لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 9 Apr 2012 06:17 AM

حجم الخط

- Aa +

إسرائيل تمنع شاعر ألماني من دخول أراضيها بسبب قصيدة

صرحت السلطات الإسرائيلية أن الشاعر الألماني "غونتر غراس"، شخص غير مرحب به في إسرائيل.

إسرائيل تمنع شاعر ألماني من دخول أراضيها بسبب قصيدة
غونتر غراس

صرحت السلطات الإسرائيلية أن الشاعر الألماني الحائز على جائزة نوبل للآداب "غونتر غراس"، 84 عاما، شخص غير مرحب به في إسرائيل.

 

وتأتي هذه الخطوة عقب الغضب العام الإسرائيلي من قصيدة "ما يجب أن يقال" التي كتبها "غونتر" وقامت بنشرها صحيفة سود دويتشه الألمانية يصف إسرائيل بأنها "تهدد السلام العالمي".

 

وانتقد غراس ينتقد في القصيدة ما وصفه "بالنفاق الغربي بشأن برنامج إسرائيل النووي المشتبه به، وسط تكهنات أنها قد تشارك في عمل عسكري ضد إيران لمنعها من بناء قنبلة ذرية."

 

وقال غراس، إن ما دفعه لكتابة هذه القصيدة هو قرار برلين في الآونة الأخيرة بيع إسرائيل غواصة قادرة على "تدمير الرؤوس الحربية،" بينما "لم يثبت وجود قنبلة نووية واحدة" لدى إيران.

 

وقال غراس إنه احتفظ طويلا بالصمت بشأن برنامج إسرائيل النووي، لأن بلاده ارتكبت "جرائم لا مقارنة لها"، ضد اليهود، لكنه أصبح يرى أن الصمت "كذبة مرهقة ومكرهة" ومن تجاهلها سيلاقي عقاب "معاداة السامية،" الشائع الاستخدام.

 

واجتذبت قصيدة غراس نقدا قاسيا من العديد من الشخصيات، بمن فيهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي قال في بيان إن مقارنة غراس بين إسرائيل وإيران "مخزية،" مضيفا أن "إيران، وليس إسرائيل، من يشكل تهديدا للسلام والأمن في العالم".

 

وفي محاولة لاحتواء الانتقادات والاتهامات بمعاداة السامية، أوضح غراس لاحقا أنه كان يريد فقط أن يشير إلى "ما يعتبره السياسات الخاطئة للحكومة الإسرائيلية الحالية بقيادة نتنياهو،" مضيفا "أنا انتقد السياسة التي تواصل بناء المستوطنات ضد أي قرار للأمم المتحدة.