لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 4 Jan 2013 12:54 PM

حجم الخط

- Aa +

الباكستانية ملالا تغادر المستشفى في بريطانيا

غادرت الفتاة الباكستانية ملالا والتي أصابها مقاتلو حركة طالبان بالرصاص في الرأس لدفاعها عن تعليم الفتيات من مستشفى ببريطانيا بعد أن قال أطباء إن حالتها تسمح بالتعافي بين أفراد أسرتها.

الباكستانية ملالا تغادر المستشفى في بريطانيا
ملالا تغادر المستشفى

خرجت الفتاة الباكستانية ملالا أمس الخميس والتي أصابها مقاتلو حركة طالبان بالرصاص في الرأس لدفاعها عن تعليم الفتيات من مستشفى ببريطانيا، بعد أن قال أطباء إن حالتها تسمح بالتعافي بين أفراد أسرتها.

ووفقا لرويترز، كانت ملالا قد نقلت الى بريطانيا في شهر اكتوبر للعلاج، وقال أطباء إن من المقرر أن تعود إلى المستشفى في اواخر يناير او اوائل فبراير من أجل جراحة في الجمجمة.

وأثار إطلاق الرصاص على رأس ملالا من مسافة قريبة أثناء مغادرتها المدرسة في وادي سوات انتقادات دولية واسعة النطاق.

وأصبحت رمزا على المستوى الدولي لمقاومة محاولات طالبان حرمان النساء من التعليم وحقوق اخرى ووقع اكثر من 250 الف شخص طلبات التماس على الانترنت تدعو الى ترشيحها لجائزة نوبل للسلام.

وقال أطباء بمستشفى الملكة اليزابيث في برمنجهام حيث تعالج ملالا إن على الرغم من أن الرصاصة أصابت حاجبها الأيسر فإنها لم تخترق الجمجمة لكنها عبرت تحت الجلد بمحاذاة جانب رأسها ووصلت الى عنقها.

وعالجها أطباء متخصصون في جراحة الأعصاب وتخصصات أخرى بقسم من المستشفى عولج فيه مئات الجنود الذين أصيبوا في حربي افغانستان والعراق.

وقال ديفيد روسر مدير الشؤون الطبية بالمستشفى "ملالا شابة قوية وعملت بجد مع من يعتنون بها لإحراز تقدم ممتاز نحو تعافيها.