لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 25 Sep 2011 12:00 AM

حجم الخط

- Aa +

أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»

قدم رجال الأعمال الهنود إسهامات كبيرة لا ينكرها أحد لاقتصادات دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، كما حققوا نجاحات متميزة كل في ميدانه بعد انتقالهم إلى المنطقة

أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»
أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»
أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»
أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»
أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»
أغنى 30 هندياً في دول «التعاون»

قدم رجال الأعمال الهنود إسهامات كبيرة لا ينكرها أحد لاقتصادات دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، كما حققوا نجاحات متميزة كل في ميدانه بعد انتقالهم إلى المنطقة. وباستثناءات بسيطة، فان الغالبية العظمى من رجال الأعمال الهنود الذين جمعوا ثروات كبيرة في دول التعاون، قد بدأوا من لاشيء تقريباً، اللهم سوى الطموح الكبير الذي كان يدفعهم لتحقيق النجاح في عالم الأعمال.

فمعظمهم جاء من بيئات فقيرة في شبه القارة الهندية وبدأ بداية متواضعة في دول المنطقة في أعوام الخمسينات والستينات والسبعينات، لكنهم سرعان ما أثبتوا قدرتهم على التميز في عالم المال ولأعمال، كما أثبتوا أنهم كفاءات نادرة. لقد عمل فريق بحث أريبيان بزنس طيلة 3 أشهر لتقدير ثروات رجال الأعمال الهنود في المنطقة، وكما كان متوقعا فقد  واجه صعوبات كبيرة لإنجاز هذه المهمة رغم اعتماده على أرقام الأسواق المالية في دول المنطقة وعلى أرقام ذات الشركات التي يملكها رجال الأعمال الهنود فيها. ومع ذلك فان الأرقام الواردة في هذه القائمة، وهي أول قائمة من نوعها في المنطقة لهذه لفئة من رجال الأعمال، تبقى تقديرية، كما أنها ربما تكون قد أغفلت عن غير قصد، وربما بسبب صعوبات البحث والاستقصاء، بعضا  من رجال الأعمال الهنود في دول التعاون الست.

1. موكيش جاكتياني
3.200 مليار دولار
رئيس مجموعة لاندمارك

الملياردير موكيش "ميكي"جاغتياني هو أحد أكبر أصحاب إمبراطوريات التجزئة في دول منطقة الخليج حيث تدير إمبراطوريته المسماة لاند مارك، 900 محل منتشرة في 15 دولة، وبلغ مجموع حجم عملياتها العام الماضي نحو 3.2 مليارات دولار، في حين تستخدم المجموعة 31 ألف موظف، وكانت قد افتتحت أول متجر لها في الخليج في مملكة البحرين في عام 1973. وكانت تلك  ليست سوى البداية بالنسبة للملياردير الطموح الذي وضع خططا لزيادة حجم عمليات المجموعة الى 5.2 مليارات دولار وتوسيع شبكة متاجرها إلى 1200 متجر بحلول عام 2015.

انطلقت لاند مارك في مسيرة النمولتصبح مجموعة عالمية تحتل مساحة 11 مليون قدم مربع في عالم التجزئة في دول الخليج، والأردن، ومصر والهند. وتقدم المجموعة مفاهيم متعددة تناسب قاعدة واسعة من العملاء من مختلف الجنسيات والثقافات وتلبي كافة احتياجاتهم، وتوفر تشكيلة واسعة من المنتجات التي تتماشى مع  العائلات والتي تندرج تحت عدد من العلامات التجارية المعروفة عالميا ومنها، هوم سنتر، وسنتربوينت، ومحل الأطفال، وشومارت، وسبلاش، ولايف ستايل، وبيوتي باي، وكيو هوم ديكور، وماكس، شو اكسبرس، وإي ماكس، والعديد من الفروع لعلامات تجارية عالمية مثل، نيو لوك، وآفترشوك، وكوتون وغيرها المزيد. وتتمثل فلسفة لاندمارك بالاستمرار في النمو والازدهار وقد تجلى ذلك بشكل واضح في معدل النمو السنوي الذي حافظ على نسبة 32 في المئة على مدى 3 سنوات.

2. بي آر شيتي
1.720 مليار دولار
العضو المنتدب والرئيس التنفيذي NMC

الدكتور بافاغوثو راجهورام شيتي، صاحب مجموعة إن ام سي  الهندية المولود في مدينة كارناتاكا، يعرف اختصارا باسم بي آر شيتي، وهو العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لـمجموعة  نيو ميديكال سينتر في أبوظبي. وقد تدرب شيتي في البداية كصيدلاني وانتقل إلى الإمارات عام 1973 حيث افتتح أول صيدلية له هناك في نفس العام، وقد أدرك على الفور الحاجة الماسة إلى تقديم خدمات صحية. ويملك الآن ثروة تبلغ 1.7 مليار دولار. ومجموعة المركز الطبي الجديد في أبو ظبي التي تأسست عام 1977، هي عبارة عن مجموعة من الشركات.

وللمجموعة مصالح في المستشفيات ونشاطات الضيافة وعملت على تنويع نشاطاتها لتشمل إلى جانب الصناعات الدوائية والصيدلانية، الخدمات المالية ومبيعات التجزئة والعقارات وتكنولوجيا المعلومات. وفي أبريل/ نيسان الماضي باع شيتي اثنتين من شركاته هما المستشفى الوطني والمركز الوطني الطبي الجديد إلى شركة استثمارية مقرها أبوظبي هي استثمارات الأصيل بمبلغ غير معروف.

3. يوسف علي ما
1.550 مليار دولار
عضو منتدب EMKE

يوسف على ما المولود في مقاطعة كيرالا الهندية والذي يشغل منصب العضو المنتدب في مجموعة EMKE هو شخص معروف لكل مواطن ومقيم في دولة الإمارات فمجموعته التي تملك من بين أسماء أخرى كبيرة سلسلة المحلات الشهيرة المعروفة باسم لولو هايبر ماركت، والتي هي فقط إحدى العلامات التجارية التي يعمل من خلالها.

