لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 2 Aug 2012 08:42 AM

حجم الخط

- Aa +

برج ايفل يكتسي حلة جديدة أكثر مراعاة للبيئة

يشهد برج إيفل الذي يعد أكثر المعالم السياحية استقطابا للزوار في العالم، أعمال صيانة خلال فصل الصيف لتحديثه وجعله أكثر مراعاة للبيئة حيث يتم تزويده بألواح شمسية وأبراج هوائية.

برج ايفل يكتسي حلة جديدة أكثر مراعاة للبيئة
التحديث يهدف إلى جعل البرج أكثر مراعاة للبيئة واستقطابا للجمهور

يشهد برج إيفل الذي يعد أكثر المعالم السياحية استقطابا للزوار في العالم، أعمال صيانة خلال فصل الصيف لتحديثه وجعله أكثر مراعاة للبيئة لتوليد جزء من الطاقة التي يحتاج إليها حيث يتم تزويده بألواح شمسية وأبراج هوائية، بحسب ما أعلنت الشركة التي تتولى إدارته.

ووفقا لفرانس 24، تجري حاليا في الطابق الأول الذي يعتبر أكبر طوابق المعلم أعمالا لتحديثه بهدف جعل البرج أكثر مراعاة للبيئة واستقطابا للجمهور وتسهيل الصعود اليه، على ما شرح رئيس شركة برج إيفل الجديدة جان برنار برو خلال زيارة ميدانية.

ويقع الطابق الأول على علو 57 مترا وهو يشهد أدنى نسبة من الزيارات، لكن الوضع قد ينقلب عندما سيتاح للزوار المشي على الأرضية الشفافة التي ستبنى فوق الفراغ في محيط الحيز الذي تؤلفه الأعمدة الاربعة.

ومن المرتقب أيضا في إطار هذه الاعمال إضافة طواحين هوائية وألواح شمسية وقنوات لحبس مياه الأمطار، بهدف تحسين أداء البرج على صعيد الطاقة بنسبة 30 %، على ما قال جان برنار بروس.

ومن المزمع أيضا تحسين نفاذ الأشخاص الذين يعانون إعاقات طفيفة إلى البرج، بغية تمكينهم من الاستفادة من البرج برمته خلافا للوضع الراهن.

وستفتتح قاعة مؤتمرات في أحد أجنحة الطابق، في حين سيرمم المتحف والمطعم والمتاجر في الطابق الثاني.

ومن المفترض أن تنتهي هذه الأعمال التي لم يغلق الطابق خلالها في أواخر العام 2013، على أن تبلغ كلفتها الإجمالية 25 مليون يورو من دون احتساب الضرائب، ستمولها بالكامل شركة برج إيفل الجديدة.

يعتبر برج إيفل الذي شيد بمناسبة المعرض الدولي في باريس في العام 1889 من المعالم التي يدفع بدل لزيارتها الاكثر استقطابا للزوار في العالم، مع 7,1 ملايين زائر في العام 2011، في مقابل 3 ملايين في مطلع الثمانينيات.