حجم الخط

- Aa +

الأحد 10 فبراير 2019 02:30 م

حجم الخط

- Aa +

ماستر كارد تطلق علامتها الصوتية للاستفادة من المبيعات الإلكترونية

علامة صوتية جديدة ستصبح نغمة مألوفة عند الدفع ببطاقة ماستر كارد

ماستر كارد تطلق علامتها الصوتية للاستفادة من المبيعات الإلكترونية

أطلقت ماستركارد نغمات جديدة لعلامتها التجارية لتؤذن بانطلاق العلامات التجارية الصوتية التي تستفيد من الصوت لجعل علامتها الصوتية رمزا معروفا لها عند إجراء معاملات الدفع أو الشراء بأوامرصوتية عبر المساعدات الرقمية.


وتقول الشركة إنها ابتكرت هوية صوتية جديدة لها بالاستعانة بأشهر مؤلفي الموسيقى لتقدم تجربة شراء متسقة في كل أنواع عمليات الدفع أو الشراء سواء كان الدفع رقميا أو صوتية، ووقتها ستطلق النغمة الجديدة التي ستصبح نغمة مألوفة كعلامة تجارية لماستر كارد.


وبادرت الشركة بالاتصال بالملحنين والفنانين من مختلف بقاع العالم بما في ذلك المبتكر الموسيقي المبتكر مايك شينودا من فرقة الروك العالمية "لينكن بارك". لتنتج النغمة المميزة التي يمكن تطويعها لمختلف الآلات الموسيقية والتنوع الثقافي المحلي والإيقاعات المختلفة مثل أسلوب الأوبرا والأسلوب السينمائي والشعار الصوتي والنغمات الهاتفية وأيضًا التحويلات الإقليمية المختلفة.


وتقول بياتريس كورناكيا نائب أول رئيس قسم التسويق والاتصال لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في ماستركارد: "انطلاقًا من الهوية الجديدة التي ابتكرناها في عام 2016، إلى تطوير رمز العلامة التجارية مؤخرًا وإطلاق العلامة التجارية الصوتية الآن، إننا نسعى بشكل مستمر الى مواكبة الاحتياجات المتجددة لعملائنا إلى أقصى حد، مع الحفاظ على تقديم التجربة البسيطة والآمنة والسلسة التي يتوقعونها من ماستركارد، فمن خلال الارتقاء بقوة العلامة التجارية الصوتية، إننا نأمل في تقوية الرابطة العاطفية التي نتقاسمها مع العملاء في الشرق الأوسط وأفريقيا من خلال التجارب الجديدة الملائمة ثقافيًا".

ونقلت تقارير صحفية أن ماستركارد تستعد لإنطلاق عمليات التسوق بالصوت من خلال المساعدات الرقمية والتي يتوقع أن يصل حجمها عام 2022 لأكثر من 40 مليار دولار سنوية فيما لا تزال حاليا في مستوى ملياري دولار.