وللمجموعة مقر رئيسي في أبو ظبي كما لها مكاتب في 29 دولة وتستخدم نحو 27 ألف موظف بينهم 22 ألف هندي، وتبلغ إيراداتها السنوية 3.7 مليار دولار. وتفاخر مجموعة EMKE التي يملكها يوسف بأنها واحدة من أضخم المؤسسات المملوكة لمقيمين هنود في دول الخليج.

وقد قالت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن يوسف علي  واحد من أكثر الشخصيات الفاعلة في دولة الإمارات.وقد حصل على أعلى الجوائز التقديرية من دولة الهند والتي تقدم للهنود غير المقيمين. وقد كان يوسف علي أول وافد ينتخب لعضوية مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي في عام 2005.

4. عائلة شابريا
1.300 مليار دولار
شركاء، جمبو إلكترونيكس

بدأت عائلة شاباريا بدأت بداية متواضعة من خلال محلات لقطع غيار أجهزة الراديو في مومباي، إلى أن باتت نشاطاتها اليوم متعددة المجالات والاستثمارات، من خلال مجموعة جامبو العملاقة التي تأسست في دبي عام 1974. ومثله مثل الآخرين في قائمة الأغنياء، فقد بدأ مانوها أو مانو شابريا بداية متواضعة، كبائع لقطع غيار أجهزة الراديو في دبي، لكنه سرعان ما أصبح واحدا من أنجح رجال الأعمال الهنود في الإمارات.

جمبو للإلكترونيات، هي الآن إحدى شركات مجموعة جمبو التي تنشط في عدة مجالات من أهمها الأنابيب والكيماويات والآليات الصناعية والتجهيزات اللوجستية. تضم جمبو للإلكترونيات 33 متجرا موزعين على كافة التراب الإماراتي كما تضم 10 مراكز خدمة. تعد الشركات من أكبر الموزعين الحصريين ماركة سوني عبر العالم كما تقوم بتوزيع عدة ماركات عالمية من أبرزها أبل، نوكيا، سوني أريكسون، دال، توشيبا.وتتكون الشركة من خمسة أقسام متخصصة وهي قسم سوني وقسم تكنولوجيا المعلومات وقسم أجهزة الاتصال وقسم سوبرا وقسم الماركات الأخرى.

5. بي إن سي مينون
1.200 مليار دولار
مؤسس ورئيس سوبها للتطوير

هاجر بي إن سي مينون المولود في مقاطعة كيرالا الهندية إلى سلطنة عمان عام 1976 حيث بدا عملا في الديكور الداخلي مع شريك عماني، وبعد أن لحظ إمكانية فرصة للتطوير العقاري في الهند، أسس سوبها للتطوير عام 1995 ومن ثم وسعت سوبها للتطوير العقاري محفظة استثماراتها في الإمارات العربية المتحدة وعمان، إضافة إلى الهند لتلبية الطلب من قبل مشتري العقارات في كل تلك المناطق. يقول بي إن سي مينون :لقد شهدنا زيادة مستمرة في الطلب من قبل الهنود غير المقيمين خلال السنتين الماضيتين. لقد كانوا يشترون العقارات لأغراض الإقامة فضلا عن أغراض الاستثمار. ويقول ميلون إن المشاريع الفخمة والأكثر فخامة ومشاريع الفيلات تحظى بشعبية على وجه الخصوص بين المستثمرين من الهنود غير المقيمين في الهند. وفي الوقت الحاضر، لدى شركة سوبها ديفيلوبرز 23 مشروعا سكنيا قيد التنفيذ (تغطي مساحة 6.99 قدم مربع) في الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى 38 مشروعا تعاقديا (تغطي مساحة 7.42 مليون قدم مربع). والآن، يقول ميلون: في الفترة من 2011 - 2012، تخطط (سوبها) لإطلاق مشاريع تطوير عقاري جديدة داخل الهند، بحيث تغطي 11 مليون قدم مربع.

وفي الهند وحدها قامت الشركة بتطوير أكثر من 10 مليون قدم مربع بعقارات عالية الجودة، بمساعدة فريق عملها الذي يزيد عن 25.000 شخص. حيث تتضمن مشاريع الشركة معالم عمرانية رائعة مثل مدينة صُبحة أول مدينة متكاملة لكيرالا في ثريسر، وفيلات سوبها لأسلوب الحياة المرموق في ديفاناهالي. كما كانت الشركة وراء تطوير العديد من مكاتب أنفوسيس والمباني التجارية مثل مبنى أستوديو أنفوسيس المبني على شكل الهرم في بانغالور.


6. صني فاركي
950 مليون دولار
مؤسس GEMS للتعليم

صني فاركي هو رجل الأعمال معروف يرأس مجموعة شركات فاركي التعليمية والصحية العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة وهي شركات معروفة على المستويين الإقليمي والعالمي. ويعتبر صني فاركي مؤسس مجموعة جي إي إم إس التعليمية من الشخصيات القليلة الموجودة على قائمة مجموعة جلوبال إنديا المعنية بالهنود الذين قدموا خدمات جليلة للعالم والذين سيتم تكريمهم، وذلك تقديراً لدوره في تقديم خدمات تعليمية على مستوى العالم، وبالخصوص في الإمارات، حيث يدير 26 مدرسة. ويدير فاركي إحدى أكبر المجموعات المعنية بالمدارس الخاصة. وقد ساهمت مجموعة جيمس التعليمية في تطور البيئة الاجتماعية والاقتصادية في الدول التي توجد بها مدارسها.وتمتد مجموعة جيمس التعليمية إلى 9 دول وتقدم خدمات تعليمية متميزة وذات جودة لأكثر من 100 ألف طالب من 124 جنسية، ويعمل لديها 65 ألف معلم. وتعتبر جيمس من أكبر الشركات التي توظف الهنود والبريطانيين خارج أوطانهم. والمعروف عن صني فاركي أنه ذو عقلية غير تقليدية ومستثمر تربوي. ولقد قاد مبادرات طورت مفاهيم الابتكار، خدمة العملاء والجودة في التعليم، وذلك ليصب في بوتقة مجموعة جيمس التعليمية.

