا خبيرة تحليل محتوى الويب لدى كاسبرسكي لاب إن هذه الإحصاءات تشير بوضوح إلى الاهتمامات المتعلقة بالإنترنت لدى الأطفال والمراهقين في دولة الإمارات، مؤكدة أن الشركة توصي باستخدام منتجات الرقابة الأبوية لحظر المحتوى الذي يحتمل أن يكون خطراً، وأيضاً لمساعدة أولياء الأمور على البقاء على اطلاع على اهتمامات أطفالهم وشغفهم.

وأضافت "تسمح العديد من برمجيات الحماية، مثل حلول كاسبرسكي لاب، لأولياء الأمور بالاطلاع على تقارير تتعلق بأنشطة أطفالهم عبر الإنترنت. وبطبيعة الحال، فإنه هذه التقارير لا تكشف عن أية معلومات خاصة، ولكن في رأينا، فإن إدراك الوالدين لما يفعله أطفالهم على الإنترنت يجب أن تروِّج لعلاقات أسرية أفضل، ما يساعد على تشجيع الحوار المفتوح ومنع التهديدات الأكثر خطورة على الأطفال، مثل تبادل المحتوى الجنسي أو التنمر".

وتتضمن الحلول الاستهلاكية للحلين Kaspersky Total Security وKaspersky Internet Security وحدة للرقابة الأبوية من شأنها مساعدة أولياء الأمور على حماية أطفالهم من التهديدات الإلكترونية ومنع الوصول إلى المواقع والتطبيقات التي تتضمّن محتوىً غير مناسب. وفي المقابل، يتيح حل Kaspersky Safe Kids المجال أمام أولياء الأمور لمراقبة ما يفعله أطفالهم ويشاهدونه ويبحثون عنه على الإنترنت على جميع الأجهزة، المكتبية والمحمولة، ويقدم نصائح مفيدة حول كيفية مساعدة الأطفال على التصرف بأمان على الإنترنت.