لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 31 Dec 2012 07:31 AM

حجم الخط

- Aa +

الاعتداء على صحفي سعودي لسؤاله داعية شهير عن منعه من دخول الأراضي الأمريكية

تعرض صحافي سعودي إلى الضرب من قبل مرافق لداعية سعودي شهير إثر سؤاله عن سبب منع السلطات الأمريكية من دخول الداعية المعروف إلى أراضيها.    

الاعتداء على صحفي سعودي لسؤاله داعية شهير عن منعه من دخول الأراضي الأمريكية

تعرض صحافي سعودي إلى الضرب من قبل مرافق لداعية سعودي شهير إثر سؤاله عن سبب منع السلطات الأمريكية من دخول الداعية المعروف إلى أراضيها.

 

وقالت صحيفة "الوطن" السعودية اليوم الإثنين إن مراسلها عبدالمحسن الفاران لم يتوقع أن السؤال الذي طرحه على الشيخ الدكتور عائض القرني حول أسباب منعه من دخول الأراضي الأمريكية، سيكون سبباً في تعرضه للضرب على يد أحد مرافقي الداعية، بعد أن دفعه إلى الخلف بقوة أطاحت به على الأرض، ليعود ويدفعه أخرى، قائلاً له بشكل فج "توكل على الله وش أمريكا وما أمريكا".

 

وجاءت الحادثة في أعقاب مشاركة "القرني" في أمسية شعرية نظمتها جمعية الأطفال المعوقين مساء السبت الماضي، وحاول "الفاران" في أعقابها أن يستفسر من الداعية عن أسباب منعه من دخول الولايات المتحدة، ليعتذر الشيخ بلطف عن الإجابة بقوله "لا لا ما فيه رد ما فيه رد"، قبل أن يقدم مرافقه على التعرض للصحافي بالضرب والإهانة على مرأى ومسمع من بين الحضور.

 

وقدمت صحيفة "الوطن" اليومية المرموقة احتجاجاً شفهياً لمسؤول العلاقات العامة بجمعية الأطفال المعوقين خالد الفهيد، الذي أعرب عن بالغ أسفه للحادثة، واتضح أن من أقدم على هذه الفعلة هو أحد مرافقي الشيخ، قبل أن يتلقى "الفاران"، اتصالاً من "القرني"، قدم فيه اعتذاراً عن الأحداث، وقال خلال الاتصال إنه لا يستطيع التعليق على مسألة منعه من دخول الولايات المتحدة كون سفارة السعودية في واشنطن تتابع الموضوع.