7. راجن كيليتشاند
900 مليون دولار
رئيس مجلس إدارة ورئيس مجموعة دودسال

تاسست مجموعة دودسال في مومباي عام 1948 على يد عائلة ناندلال كيليتشاند كشركة تجارية شريكة لإحدى الشركات البريطانية، أما اليوم فهي شركة تدر المليارات من الدولارات من خلال أعمالها ومقرها في دبي. في مارس/آذار الماضي استحوذت مجموعة دودسال التي تتخذ دبي مقرًا لها على شركة AE&E I.D.E.A (India) Private Limited الكائنة بمدينة شيناي بالهند. وقال راجن كيلشاند، رئيس ومدير مجموعة دودسال إن الاستحواذ خطوة استراتيجية مناسبة من شأنها تعزيز دور الشركة الحالي في قطاعات الطاقة والبنية التحتية والصناعة، كما أنه يوفر سبيلاً جديدًا لتقديم حلول شاملة وتحسينات تقنية مبتكرة ورائدة في مجال الهندسة والتوريد والتشييد. وفي يونيو/ حزيران الماضي منحت شركة "نفط الجنوب" العراقية المملوكة للحكومة وشريكتيها "رويال داتش شل" (RDSA) و"بتروناس" الماليزية (PETR.UL) "مجموعة دودسال" ومقرها  دبي عقداً بقيمة 106 ملايين دولار لبناء خط أنابيب يربط حقل مجنون النفطي العملاق بمحطة ضخ قرب محطات التصدير الجنوبية في البصرة. وبموجب العقد، سوف تتولى مجموعة دودسال مدّ خط أنابيب بطول 73 كيلومتراً لنقل الخام من حقل مجنون إلى محطة لتخزين النفط الخام قرب الزبير جنوبي العراق.

8. توني جاشنمال
900 مليون دولار
مدير تنفيذي- مجموعة جاشنمال

يعد اسم جاشنمال الاسم الأبرز في الأدوات المنزلية عبر الشرق الأوسط. وقد بدأت المجموعة بداية متواضعة من خلال متجر واحد في العراق في عام 1919، ومن ثم نمت لتصبح واحدة من أنجح شركات البيع بالتجزئة في المنطقة. توني جاشنمال هو مدير مجموعة جاشنمال المتخصصة في بيع السلع والخدمات الاستهلاكية الراقية والفاخرة بالجملة وبالتجزئة. تمثل هذه المجموعة امتيازات تجزئة عالمية مختلفة في المنطقة كما أنّها تدير قسماً خاصاً بالصحف والمنشورات والمطبوعات الدورية للإشراف على تسويق وتوزيع الكتب والمجلات والصحف الرائدة في المنطقة من خلال التوزيع المباشر أو قنوات بيع تجزئة أخرى بما في ذلك محلات ومكتبات جاشنمال. للمجموعة شركاء كثيرون ومن بينهم بوربوري أوف لندن، كلاركس، كالفن كلاين، دافيدوف، بورشيه دزاين، لفنت، هيغز، وأو سي أس جابان. في الوقت الحالي، يعمل توني جاشنمال كمدير إداري لشركة جاشنمال في الكويت وكمدير لهذه الشركة في الإمارات العربية المتحدة والبحرين وعمان، كما أنّه أيضاً عضو في مجلس إدارة مجموعة جاشنمال.

9. إل تي باغراني
820 مليون دولار
شويترام

تأسس اسم سوبر ماركت شويترام أساسا في غرب أفريقيا في عام 1944 على يد ثاركورداس شويترام باغراني. وباغراني الأكبر افتتح أول بقالية في سيراليون وعلى مدى سبعة عقود أصبح شويترام وأولاده شركة عالمية تغطي أوروبا والخليج وأمريكا الشمالية وأفريقيا. وقبل 3 عقود أسس شويترام أول سوبر ماركت في الإمارات وله الآن 25 فرعا عبر الإمارات ودول الخليج العربية. وتشتهر شويترام بتجارة الاحذية والحقائب النسائية وتجارة الأدوات المنزلية، والأسماك، والخضار والفواكه الطازجة، وتجارة الملابس الجاهزة بجميع أنواعها، والمواد الغذائية الطازجة والمعلبة والمحفوظة والمجمدة، والهدايا ولعب الأطفال، ومستحضرات ومستلزمات التجميل، وحتى صناعة الخبز. وتنيوي شويترام مضاعفة محلاتها في دول الخليج خلال العام الحالي.

10. د: محمد علي
725 مليون دولار
مؤسس جلفار للهندسة والمقاولات

يتمثل نشاط شركة جلفار للهندسة والمقاولات المدرجة في سوق مسقط للأوراق المالية في الإنشاءات المدنية والميكانيكية وهندسة الصحة العامة وبناء الطرق وعقود الصيانة الكهربائية وتلك الخاصة بخطوط الأنابيب. وقد أسسها الدكتور محمد علي في سلطنة عمان بالشركة مع الشيخ سالم سعيد حمد العريمي عام 1972. ومنذ تأسيسها نجح محمد علي في تحويل شركة المقاولات الصغيرة هذه إلى شركة لها مركز القيادة إقليميا. تم إعلان الأرباح الصافية للربع الأول من العام 2011. 1.38 مليون ريال عماني، مقارنة بخسائر 843.000 ريال عماني لنفس الفترة من العام السابق.

تعد الشركة حاليا أكبر الشركات الخاصة في عمان ولها مشاريع في كامل أنحاء المنطقة بما في ذلك مشاريع المقاولات والنفط والغاز. كما ا، الدكتور علي هو مؤسس تحالف عمان للبترول وهو نائب رئيس اللجنة المشتركة للتعمين التي تدعمها الدولة، وهو معروف بتبرعاته الخيريةكما أنه مؤسس PM  التي تمول التعليم في المناطق الفقيرة بالقارة الهندية.


11. باراس شهدبوري
650 مليون دولار
رئيس مجلس إدارة مجموعة نيكاي- الإمارات

باراس شهدبوري هو دبلوماسي سابق ترك عمله في وزارة الخارجية الهندية وبدأ عمله الخاص في عام 1988. ووشهدبوري المعروف بحبه للمخاطرة يرأس الآن 12 شركة في مجموعة نيكاى التي تنافس أسماء شهيرة منافسة في اليابان وكوريا. ونيكاي الاسم الشهير والمألوف، هي علامة تجارية رائدة للإلكترونيات والأدوات المنزلية وهي توزع في أكثر من 80 بلداً بما فيها أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وتتضمن مجموعة واسعة من المنتجات و400 مليون من العملاء. ويرأس شهدبوري أيضا مجلس الأعمال والمحترفين الهنود وقد نال جائزة الدولة الهندية تقديرا لأعماله ونشاطاته في ترويج الاستثمارات الهندية في الخارج.

12. هيتش بوداني
630 مليون دولار
رئيس مجموعة بوند القابضة للاستثمار- الإمارات

الدكتور هيتش بوداني رجل أعمال طموح أثبت قدرة فائقة على تحويل رؤية الأعمال إلى حقائقز وكمؤسسوشريك عام ورئيس لمجلس إدارة في مجموعة بوند الاستثمارية القابضة فقد امتدت استثماراته إلى أكثر من قطاع بما في ذلك الفنادق والمنتجعات والتطوير والاستثمارات الخاصة والمجمعات التجارية والعقار والتكنولوجيا الطبية والتعدين والنفط والغاز.

وعلى مدى سنوات نمت أعمال الأسرة بشكل كبير كما اتسع نطاق اعمالها لتضم الآن أكثر من 30 شركة تابعة. وبالإضافة إلى اهتماماته في عالم الأعمال فإن للدكتور بوداني اهتماماته الكبيرة بأعمال الخير والقضايا الإنسانية كتغير المناخ ومساعدة فقراء أفريقيا والتي ساعدت الآلاف من الأطفال عبر القارة السمراء.

13. يوغيش ميهتا
623 مليون دولار
عضو منتدب في بتروكيم الشرق الأوسط

قدم يوغيش ميهتا إلى دبي في عمر التسعة والعشرين، دون أن يكون له عقد عمل ودون أية رؤية أو خطط للمستقبل، لكنه وكما يقول شخصيا كانت لديه الكثير من الأحلام. وقد أسس بتروكيم الشرق الأوسط في عام 1995 في المنطقة الحرة بجبل علي بدبي حيث بنت مخازنها الخاصة بالبتروكيماويات وقد تأسست بشراكة مع بتروكيم البريطانية ومن ثم توسعت لتصبح أكبر موزع مستق للبتروكيماويات في منطقة الشرق الأوسط. وقد توسعت عالميا لتفتح مكاتب في مومبي وأنتويرب ولندن وسنغافورة والصين. ويأمل ميهتا أن تبلغ عائدات الشركة 3 مليارات دولار في عام 2015.

تدير شركة بتروكيم الشرق الأوسط مرافق التخزين والتوزيع لحساب شركات الكيماويات العالمية في منطقة جبل علي منذ عام 1998. وفي يوليو/تموز الماضي، طرحت شركة بتروكيم الشرق الأوسط عقد التوسعات في مرافق التخزين والتوزيع في ميناء جبل علي لتتقدم شركات المقاولات بعروضها لتنفيذ العقد. ودعت شركة بتروكيم شركات المقاولات في وقت سابق أن تتقدم بالعروض لتنفذ الإنشاءات في المراحل الأربع لمرافق التخزين والأنابيب في موعد لا يتجاوز 31 الشهر الجاري. وتأهلت أربع شركات للمشروع تشمل سيسكو الأميركية وكونسيليوم السويدية ودناوي للهندسة الميكانيكية والكهربائية والشرق الأوسط لخدمات السيطرة.

14. جاينت غاناواني
530 مليون دولار
رئيس تنفيذي- مجموعة المايا- الإمارات

تعد مجموعة شركات المايا إحدى أهم الشركات من حيث تنوع النشاط في دولة الإمارات. تتخذ مجموعة شركات المايا لالس من دبي مقرا لها وتتنوع نشاطاتها من البيع بالتجزئة إلى التجارة والضيافة، وهي أيضا تملك وتدير مجمع لامسي بلازا للتسوق في دبي. ويرأس المجموعة جاينت غاناوني وهو رجل أعمال طموح اختار هذا العام أن يدخل عالم تجارة المفروشات والديكور من خلال معرض هومز أر أس في أبوظبي. وتنوي الشركة فتح فرع لها في سلطنة عمان العام المقبل كما أنها تبحث عن مشروع استثمارمشترك في الكويت وأماكن أخرى من الشرق الأوسط. ويدير غانواني ايضا مجمع الشارقة للتسوق وكذلك المركز العربي للتسوق في منطقة مردف بدبي. وبينما وسعت الشركة أعمالها إلى رأس الخيمة وسلطنة عمان، فان غانواني صرح بأن الشركة تنوي دخول قطاع التعليم وتنوي افتتاح 3 مدارس في في دبي وهي الآن بصدد البحث عن مواقع مناسبة لها. كما تنوي المايا لالس دخول السوق السعودية خلال العامين المقبلين.

