لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 23 Apr 2012 05:06 PM

حجم الخط

- Aa +

الحزب السلفي المصري: لن نقبل الإهانة من السعودية

أشار نادر بكار المتحدث باسم حزب النور: وفد من الحزب سيتفاوض مع السلطات السعودية لإنهاء الأزمة الناجمة عن اعتقال محامي مصري خلال توجهه لأداء العمرة  

الحزب السلفي المصري: لن نقبل الإهانة من السعودية
اعتقال محامي مصري خلال توجهه لأداء العمرة

كتب صلاح لبن في صحيفة الدستور المصرية أن نادر بكار المتحدث باسم حزب النور عبر عن استياءه للأسلوب الذي انتهجته المملكة السعودية ضد المواطن المصري أحمد الجزاوي بعدما تم اعتقاله من قبل السلطات السعودية أثناء تأديته مناسك العمرة مشيرا إلى أن الحزب انتهى من اجتماعه الخاص بمناقشة تلك الواقعة.   

 

بكار قال في رسالة نشرها على الموقع الاجتماعي فيسبوك اليوم "فرغنا للتو من اجتماع ناقشنا خلاله قضية "الجيزاوي"، نرفض أن يتم اعتقال مواطن مصري كل تهمته انه ذهب إلى السعودية لاداء العمرة واصفا الانتهاكات التي حصلت له بـ" غير المقبولة ". 

 

 

القيادي السلفي اشار الى أن الحزب سيسير في مسارين أحدهما دبلوماسي والأخير قانوني موضحا أن الاتجاه الأول سيكون ارسال وفد رفيع المستوى من حزب النور يترأسه اشرف ثابت وكيل البرلمان مهمته زيارة السفارة السعودية لحل أزمة كل المعتقلين في السعودية وليس "الجيزاوي" فقط بينما الاتجاه الثاني يتمثل في أن يقوم الحزب بإرسال محامين للترافع عن الجيزاوي هناك.

 

ومع اقتراب موعد جلد المحامي المصري أحمد الجيزاوي، بعدما تم القبض عليه من قبل السلطات السعودية أثناء قيامه بأداء شعائر العمرة، تزايدت الانتقادات الشعبية والحقوقية في مصر لما أسموه بامتهان جديد للسيادة المصرية في الداخل والخارج.    

حيث دعا عدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إلى وقفة احتجاجية أمام سفارة المملكة العربية السعودية بالقاهرة، الساعة 12 ظهر يوم الثلاثاء القادم، للمطالبة بالإفراج عن الجيزاوي، والتنديد بسوء معاملة المصريين في الأراضي السعودية.