الإسكان السعودية توجه بتسليم الوحدات السكنية في مشروعين بعسير هذا العام

وزير الإسكان السعودي ماجد الحقيل يوجه بضرورة تسليم الوحدات السكنية ضمن المشاريع السكنية تحت الإنشاء التي تنفذها الوزارة بالشراكة مع القطاع الخاص وفق الجداول الزمنية المحددة لها
الإسكان السعودية توجه بتسليم الوحدات السكنية في مشروعين بعسير هذا العام
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 23 فبراير , 2019

شدد وزير الإسكان السعودي على ضرورة تسليم الوحدات السكنية ضمن المشاريع السكنية تحت الإنشاء التي تنفذها الوزارة بالشراكة مع القطاع الخاص وفق الجداول الزمنية المحددة لها ودعا المطورين العقاريين إلى ضرورة الاستماع للمواطنين وتلبية رغباتهم لأن "المواطن هو الشريك  الرئيسي لوزارة الإسكان".

وتفقد الوزير ماجد بن عبدالله الحقيل، بحسب بيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، عدداً من المشاريع السكنية في منطقة عسير، وقف خلالها على عمليات الإنشاء في مشروعي تلال أبها، وتلال الخميس، وأطلع خلال الجولة على نسب الإنجاز في تلك المشاريع، ومدى الالتزام بمراحل التنفيذ والخطط الزمنية المحددة لتسليم الوحدات السكنية للمستفيدين.

ويقع مشروع تلال أبها شمال مدينة أبها بمنطقة عسير في موقع إستراتيجي يمكن الوصول له عبر عدد من الطرق الرئيسية، وعلى مقربة من مطار أبها، ويرتبط بعدد من الأماكن الحيوية كجامعة الملك خالد، حيث يتميز بتوفير أربعة أحياء سكنية متكاملة الخدمات والمرافق العامة، ونماذج مناسبة لهوية المنطقة التراثية، ويضم المشروع 1198 وحدة سكنية من نوع فيلا متعددة التصاميم والنماذج، وتبدأ أسعارها من 577 ألف ريال (154 ألف دولار).

وفي ثاني المشاريع السكنية، يأتي إسكان "تلال الخميس" في منطقة سكنية متميزة في محافظة خميس مشيط بمنطقة عسير أيضاً، ليكون مجمعاً سكنياً متكامل المرافق والخدمات، ويعتمد في تصاميمه الدمج بين الطراز العربي القديم، والطراز الحديث، ويوفر 804 وحدات سكنية من نوع شقة تبدأ أسعارها من 357 ألف ريال (95 ألف دولار).

وأطلع الوزير على عدد من مشاريع تطوير البنية التحتية في الأراضي التابعة للوزارة، والتي سيتم تسليمها للمواطنين، حيث يبلغ عدد المشاريع 26 مشروعاً تتوزع في مختلف مدن ومحافظات المنطقة، ويبلغ مجموع الأراضي السكنية التي توفرها هذه المشاريع أكثر من 32 ألف قطعة أرض سيتم تسليمها للمواطنين مجاناً، حيث وقف على مشروع تطوير الأراضي في مشروع التعاون شمال مدينة أبها والذي يقع على مساحة تتجاوز 5 مليون متر مربع، سيتم تسليمها للمواطنين، إضافة إلى أرض مخطط "عتود" والذي يعد حالياً في مرحلة التطوير، وتبلغ مساحته نحو 730 ألف متر مربع.

وشدد "الحقيل" خلال لقائه مقاولي البنية التحتية على تذليل كافة المعوقات لانجاز تطوير هذه الأراضي وتسليمها للمواطنين لاستكمال عمليات البناء، وأكد على التنسيق والتكامل مع الجهات الحكومية ذات العلاقة لتسهيل عمليات تنفيذ البنية التحتية وإيصال الخدمات العامة لهذه المخططات السكنية في الوقت المحدد.

وكان أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود سلم يوم الأربعاء الماضي، بحضور وزير الإسكان، وحدات سكنية لعدد من مستفيدي برنامج الإسكان التنموي بوزارة الإسكان، وعقد الأمير تركي اجتماعاً لمسؤولي وزارة الإسكان وعدد من مدراء إدارات الجهات الحكومية وأعضاء المجلس البلدي في المنطقة، بحضور أمير المنطقة ووزير الإسكان تم خلاله مناقشة التحديات التي تواجه القطاع، وتنسيق وتكامل الجهود لحلها والتغلب عليها.

وتعاني السعودية -التي يبلغ عدد سكانها نحو 32 مليوناً- من أزمة إسكان، وتوفير المساكن بأسعار مناسبة للمواطنين البالغ عددهم نحو 21 مليوناً -بينهم نسبة كبيرة من الشباب- وهي إحدى أكبر المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها المملكة أكبر مصدر للنفط الخام في العالم.

وتستهدف رؤية السعودية 2030 معالجة مشكلة نقص المساكن المتاحة للمواطنين وزيادة نسبة تملك المساكن للسعوديين بواقع خمسة بالمئة على الأقل لتصل إلى 52 بالمئة بحلول العام 2020 من 47 بالمئة حالياً.

وعلى مدى السنوات الأخيرة، أنفقت الحكومة عشرات المليارات من الدولارات لحل مشكلة الإسكان لكن البيروقراطية وصعوبة الحصول على الأراضي اللازمة للمشروعات حالا دون توفير القدر الكافي من الوحدات السكنية في السوق.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج