لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 14 Jul 2013 08:46 AM

حجم الخط

- Aa +

أكثر من خمسة آلاف طرد توزعها مؤسسة خليفة للاعمال الانسانية على الاسر المحتاجة في الاراضي الفلسطينية

 استفادت نحو خمسة آلاف أسرة فلسطينية محتاجة من الطرود الغذائية التي وزعتها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للاعمال الانسانية خلال الايام الثلاثة الماضية من شهر رمضان المبارك .

أكثر من خمسة آلاف طرد توزعها مؤسسة خليفة للاعمال الانسانية على الاسر المحتاجة في الاراضي الفلسطينية
وام

وام - استفادت نحو خمسة آلاف أسرة فلسطينية محتاجة من الطرود الغذائية التي وزعتها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للاعمال الانسانية خلال الايام الثلاثة الماضية من شهر رمضان المبارك .

 

وشملت الطرود التي وزعتها المؤسسة مواد غذائية اساسية تكفي الاسرة الواحدة لنحو شهر تقريبا وتتضمن الارز والسكر وزيوت الطبخ ومواد اخرى تحتاجها الاسرة الفلسطينية .

وقامت فرق اغاثية تابعة لمؤسسة خليفة بتوزيع الطرود الغذائية على الاسر الفلسطينية المحتاجة في اماكن سكناها وشملت مدن بيت لحم ونابلس ورام الله وجنين وطولكرم وقلقيلية وسلفيت والاغوار والمخيمات التي تتوزع على هذه المناطق .

 

وركزت هذه الفرق على المناطق التي تعيش فيها الاسر التي تعاني فقرا مدقعا حيث قدمت لها مساعدات غذائية كافية .

وأعربت هذه الاسر عن شكرها وتقديرها لدولة الامارات العربية المتحدة قيادة وشعبا ومؤسسات خيرية ..وقالت ان مؤسسة خليفة بن زايد ال نهيان للاعمال الانسانية لها مواقف مشهودة في مجال العون الاماراتي الذي تقدمه للكثير من الاسر والعائلات الفلسطينية خاصة المحتاجة منها .

وستبدأ فرق مؤسسة خليفة للاعمال الانسانية بعد غد بنشر وجبات افطار رمضانية في عشرات المواقع الفلسطينية في المخيمات والقرى ومراكز البدو في منطقة الاغوار حيث العائلات التي تكابد شظف العيش.

 

يذكر ان مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الانسانية خصصت كميات كبيرة من الطرود الغذائية ووجبات الافطار الرمضانية للاسر الفلسطينية المحتاجة في الضفة الغربية وقطاع غزة وذلك ضمن برنامجها الرمضاني الذي يشمل 54 دولة حول العالم .

وقال سعادة محمد حاجي الخوري المدير العام لمؤسسة خليفة انه تم تخصيص آلاف من الطرود والموائد الرمضانية للاسر الفلسطينية نظرا للاوضاع الاقتصادية الصعبة التي تعيشها.

 

وأوضح ان مشاريع مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الانسانية ومساعداتها لفلسطين كثيرة ومتعددة وتقدم المؤسسة لها العون المادي والاغاثي وفي مختلف المجالات .

وأشار الى ان المؤسسة نفذت مشروع دعم نقدي لتجار سوق اللحامين في مدينة القدس قبل ثلاثة أشهر نال منه أكثر من مائة وخمسين تاجرا نصيبهم من هذا الدعم بهدف تثبيتهم في تجارتهم في المدينة المقدسة ومواجهة الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعانون منها .