لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 27 Dec 2012 02:17 PM

حجم الخط

- Aa +

سعودية تفتتح وكالة لتوفير الموارد البشرية

تبنّت شابة سعودية افتتاح أول وكالة متخصصة في توفير القوى البشرية المساندة لمنظمي المعارض والمؤتمرات في السعودية «فور إيفنت».

سعودية تفتتح وكالة لتوفير الموارد البشرية
افتتاح أول وكالة سعودية متخصصة في توفير القوى البشرية المساندة لمنظمي المعارض والمؤتمرات

تبنّت الشابة فرح محسن افتتاح أول وكالة سعودية متخصصة في توفير القوى البشرية المساندة لمنظمي المعارض والمؤتمرات في السعودية «فور إيفنت».

ووفقا لصحيفة الشرق السعودية، قالت فرح بدأت فكرة المشروع من خلال إيماني بجدوى المشروعات الخاصة وتطورها، وكانت الخطوة الأولى من خلال حساب في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» يجمع الشباب والفتيات من المحبين لهذا المجال.

وأضافت أن اتخاذ القرار في بداية كل مشروع أمر سهل لأنه لا يكون مطلعاً على تبعات المشروعات ونجاحها من عدمه، مفيدة أنها بدأت في تحويل الفكرة إلى لمشروع على أرض الواقع، بيد أن مفاجأتها تمثلت في النجاح غير المتوقع للمشروع.

وأوضحت أن مشروعها لم يكن بحاجة لرأسمال في الأساس، فهو يعتمد على الفكر والطاقة البشرية والإدارة الناجحة، مشيرة إلى أنه تم الاتفاق مع الشريك وابتكار الاستراتيجيات المالية ووضع المعايير والمقاييس التي على أساسها سنكون قادرين على تطوير المشروع من مجرد مبادرة شبابية إلى مؤسسة ذات كيان وثقل في السوق.

وذكرت أن تمويل المشروع بدأ باستقطاع مبالغ من راتبها، إذ كانت مؤمنة بأن المشروع سينجح وسيقوم بتعويض كل التكاليف التي دفعتها، حيث استطاعت تمويل المشروع وإنجاحه بالمبالغ المستقطعة، بالإضافة إلى خبرتها في مجال العلاقات العامة.

وأشارت إلى أن تقبل المجتمع لسيدة الأعمال يتراوح بين مؤيد ومتقبل على مضض، لكن في الإجمال يفخرون بسيدات الأعمال، وهناك كثير ممن يحاولون دعمهن وتذليل الصعوبات لهن، لاسيما التي تحتاج إلى تنقل وخروج للمصانع والمستودعات للحصول على المنتج بجودة أفضل وسعر أقل.

 ورأت صاحبة وكالة «فور إيفنت» أن ثقة المجتمع في المنتجات والخدمات التي تقدمها المؤسسات السعودية الناشئة في السوق المحلية والخليجية، جيدة إلى حد ما، لكنها تحتاج مزيداً من الثقة، ورأت أن سيدة الأعمال تتميز عن نظرائها من الرجال بالدقة والإبداع والإخلاص.

وأكدت أن سيدة الأعمال تدعم الاقتصاد الوطني، من خلال ممارسة دورها كمربية والإسهام في تنمية المجتمع إلى جانب عملها وتجارتها. وقالت فرح إنها اعتمدت في عملها على الخبرة والمغامرة والأمانة والاحترام والتخلص من عقدة «ضعف السيدات».