15. نيليش فيد
480 مليون دولار
أباريل غروب - الإمارات

تعد مجموعة أباريل غروب Apparel Group، التي تديرها عائلة نيليش فيد المعروفة جدا في دبي منذ عام 1904 واحدة من أقوى مجموعات التجزئة المتخصصة ببيع الأزياء في الشرق الأوسط، وتضم محفظتها أكثر من50  علامة تجارية، وأكثر من620متجراً. تتخذ المجموعة من دبي مقراً لها، حيث بدأت مع علامة تجارية واحدة فقط عام 1996، وتعمل على أن تضم 1000 متجر بحلول 2012. وتضم العلامات التجارية تحت مظلة مجموعة أباريل غروب علامات من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأوروبا وأستراليا وآسيا، وتشمل أبرز الأسماء في مجال الأزياء، مثل: كينيث كول، تومي هيلفيغر، بالي، ألدو، ناين ويست، وإيروبوستال. وتتضمن العلامات التجارية الرئيسية الأخرى كلاً من إينغلوت، كولدستون كريميري، وفريدوم فيرنتشر. تدير المجموعة حالياً عملياتها في دولة الإمارات والكويت وقطر والبحرين وسلطنة عمان والهند وبولندا وسنغافورة والأردن والمملكة العربية السعودية وروسيا وأندونيسيا وتايلاند وماليزيا. بالإضافة إلى ذلك، فقد وُضعت استراتيجيات واضحة لدخول الأسواق الناشئة مثل جمهورية التشيك والمجر والباكستان ومصر والفلبين. ويعود النمو المدهش الذي حققته مجموعة أباريل غروب إلى الرؤية الحيوية والتوجيهات السديدة لرئيسها نيليش فيد، الذي حقق للشركة قوة وراء قوة، ونجاحاً وراء آخر، منذ نشأتها قبل 14 عاماً خلت.


16. عائلة خيمجي
390 مليون دولار
خيميجي رامداس المحدودة- عمان

مجموعة شركات كيمجى رامداس (ك ر) التي تأسست عام 1970 هي مجموعة أعمال تجارية متعددة ومؤسسة في سلطنة عمان. وهى أعمال موثوق بها وحازت على احترام الجميع لأكثر من قرن من الزمان حوالي (141 سنة) وقد حافظت باستمرار على موقعها الريادي في المجالات الاستهلاكية، الصناعية والبنية الأساسية. مقر المجموعة في سلطنة عمان ولديها أعمال تجارية متنوعة في أربع مجموعات إستراتيجية - مجموعة المنتجات الاستهلاكية، لايف ستايل، البنية الأساسية، ومجموعة المشاريع واللوجستية، وجميعها تخدم المستهلك وتقدم حلول متكاملة للبرمجيات حسب الطلب، مشاريع جاهزة للاتصالات السلكية واللاسلكية، التعليم والتدريب، ساعات فاخرة للبيع بالتجزئة وإكسسوارات الإناقة ولايف ستايل، سلسلة مطاعم عالمية، سلسلة من السوبرماركت للبيع بالتجزئة، السلع والمواد الغذائية، الأدوية والرعاية الصحية، حلول المنزل والمكتب التي تشمل مكيفات الهواء، أدوات المطبخ والأجهزة المنزلية، المنتجات الكهربائية، مواد البناء، الأصباغ الصناعية، إلى جانب ذلك، وكالات الشحن، شحن البضائع، النقل والتخزين، السفر والعروض الترفيهية، التشييد والبناء، الأدوات والمعدات الصناعية، النفط والغاز، لوازم الدفاع المتكاملة والمعدات المساعدة، مركبات مكافحة الحريق والمركبات العسكرية، التوزيع والصيانة. وكيمجي رامداس المحددودة هي صاحبة العديد من العلامات التجارية الشهيرة مثل بي آند جي، بامبرز ، براون، دوراكل، جيليت،ويلا، ويلا،أولويز، بانتين، كلايرول، هيد اند شولدرز، كريست، كامي،  أويل أوف أولي، أولد سبايس، بيرت، هيربال إيسينس، زست، موم، براشوت، اسكند، أول ديز، تريسا لينكس.

17. سانتوش جوزيف
360 مليون دولار
الرئيس التنفيذي- لؤلؤة دبي- الإمارات

سانتوش جوزيف هو رجل أعمال مخضرم له خبرة ومعرفة عميقة بالاستثمار في قطاع العقار بمنطقة الخليج. ويملك جوزيف خبرة تمتد لأكثر من 20 عاما في الإدارة.  وقد تولى جوزيف مسئولية إدارة مشروع لؤلؤة دبي الذي تيبلغ تكاليفه 7.4 مليار درهم إماراتي والمؤلف من 3 مراحل والذي من المقرر تسليم المرحلة الأولى منه في عام 2013 وقد استطاع إنجاز مراحل المشروع الأولية بنجاح كبير. ويعد مشروع لؤلؤة دبي المؤلف من 4 أبراج يتألف كل منها من 73 طابقا، ولذلك فهو فريد من نوعه، ومتعدد الاستخدامات ومطور بأعلى مستويات الجودة حيث يحتوي على مسرح وأبراج وفنادق ومتاجر وأماكن ترفيه تتصف جميعها بلمسة لؤلؤة دبي المتميزة مع أحدث التقنيات والخدمات. وسوف تكون لؤلؤة دبي مقصدا متكاملا حيث ستؤمن حياة الرفاهية و الحيوية من خلال إتاحة فرص العمل و التسلية والمعيشة في بيئة عملية و مستدامة بيئيا في أن معا.

وتتم إدارة لؤلؤة دبي من قبل فريق من الخبراء الفنيين والإداريين والمستشارين الذين يتمتعون بخبرة سابقة في تطوير هذا النوع من المشاريع. تم تقسيم الشركة إلى إدارات مستقلة تعمل على إدارة الأجزاء المختلفة من المشروع و هي: التخطيط و الإدارة التجارية، التسويق والمبيعات، خدمة العملاء، تطوير الأعمال، قسم التصميم، قسم الضيافة، القسم القانوني، قسم تكنولوجيا المعلومات، و إدارة الشركات ، والحسابات المالية.

18. فيصل كوتيكولون
300 مليون دولار
المؤسس والرئيس التنفيذي- كي إي إف القابضة

تعد "كي إي إف" القابضة" ومقرها منطقة الحمرية في الشارقة شركة عالمية حاصلة على العديد من الجوائز تقوم بتزويد منتجات السبائك الفولاذية كالصمامات والمضخات لقطاعات النفط والغاز والتعدين والتصنيع والصناعات الكيميائية لأسواق الشرق الأوسط وآسيا وأوروبا والولايات المتحدة. وتعد "كي إي إف" التي تأسست في عام 1997 شركة قابضة لاثنتين من الشركات هما "إميريتس تكنو كاستينغ"و" جي سي ميدل إيست" وهما من أوائل شركات السبائك التي قامت باستخدام أنظمة إلكترونية لإدارة كامل عملياتها في الشرق الأوسط، وتصل طاقتهما الإنتاجية إلى 36 ألف طن سنويا. ومؤخرا استحوذت "دبي انترناشيونال كابيتال" ذراع الاستثمارات العالمية لـ "دبي القابضة" على حصة نسبتها 45 بالمائة من كي إي إف.

وقد تمكن فيصل كوتيكولون مؤسس شركة "كي إي إف" القابضة  والذي درس الهندسة في أمريكا خلال 11 عاما فقط من بناء مكانة مهمة للشركة وجعلها منافسا قويا أمام شركات السبائك الأوروبية التي تمتلك تاريخا راسخا في السوق يعود إلى أكثر من 100 عام. وتوفر شركة "كي إي إف" القابضة خدماتها لأكثر من 70 عميلا بما في ذلك العديد من الشركات الرائدة في قطاعات النفط والغاز كشركة "تكرير" و"إينوك" و"قطر للبترول" و"شركة نفط الكويت"و"شركة تنمية نفط عمان"وقطر غاز" و تيكو" كما حصلت على جائزة أفضل شركة سبائك في العالم.

19. موهان فالرامي
285 مليون دولار
نائب رئيس مجموعة شركات الشيراوي- الإمارات

موهان فالراني المدير العام نائب رئيس مجموعة الشيراوي من مواليد عام 1940 وهو سليل عائلة من رواد الأعمال وقد عرف عنه نجاحه في جمع المال منذ نعومة أظافره وكذلك صوابية القرارات التي يتخذها في مجال الاستثمار، وقد احتفل موهان بعيد ميلاده السبعين بين أطفال مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة بدبي. لدى تخرجه من جامعة بارودا انتقل إلى هونغ كونغ ومن ثم إلى دبي وفي عام 1966 أقام شراكة مع أحد رجال الأعمال الإماراتيين هو عبد الله الشيراوي، ومنذ ذلك الحين بقي الإثنان معا حتى اللحظة.

تتكون مجموعه الشيراوي حاليا من شركات تخصصيه تكمل كل منها الأخرى، وتدار بشكل منفصل ويؤمن ذلك مرونة قصوى وآفاق كبيره للنمو والتطور مما يتيح لكل شركة على حدا استغلال فرصها كل بمفرده والتعاون في المشاريع الكبيرة  والتنسيق فيما بينها في مجالات مختلفه وخاصة في مجال الفرص الاستثمارية. وتتنوع استثمارات الشيراوي من الاستثمار والتطوير العقاري وإدارة وتقيم الأصول العقارية إلى المواصلات ونقل الركاب وتأجير السيـارات والحافلات وتقديم خدمات الليموزين، والسفـر والسياحه والشحن، والاستشارات المالية والمحاسبية والاقتصادية والاستثمارية. وتخطط الشركة لدراسة إنشاء شركات أخرى من خلال مسيرتها لتحقيق النمو والانتشار والربحية. وهي ابتكرت طرقا استثمارية في القطاعات الخدمية والصناعية والتجارية في قطر وخارجها.

20. سي كي مينون
250 مليون دولار
رئيس مجموعة بهزاد- قطر

على الرغم من أن سري شيري كريشنا المشهور أكثر باسم سي كي مينون ومقره الدوحة، يركز على الاستثمار في النقل برا وبحرا فانه استطاع بنجاح مد نشاط شركته إلى صناعة الفولاذ. وكرئيس وعضو منتدب لمؤسسة بهزاد فان مينون يشرف على أمبراطورية أعمال لها عمليات في كل منطقة الخليج وكذلك في أوروبا وأمريكا اللاتينية وأمريكا ومناطق أخرى من العالم

وللمجموعة أيضا استثمارات في مجالات التقنبة من خلال مؤسسة بهزاد التقنية في دبي ويعد مينون من أبرز الفاعلين في مجال الأعمال الخيرية فهو قام ببناء المنازل لساكني مدن الصفيح في موطنه بولاية كيرالا الهندية. وقد منحته الحكومة الهندية العديد من الجوائز لقاء أعمال الخيرية لصالح الفقراء. ويعد شريكه المرحوم علي حسين بهزاد من رجال الأعمال الرواد في الخليج حيث كان من أوائل الذين اشتغلوا في التجارة في منتصف الخمسينيات من القرن الماضي واستطاع أن يحقق نجاحات كبيرة في عالم المال والأعمال، سيرته الاقتصادية  تعكس قصة نجاحه في عالم التجارة.

واستهل علي بهزاد أعماله التجارية في سن مبكرة في الخمسينيات من القرن الماضي حيث لم تكن التجارة ميسرة مثل هذه الأيام ومنذ ذلك التاريخ تمرس بالتجارة بنشاطاتها المختلفة حتى توج جهوده بإنشاء مجموعة شركات تحت راية واحدة وهو ما يعرف حالياً بمجموعة بهزاد. بدأت المجموعة نشاطها تحت قيادته ورئاسته المباشرة مما حدا بها لتجاوز العقبات حتى حققت نجاحا باهرا في الوسط التجاري وليس ذلك بغريب على رجل ورث الكثير من الخبرة التجارية.


21. رام بوكساني
235 مليون دولار
نائب الرئيس التنفيذي كوزموس، مجموعة أي تي إل

تعكس سيرة رام بوكساني الذي قدم إلى دبي قبل 45 عاما سيرة نجاح شخصي كاملة حيث كان في الثامنة عشرة من العمر وقد أمضى رحلة بالقارب استمرت 5 أيام. وحسبما يتذكر فانه لم يكن في دبي حينها مطار أو نفط أو طرقات أو هاتف. تتنوع استثمارات كوزموس من النسيج إلى الإلكترونيات إلى التطبيقات المنزلية والتكنولوجيا والضيافة وهي تمثل عددا من الأسماء التجارية العالمية الكبرى ولديها نحو 55 موزع في الإمارات وعمان. وتولى بوكساني مهمة توسيع نشاطات الشركة ونموها وهو ايضا يشغل منصب عضو مجلس الإدارة في العديد من الشركات الأخرى حول العالم. وهو أيضا مؤسس منتدى اقتصادي هندي ويعد من ابرز رجال الأعمال الهنود في كل منطقة الخليج. ويقول بوكساني أنه يشعر بالنتماء إلى دبي والإمارات أثر من انتمائه ألى بلده الأصلي الهند.

22. جوي ألوكاس
230 مليون دولار
مالك مجموعة جوي ألوكاس

جوي ألوكاس هو مؤسس ومالك واحدة من أبرز شركات المجوهرات في منطقة الشرق الأوسط وقد بنى لنفسه سمعة ممتازة كرجل أعمال ناجح من ولاية كيرالا الهندية بعد أن أسس الشركة التي تقدر أعمالها الآن بنحو مليار دولار. وقد أصبح الآن لاعبا أساسيا في صناعة المجوهرات في كامل منطقة الشرق الأوسط، حيث لدى الشركة 80 متجرا يعمل بها نحو 300 موظف وتخدم أكثر من 10 ملايين زبون.وقد استطاعت شركة "جوي ألوكاس" على مر العقدين الماضيين من الزمن، أن تؤسس لها اسماً في منطقة الشرق الأوسط.

وشركة جوى ألوكاس، حائزة على جائزة أفضل متاجر البيع بالتجزئة على مستوى الشرق الأوسط وتتواجد في 9 دول حول العالم وعلى الأخص دول مجلس التعاون الخليجي والهند وبريطانيا، وهى شركة المجوهرات الوحيدة التي حققت شهادة الجودة الايزو 9001 و 14001 في منطقة الشرق الأوسط و الهند. ومن خلال 70 معرض مجوهرات حول العالم بما في ذلك أكبر معرض للمجوهرات بالعالم في تشيناى بالهند، فان جوى ألوكاس تقدم مجموعة واسعة من الخيارات المبتكرة الحديث منها والتقليدي، وتؤكد على تقديم أجود الخامات وأفضل الخدمات عبر كافة منافذها التسويقية. وكان والد جوي ألوكاس فارجيس ألوكاس قد افتتح أول محل للمجوهرات في عام 1956 أما الأبن فقد طار إلى الإمارات في عام 1987 لمباشرة العمل في هذا المجال بدولة الإمارات وافتتح في نفس العام متجرا له في أبوظبي ومن بعدها دبي والشارقة والعين ورأس الخيمة ومن ثم توسع إلى قطر وعمان والبحرين والكويت والسعودية.

23. رضوان ساغان
230 مليون دولار
مؤسس ورئيس الدانوب لمواد البناء

رضوان ساغان مثال لرجل الأعمال الهندي الناجح وكان قد بدأ عمله في الكويت مباشرة بعد تخرجه من الجامعة كبائع لمواد البناء ولكنه اضطر إلى الفرار من الكويت بعد الغزو العراقي لها، وقد أسس شركة الدانوب لمواد البناء في دبي في عام 1993، وتقدم الآن أكثر من 25.000 منتج وخدمة ذات قيمة مضافة في جميع صالات عرضها الـ 29 المنتشرة في كافة أنحاء الشرق الأوسط والهند. وتدير الشركة عملياتها من مكاتبها الرئيسية بدبي وهي مرفق يمتد على مساحة 5 ملايين قدم مربع ، حيث تشتمل على مركز لوجستي وفرن تجفيف ومصنع ومخازن. وقد حققت الدانوب نمواً هاماً من شركة تجارية صغيرة لتصبح إحدى أكبر شركات مواد البناء في المنطقة، حيث تملك  29 فرعاً حول العالم، 19 فرعاً في الإمارات، و3 فروع في الهند وفرعين في كل من عُمان والبحرين والسعودية وفرع في قطر، بالإضافة إلى مكاتب مشتريات في الصين وكندا. وتضم "الدانوب" فريق عمل مؤلف من 1300 موظف يعملون في مواقع استراتيجية تغطي كافة أنحاء دولة الإمارات، بما فيها جبل علي وديرة وأبوظبي. وقد شاركت الشركة في أهم المشاريع، في كل من الإمارات وعُمان والبحرين، بما فيها تلال الإمارات وبرج العرب وفندق شانغريلا وفندق جراند حياة وموتور سيتي وبرج خليفة ومطار دبي مبنى 3 وجزيرة ياس وجزيرة الريم وجزيرة السعديات وفندق شاطئ الراحة وغيرها.

يقول رضوان ساجان، مؤسس ورئيس شركة الدانوب لمواد البناء هناك تدفق كبير في المشاريع الإنشائية التي من شأنها تقديم الدعم اللازم للدولة لتحقيق الانتعاش الاقتصادي. ونحن نتطلع إلى لعب دور رئيسي في تحقيق هذا التطور من خلال الارتقاء إلى سمعتنا كشركة رائدة في توفير مواد البناء العالية الجودة والعالمية المستوى لهذه المشاريع الكبرى.

