لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 10 May 2013 08:07 AM

حجم الخط

- Aa +

سعودي يحاول إنقاذ غريق فيكتشف أنه طفله.. ولكنه يلقى مصرعه

حاول مواطن سعودي إنقاذ طفل ابتلعته المياه خلال السيول التي ضربت المملكة مؤخراً وراح ضحيتها أكثر من 16 قتيلاً فاكتشف أن الطفل هو ابنه ولكنه عجز عن إنقاذه ولقي مصرعه.  

سعودي يحاول إنقاذ غريق فيكتشف أنه طفله.. ولكنه يلقى مصرعه
اكتشف المواطن أن الطفل الغريق هو ابنه.

حاول مواطن سعودي إنقاذ طفل ابتلعته المياه خلال السيول التي ضربت المملكة العربية السعودية وراح ضحيتها أكثر من 16 قتيلاً فاكتشف أن الطفل هو ابنه ولكنه عجز عن إنقاذه ولقي مصرعه.

 

وشهدت السعودية، أواخر أبريل/نيسان الماضي واستمرت عدة أيام، أمطاراً وسيولاً ضربت عدداً كبيراً من المدن والمحافظات في شرق ووسط وجنوب وغرب المملكة ذات المناخ الصحراوي التي تشهد عادة أمطاراً غزيرة خلال أبريل/نيسان من كل عام.

 

وقالت صحيفة "اليوم" إن كارثة السيول بمحافظة وادي الدواسر في منطقة الرياض، خلفت وراءها العديد من القصص المأساوية، حيث ابتلعت إحدى الحفر طفلاً بعد أن أهملت إحدى شركات المقاولات ردمها، وتركتها دون لوحات تحذيرية وتجمعت فيها مياه الأمطار.

 

وأوضحت الصحيفة إن الحفرة ابتلعت الطفل الذي كان يلهو بجوارها، واستغاث المارة برجال الدفاع المدني المتواجدين بجوار الموقع، فقام أحدهم بمحاولة إنقاذ الطفل ليكتشف أنه ابنه، لكنه لم يفلح في انتشاله من الحفرة ليلقى مصرعه وسط ذهول الجميع.

 

وتثير الحوادث التي تخلفها الأمطار والسيول تساؤلات عامة حول ضعف البنية الأساسية وشبكة تصريف الأمطار في أكبر اقتصاد عربي وأكبر مصدر للنفط في العالم.

 

وانتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لعمليات إغاثة ولأشخاص حاصرتهم السيول. واستعانت فرق الإنقاذ بفرق الحرس الوطني ومعدات ثقيلة من الجيش للمساعدة في عمليات الإنقاذ بمحافظة الطائف في غرب المملكة.

 

كما تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لشباب غامروا بقطع مصارف السيول بالسيارات والسباحة في مياه الأودية.