بالفيديو.. تصميم كرسيي مركبة الاطلاق سويوز أم أس لرائدي الفضاء الإماراتيين

أخبار دبي: باشرت وكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس"، عملية تصميم الكرسيين بما يتناسب مع المقاسات الخاصة برائدي الفضاء الإماراتيين
بالفيديو.. تصميم كرسيي مركبة الاطلاق سويوز أم أس لرائدي الفضاء الإماراتيين
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 05 مايو , 2019

باشر فريق من المهندسين المختصين من وكالة الفضاء الروسية روسكوسموس بتصميم كرسيين خصيصاً لرائدي الفضاء الإماراتيين هزاع المنصوري وسلطان النيادي على متن مركبة الإطلاق سويوز (إم إس - 15)، وهي المركبة التي ستنقل على متنها أول رائد فضاء إماراتي عربي إلى محطة الفضاء الدولية.

وقد باشرت وكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس"، عملية تصميم الكرسيين بما يتناسب مع المقاسات الخاصة بالرائدين، وذلك في سياق الاتفاقية التي وقعتها دولة الإمارات ممثلة بمركز محمد بن راشد للفضاء مع وكالة الفضاء الروسية، لإرسال أول رائد فضاء إماراتي في مهمة علمية في إطار برنامج الإمارات لروّاد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية، وفق مكتب دبي الإعلامي.

ومن أجل التأكد من مطابقة عملية تصنيع الكرسي بالقياسات الخاصة برائدي الفضاء، قام فريق العمل بأخذ قياسات دقيقة لأجساد هزاع المنصوري وسلطان النيادي، كما قام رائدا الفضاء بالجلوس في نموذج مقارب لكرسي المركبة الفضائية. ولضمان مطابقة قياس الكرسي مع القياسات المأخوذة مسبقاً بشكل أكثر دقة، يتم استخدام الجص ليتناسب تماماً مع قياسات أجسام المنصوري والنيادي.

وفي فيديو نشره مركز محمد بن راشد للفضاء على حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي، نشاهد المنصوري والنيادي يقومان بالجلوس بكرسي يحاكي كرسي مركبة الفضاء سويوز أم أس وهما مرتديان بذلة الفضاء "سوكول". 

وبعد تصنيع كرسي مركبة السويوز، سيقوم الرائدان بالتأكد من أحجام الكراسي المصنعة من خلال الجلوس عليها وتجربتها في مختلف الوضعيات الممكنة، وذلك كإجراء روتيني وضروري لضمان سلامة رائدي الفضاء، وسفرهما للمحطة الدولية بشكل مريح وخالٍ تماماً من المتاعب. 

وقال مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء، سعادة يوسف حمد الشيباني، إن البدء في تصنيع كرسيين خصيصاً لرائدي الفضاء الإماراتيين هزاع المنصوري وسلطان النيادي على متن مركبة الإطلاق سويوز (إم إس - 15)، خطوة جديدة ومهمة على طريق إرسال أول رائد فضاء إماراتي وعربي إلى محطة الفضاء الدولي.

ومن جانبه، أكد المهندس سالم حميد المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية، ومدير برنامج الإمارات لروّاد الفضاء في مركز محمد بن راشد للفضاء، أن عملية تصنيع كرسيي رائدي الفضاء، ومطابقتها للمواصفات القياسية وعوامل الأمان، تشكل مرحلة انتقالية هامة في رحلة الوصول إلى الفضاء.

يشار إلى أن المنصوري والنيادي يخضعان حالياً للتدريبات في "مركز يوري غاغارين لتدريب رواد الفضاء" في مدينة النجوم في روسيا تحضيراً لهذه المهمة. وسيقضي المنصوري ثمانية أيام على متن محطة الفضاء الدولية ضمن بعثة فضاء روسية، وستحمله مركبة سويوز أم أس 15 التي ستنطلق من محطة "بايكونور" الفضائية في كازاخستان بتاريخ 25 سبتمبر 2019، وسيعود على متن المركبة سويوز أم أس 12.  


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة