طلاب سعوديون يتهمون الإعلام بتأجيج الطائفية

كشف برنامج "ياهلا أمريكا" مع علي العلياني على قناة روتانا خليجية أول أمس أن الطلاب السعوديون المبتعثون قلب واحد وإن ما يثار من تفرقة طائفية ومناطقية هو زوبعة إعلامية تروج لها جهات إعلامية لكن لا علاقة لها في الواقع كما يعيشه الطلاب السعوديون في الولايات المتحدة الامريكية ولا كما عاشوا في المملكة. إذ ذهل كثير منهم من وجود اختلاف بعد تعايش طويل بينهم وبين سعوديين مناطق وطوائف مختلفة.
طلاب سعوديون يتهمون الإعلام بتأجيج الطائفية
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 14 يوليو , 2013

" الإنسان الطبيعي يتقبل كل الناس" هكذا كان رد طالب سعودي على سؤال حول التنوع والاختلاف بين السعوديين. وكشف برنامج "ياهلا أمريكا" مع علي العلياني على قناة روتانا خليجية أول أمس أن الطلاب السعوديون المبتعثون قلب واحد وإن ما يثار من تفرقة طائفية ومناطقية هو زوبعة إعلامية تروج لها جهات إعلامية لكن لا علاقة لها في الواقع كما يعيشه الطلاب السعوديون في الولايات المتحدة الامريكية ولا كما عاشوا في المملكة. إذ ذهل كثير منهم من وجود اختلاف بعد تعايش طويل بينهم وبين سعوديين مناطق وطوائف مختلفة.

 


ويطرح البرنامج الذي يديره الإعلامي المتميز علي العلياني قضية تخوين الأقلية مثل الشيعة التي قد يتعامل بعض أفرادها بردة فعل أقوى من اللازم، فيما يظهر أن التعايش في الولايات المتحدة سهّل في إزالة المخاوف والتوجس بين الطرفين.

 

لكن الواقع أثبت حقيقة احترام الطرفين لبعضهما في الولايات المتحدة الأمريكية من خلال الانشطة واللقاءات الجامعية التي ساهمت في تحقيق تطبيع اجتماعي بين مختلف السعوديين بغض النظر عن الاختلاف المذهبي والمناطقي بل حتى في اللهجات.

وسأل العليان عددا من الشباب عن إخوة في الوطن وعن أي أحقاد بين مختلف الطلاب والطالبات فلم يجد أي قضية ملموسة مما دفع بأحد الطلاب للقول إن الإعلام هو من يضخم ويساعد على تأجيج الطائفية بين الشيعة والسنة في المملكة العربية السعودية.

وأوضح أحد الشبان السعوديين أنه كشف كيف أن الإعلام كان يلعب بهم وله دور كبير وأنه لافرق بين شيعي وسني وكيف تلاشى التعصب بين مختلف الأطراف من خلال العلاقات الطبيعية.

 

وأبرز أحد الشبان الشيعة أن ولاءه أصبح معرضا للمساءلة مؤخرا، حيث ازدادت الأسئلة التي توجه له حول ولائه للسعودية فاستشهد بشيعة العراق حين قاتلوا ضد شيعة إيران في الحرب العراقية الإيرانية، ليؤكد أن مسالة الولاء للوطن لا يجب أن تكون موضع نقاش وتشكيك.

 

 

  

http://www.youtube.com/watch?v=3miNj0LNcQI

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة