لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 7 Nov 2012 09:55 AM

حجم الخط

- Aa +

صدور اللائحة التنفيذية لقانون مكافحة التبغ في الامارات

تصدر وزارة الصحة الاماراتية خلال الأسبوع المقبل، اللائحة التنفيذية لقانون مكافحة التبغ الاتحادي، والتي تفسر وتحدد تفصيلات فنية عديدة لمواد القانون، كما تسعى الوزارة إلى إعداد برامج للتوعية والتثقيف، بالتعاون مع الجهات المعنية إلى تشكيل ثقافة جديدة بين أفراد المجتمع، لرفض التدخين، وتوسيع الوعي المعرفي بمخاطره وأضراره.

صدور اللائحة التنفيذية لقانون مكافحة التبغ في الامارات

حسب ما اورته جريدة البيان فانه سيتم  وضع خطط واستراتيجيات مرحلية تهدف إلى خفض نسبة انتشار ظاهرة استهلاك التبغ بين أفراد المجتمع بمختلف شرائحه وأعماره، فيما بدأت عدد من شركات التبغ العالمية بتطبيق المادة الثالثة من قانون مكافحة التبغ الاتحادي رقم (25) لسنة 2009، الخاصة بوضع صور وبيانات تحذيرية على عبوات التبغ، وذلك للمرة الأولى في أسواق الإمارات.

حيث سيفاجأ المدخن عند شراء سجائره بوجود صور منفرة، وعبارات تحذيرية قوية عن أضرار التدخين وعواقبه الصحية، تغطي 50 % من مساحة العلبة على وجهيها، منها صورة لسيجارة مشتعلة برأس ثعبان، وأخرى لسيدة حامل، وثالثة صورة يد مهترئة تحمل سيجارة مشتعلة، وذلك مع بداية التطبيق الفعلي للائحة الفنية الخليجية الخاصة ببطاقات منتجات التبغ التي تنص على وضع الصور والتحذيرات الصحية على جميع منتجات التبغ في دول مجلس التعاون.

ووفق قرار مجلس إدارة هيئة التقييس الخليجية، الذي نص على اعتماد تاريخ موحد للعمل باللائحة الفنية الخليجية «بطاقات عبوات منتجات التبغ» في كافة الدول الأعضاء، ومنح مهلة لشركات التبغ لمدة ثلاثة أشهر حتى يوم التاسع من نوفمبر الجاري لاستنفاذ المخزون الموجود في دول التعاون من منتجات التبغ، بما فيها منتجات المعسل، حيث سيتم منع دخول أيه شحنات للتبغ لا تحمل الصور التحذيرية في جميع دول مجلس التعاون بعد هذا التاريخ.

وبحسب إحصاءات هيئة الصحة في أبو ظبي لعام 2011 فإن نسبة تعاطي التبغ بين الذكور البالغين من مواطني الدولة وصلت إلى 24 %، بينما يصل انتشارها بين الذكور الوافدين إلى 29 %، في حين بلغت نسبة المدخنات المواطنات 0.08 %، و 6.6 % بين المدخنات الوافدات، وتشير الدراسات أن التبغ يكاد يقتل مليار شخص هذا القرن، في حال لم تتخذ أي تدابير فورية وحاسمة على المستوى العالمي والمحلي للتقليل والسيطرة على ضحايا التبغ سنوياً بالطرق الصحية السليمة