لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 27 Jun 2013 01:21 AM

حجم الخط

- Aa +

تقرير: الشرطة اللبنانية تعذب متعاطي المخدرات والعاهرات والمثليين

ذكرت منظمة "هيومان رايتس ووتش" المدافعة عن حقوق الانسان في تقرير صدر الاربعاء أن معتقلين بينهم نساء ومثليو جنس ومدمنون على المخدرات يتعرضون للتعذيب في سجون لبنان.

تقرير: الشرطة اللبنانية تعذب متعاطي المخدرات والعاهرات والمثليين

(رويترز) - اتهم تقرير لمنظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الانسان الشرطة اللبنانية يوم الأربعاء بتعذيب واغتصاب متعاطي المخدرات والعاهرات والمثليين الذين تحتجزهم.

 

وذكرت المنظمة أنها اكتشفت حالات أجبرت فيها الشرطة محتجزين على اتخاذ أوضاع مؤلمة عدة ساعات مما أدى إلى إصابتهم بخلع الكتفين وكسر في الأسنان وعظام الأنف ومنعت عنهم الطعام والشراب واستخدمت معهم ممارسات جنسية عنيفة.

 

 

 

 

وأعد التقرير بناء على 50 مقابلة مع أشخاص اعتقلوا خلال السنوات الخمس الماضية بتهم تعاطي المخدرات أو الدعارة أو المثلية الجنسية.

 

 

وقال رئيس شعبة العلاقات العامة في المديرية العامة للأمن الداخلي المقدم جوزيف مسلم عندما طلب منه التعليق على الاتهامات أن الشرطة تدرس التقرير لكي يمكنها الرد بحيادية.

 

 

وقال نديم حوري نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هيومن رايتس ووتش أن مثل هذه الانتهاكات لن تتوقف "حتى يضع لبنان حداً لثقافة الإفلات من العقاب وسط شرطته.‭"‬

 

 

وذكر 23 شخصا أن الشرطة انتزعت منهم اعترافات بالإكراه البدني والعقلي. وقالت هيومن رايتس ووتش أنه في بعض الحالات فإن هذه الاعترافات لم تكن صحيحة.

 

واعتقلت تمارا وهي سيدة متحولة جنسيا بعدما اتهمها الجيران بممارسة الدعارة. ونفت تمارا التهمة. وقالت للمنظمة أنها اخذت هي أيضا الى مخفر حبيش.

 

وقالت تمارا "رأيت دما واناسا يضربون فأحسست بخوف بالغ. اخذوني الى مكتب وبدأ ثلاثة رجال شرطة في ضربي باللكمات وركلي.

 

 

وأدانت محكمة لبنانية تمارا بتهمة "المجامعة على خلاف الطبيعة" وحكمت عليها بالسجن ثلاثة اشهر. وقالت هيومان رايتس ووتش أنه بحلول وقت المحاكمة كانت تمارا قد قضت بالفعل خمسة اشهر على ذمة التحقيق.

 

وقالت أخريات للمنظمة انهن اغتصبن في الحجز او قايضن مميزات مثل السجائر او الطعام او تقرير شرطة أكثر تساهلا بممارسة الجنس.

 

وقدمت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وفرنسا وبريطانيا مساعدات ودورات تدريبية لقوى الأمن الوطني اللبناني. وقالت هيومن رايتس ووتش إن ما توصلت إليه يبعث على التساؤل عما إذا كانت تلك المساعدات مجدية.