ارتفاع النشاط العقاري بالشارقة إلى 14.7 مليار درهم خلال النصف الأول

شهدت إمارة الشارقة خلال النصف الأول من العام الجاري نشاطاً عقارياً ملحوظاً بإجمالي تداولات بلغت 14.7 مليار درهم
ارتفاع النشاط العقاري بالشارقة إلى 14.7 مليار درهم خلال النصف الأول
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 14 يوليو , 2019

وام- شهدت إمارة الشارقة خلال النصف الأول من العام الجاري نشاطاً عقارياً ملحوظاً بإجمالي تداولات بلغت 14.7 مليار درهم وهو ما يعكس النمو المتواصل والتصاعدي في القطاع العقاري في الإمارة وجاذبية هذا القطاع للمستثمرين المحليين والعرب والأجانب.

وكشف "تقرير حركة التصرفات والرهونات العقارية" الذي أصدرته دائرة التسجيل العقاري في الشارقة اليوم عن تسجيل 27,588 معاملة تم إجراؤها بمختلف مناطق الإمارة في غضون الأشهر الستة الأولى من العام الجاري وعن وصول الحجم الإجمالي للمساحة المُتداولة في الإمارة إلى أكثر من 24 مليون قدم مربعة خلال الفترة المذكورة.

وأكد سعادة عبدالعزيز أحمد الشامسي مدير عام دائرة التسجيل العقاري في إمارة الشارقة أن القطاع العقاري في الإمارة يُواصل النمو بوتيرة تصاعدية ولا يزال يُشكّل عامل جذب واستقطاب رئيسي للمستثمرين المحليين والعرب والأجانب في ظل توفر البُنية التحتية والتشريعية المتطورة والاستقرار الاقتصادي الذي تتميّز به الشارقة إلى جانب موقعها الاستراتيجي البارز الذي يتوسط إمارات الدولة والتي تعزّز جميعها من مكانة الإمارة وسمعتها المرموقة كوجهة عالمية رائدة للاستثمار في القطاع العقاري.

وكشف تقرير الدائرة عن تسجيل 1,893 معاملة "بيع" بالإضافة إلى 1,588 معاملة "عقد بيع مبدئي" وحظي الفرع الرئيسي للدائرة بأكبر حجم تداول خلال فترة القياس حيث وصل عدد "معاملات البيع" للنصف الأول من عام 2019 في مدينة الشارقة وحدها إلى 1,704 معاملات.

وتوزعت معاملات البيع في مدينة الشارقة على 91 منطقة تصدرتها معاملات البيع في منطقة مويلح التجارية وتلتها منطقة الخان ثم النهدة التي احتلت المركز الثالث وتصدرت منطقة مويلح التجارية باقي مناطق المدينة من ناحية حجم التداول وشهد شهر مايو الماضي أكبر حجم تداولات مقارنة بباقي الأشهر الستة الأولى من العام الجاري مُسجّلاً أكثر من 6 مليارات درهم.

واستحوذت "العقارات السكنية" على النصيب الأكبر من إجمالي معاملات البيع وفق نوع العقار في الإمارة بنسبة وصلت إلى 69.7 بالمائة من عدد المعاملات الكلي تلتها "العقارات التجارية" بنسبة 17.8 بالمائة فيما بلغت "العقارات الصناعية" نسبة 10 بالمائة وأخيرا "العقارات الزراعية" بنسبة 2.5 بالمائة.

وعلى صعيد المستثمرين أكدت نتائج التقرير أن الشارقة لا تزال وجهة مفضلة للمستثمرين المحليين والعرب والأجانب حيث استقطبت الإمارة مستثمرين من 37 جنسية من مختلف أنحاء العالم خلال النصف الأول من عام 2019.

وبلغ استثمار مواطني دول مجلس التعاون أكثر من 11.8 مليار درهم فيما تجاوز استثمار مواطني الدول الأخرى 2.8 مليار درهم. 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج