لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 30 Dec 2012 02:39 AM

حجم الخط

- Aa +

اتهام امرأة دفعت رجلا أمام قطار بمترو أنفاق نيويورك بالقتل

قال مدعون أنه تم يوم السبت اتهام المرأة التي ألقى القبض عليها للاشتباه بقتلها رجلا بعد أن دفعته أمام قطار أثناء دخوله المحطة في مترو أنفاق نيويورك بجريمة القتل من الدرجة الثانية بوصفها جريمة كراهية.

اتهام امرأة دفعت رجلا أمام قطار بمترو أنفاق نيويورك بالقتل
صورة ارشيفية

رويترز_ قال مدعون أنه تم يوم السبت اتهام المرأة التي ألقى القبض عليها للاشتباه بقتلها رجلا بعد أن دفعته أمام قطار أثناء دخوله المحطة في مترو أنفاق نيويورك بجريمة القتل من الدرجة الثانية بوصفها جريمة كراهية في ثاني حادث من نوعه يقع هذا الشهر في واحدة من أكثر شبكات النقل العام ازدحاما في العالم.

وقال مدعي منطقة كوينز في مدينة نيويورك أن المشتبه بها اريكا مينديز (31 عاما) التي شوهدت تكلم نفسها قبل الهجوم قد اعترفت للمحققين بأنها دفعت الضحية سونادو سين (46 عاما) يوم الخميس "لأنني أكره الهندوس والمسلمين."

وقالت متحدثة باسم مدعي منطقة كوينيز أنه تم احتجاز مينديز في بروكلين من قبل السلطات التي تحركت بناء على بلاغ من شخص تعرف على المشتبه بها من شريط مصور للحادث بث في التلفزيون .

وقال المدعي ريتشارد براون في بيان أن "المتهمة تواجه تهمة ارتكاب ما يعتبره أي راكب في مترو الانفاق أسوأ كابوس ..وهو أن يتم دفعه فجأة وبشكل أحمق أمام قطار قادم.

"وعلاوة على ذلك فعبارات الكراهية التي زعم أن المتهمة تفوهت بها والتي سبقت تصرفات المتهمة لا يمكن التغاضي عنها أبدا في مجتمع متحضر."

ونقل بيان المدعي عن مينديز قولها للمحققين"لقد دفعت مسلما على قضبان القطار لانني اكره الهندوس والمسلمين واعاملهم بعنف منذ 2001 عندما هدموا البرجين."

ولم يوضح بيان براون الانتماء العرقي أو الديني للضحية او احتمال أن تكون مينديز قد اعتقدت أن سين مسلم.

وقالت المتحدثة باسم مكتب المدعي أنها لا تعتقد أن الضحية كان يرتدي ملابس يمكن ان تدفع شخصا ما للاعتقاد انه مسلم. وإذا ادينت مينديز فقد تواجه الحكم عليها بأقصى عقوبة وهي السجن لفترة تتراوح بين 25 عاما ومدى الحياة.

وقال شهود للشرطة أن امرأة كانت تمتم بكلمات وتسير مسرعة مساء الخميس قبل أن تقترب خلف رجل كان واقفا مطمئنا على رصيف محطة في منطقة كوينز.

وقال الشهود أن مينديز دفعت الرجل من الخلف على القضبان لدى دخول القطار المحطة.

وبعد دفع سين يوم الخميس فرت مينديز من المحطة الى الشارع في مشهد صورته كاميرات المراقبة وبثته الشرطة يوم الجمعة مع بحثها عن المتهمة.

ويعد هذا ثاني حادث يقع خلال الشهر الجاري في مترو انفاق نيويورك بدفع أحد الركاب الى القضبان.

ففي الثالث من ديسمبر كانون الاول قتل كي-سوك هان بعد أن تم دفعه على قضبان المترو في مانهاتن لدى دخول قطار محطة قرب تايمز سكوير. ووجهت لمشتبه به اسم نعيم ديفيز تهمة القتل من الدرجة الثانية.