لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 7 Jan 2013 12:18 PM

حجم الخط

- Aa +

اغتصاب فتاتين وسرقتهما من قبل شابين خليجيين

اتهم شابين خليجيين باغتصاب فتاتين عاطلتين عن العمل بالإكراه بعد الدخول إلى المنزل الذي تسكنانه وسرقة هواتفهن النقالة والمبالغ المالية التي بحوزتهما.

اغتصاب فتاتين وسرقتهما من قبل شابين خليجيين
اغتصاب فتاتين من قبل شابين خليجيين.

اتهم شابين خليجيين يبلغ أولهما 28 عاماً عاطل عن العمل، والثاني 32 عاماً موظف، باغتصاب فتاتين إفريقيتين عاطلتين عن العمل بالإكراه بعد الدخول إلى المنزل الذي تسكنانه، ليلاً أثناء نومهما، وسرقة هواتفهن النقالة والمبالغ المالية التي بحوزتهما.

 

ووفقاً لصحيفة "البيان" الإماراتية اليوم الإثنين، جاء في أوراق الدعوى التي نظرت فيها محكمة جنايات دبي المنعقدة أمس الأحد، برئاسة القاضي محمد جمال كامل، وعضوية القاضيين عمر عبد العزيز وعلاء الدين فؤاد على لسان المجني عليها الأولى أن المتهمان وبرفقتهما ثالث اقتحموا عليهما المنزل الذي يسكنانه في أثناء نومهما في غرفة مع فتيات أُخريات، وكان اثنان من المتهمين ملثمان ولم تذكر الصحيفة جنسية الشابين والفتاتين.

 

حيث قاموا بأخذ الهواتف النقالة المتحركة الخاصة بهن منهن، وكل ما هو ثمين، وأفرغوا محتويات حقائبهن واعتدوا عليهن ضرباً، وقام أحد الملثمين بسحب المجني عليها الأولى إلى دورة المياه وهددها بعصا، ثم اغتصبها وغادروا بعد ذلك الشقة.

 

وبحسب صحيفة "البيان" اليومية، قالت المجني عليها الثانية تبلغ 26 عاماً، إنه في يوم الواقعة وفي نحو الساعة الثالثة صباحاً وأثناء نومها في مقر سكنها مع صديقاتها دخل عليهن 3 أشخاص اثنان منهما ملثمان، وفور دخولهم طلب منهن المتهم الأول وكان مكشوف الوجه إخراج أموالهن فرفضن ذلك، وبعد ذلك أخذ المتهم ذاته حقائب اليد الخاصة بهن وأفرغها وأخذ الأموال والهواتف المتحركة ثم سحبها إلى الغرفة الأخرى وكان ممسكاً بيده اليمنى سيفاً أو سكينة كبيرة، ثم طرحها أرضاً وجردها من ملابسها عنوة واغتصبها، ثم غادروا المنزل.

 

بدورها، قالت المجني عليها الثالثة إن أحد المتهمين الملثمين قام بعد اقتحام المنزل بسحبها إلى دورة المياه وحاول اغتصابها فقاومته، فما كان من المتهم إلا أن اعتدى عليها ضرباً ثم طرحها أرضاً وركلها بقدميه وكانت تصرخ بشدة ثم سمح لها بالخروج من دورة المياه، وتوجه بالفور إلى فتاة أخرى وأخذها إلى دورة المياه وكانت تصرخ حينها واعتدى عليها جنسياً.