24. فاسو شروف
220 مليون دولار
رئيس مجموعة ريغال

فاسو شروف مؤسس مجموعة شركات ريغال في الإمارات هو رجل أعمال معروف في عالم الأعمال. وهذه المجموعة التي تأسست قبل 60 عاما والتي تأسست عام 1952 نمت بسرعة لتغطي عددا من المجالات المختلفة بدءا من التكنولوجيا والعقار إلى صناعة وتوزيع الثياب والحقائب وقد قد شروف أعمال توسع المجموعة من خلال خطط توسع طموحة ومن خلال معرفة دقيقة باحتياجات العملاء. وقد بدأ شروف كل ذلك عندما أسس شركة تجارية على ضفاف خور دبي وذلك للمتاجرة بالجملة والأقمشة من الهند وسائر آسيا. ويعد شروف من رواد الأعمال الهنود في المنطقة، ومن دبي نمت شركة ريغال لتصبح من أبرز وأهم الأسماء التجارية في المنطقة. ومنذ ذلك الحين برزت ريغال كواحدة من أهم شركات صناعة النسيج بالمنطقة وهي الآن مزود أقمشة للعديد من أبرز محلات الموضة في العالم العربي وتملك الشركة 6 متاجر في دبي ومتجران في الشارقة  وواحد في أبو ظبي وآخر في العين ورأس الخيمة.

25. آزاد موبن
215 مليون دولار
رئيس مجموعة دي إم

الدكتور أزاد موبن هو رئيس مجلس إدارة مجموعة دكتور موبن المعروفة اختصارا باسم دي إم للرعاية الصحية، وهو طبيب مشهور تحول إلى رجل أعمال مقره دولة الإمارات العربية المتحدة. وهناك فلسفة خاصة تنتهجها مجموعة دكتور موبن للرعاية الصحية ترتكز  على مفهوم الرعاية الصحية للجميع والاقتراب من العملاء. وتقدم دي إم امتيازات خاصة لرعاية المرضى الذين يحتاجون إلى عناية خاصة في المستشفيات الراقية التابعة لها والمنتشرة في دول مجلس التعاون الخليجي والهند.

الجدير بالذكر أن الدكتور آزاد موبن هو رئيس مجلس إدارة مجموعة موبن للرعاية الصحية. وتعد هذه المجموعة من الرواد في المنطقة على صعيد قطاع الرعاية الصحية، مع شبكة كبيرة من المرافق الطبية، وتتخذ المجموعة من دبي مقراً لها، مع 90 مؤسسة صحية تابعة للمجموعة تقدم كل أنواع الخدمات الصحية الأولية والثانوية والعالية، بما في ذلك خدمات الإدارة والاستشارة، ولها وجود قوي ومركز ممتاز في دول مجلس التعاون الخليجي والهند. وتضم المجموعة مستشفى في مسقط إضافة إلى 4 مراكز طبية في السلطنة في إطار توسيع عملياتها في السلطنة.وأعلنت المجموعة مؤخرا عن علامتها الجديد آستر. وتهدف العلامة الجديدة إلى دمج وتوحيد 4 اختصاصات حيوية تحت اسم واحد وعلامة تجارية متكاملة حيث ستضم علامة " آستر" المستشفيات، والمراكز الطبية، والمراكز التشخيصية والصيدليات التابعة للمجموعة، والمنتشرة في أكثر من 90 موقعاً على امتداد 5 بلدان. ومن شأن الإعلان عن تدشين " آستر" أن يمكن المجموعة من تقوية علامتها التجارية وزيادة فعاليتها، بغية رفع مستوى التواصل مع الزبائن الكرام وتقديم خدمات رعاية صحية ذات جودة عالية في متناول الجميع ممزوجة بلمسات إنسانية.


26. أجاي باتيا
205 مليون دولار
رئيس مجموعة باتيا

أجاي باتيا هو العضو المنتدب في مجموعة إخوان باتيا ومركزها دولة الإمارات العربية المتحدة. والشركة التي لها عمليات في كل منطقة مجلس التعاون الخليجي والهند والعراق وسنغافورة وبريطانيا وفرنسا تمتعت بحضور إقليمي على مدى عقود من الزمن وتعود تاريخها إلى نحو 100 عام خلت. وتقدم الشركة خدمات في 3 مجالات رئيسية هي الهندسة والصناعة ومنتجات المستهلك والاستثمار والعقار، ومن بين استثماراتها الكبرى فندق شاطئ عجما وفندق ومنتجع كيمبينسكي عجمان وفندق اللؤلؤة في أم القيوين.

أجاي باتيا يشرف على مختلف أقسام المجموعة ويدير أكثر من 800 موظف محترف فيها من خلال مقر المجموعة الرئيسي في دبي وقد لعب أجاي دورا بارزا في تعزيز عملية نمو ونجاح الشركة إقليميا وعالمياً، وهي تحت قيادته تنوي حاليا فتح مكاتب لها في المملكة العربية السعودية واليمن ونيجيريا وليبيا. ويرأس أجاي الرابطة الهندية في دولة الإمارات كما أن له باع طويل في الأعمال الإنسانية.

27. راميش راماكريشنان
205 مليون دولار
 رئيس ترانس ورلد

أصبح راميش راماكريشنان رئيس مجموعة شركات ترانسورلد المعروفة اختصارا باسم (تي جي أس) رجل أعمال بارز في مجال الصناعة اللوجستية بفعل إمبراطورية كبرى في عالم الشحن أنشأها والده تساوي أكثر من 70 مليون دولار. وقد استطاع رامركريشنان خريج كلية الأعمال في مومبي والمسلح بخبرة تمتد إلى أكثر من 25 عاما، استطاع بنجاح قيادة المجموعة إلى آفاق جديدة من التوسع الإقليمي وبخاصة في شبه القارة الهندية، وهو يواظب على مراقبة أعمال الشركة بشكل يومي.

وتوسعت نشاطات مجموعة "ترانس ورلد" في الشرق الأوسط في السنوات الأخيرة خاصة فيما يتعلق بامتلاك السفن وتشغيلها وإنشاء العديد من وكالات الشحن البحري ومراكز التوزيع ومحطات شحن الحاويات ومراكز إصلاح السفن والحاويات البحرية. وتمتلك المجموعة مراكز لها في أكثر من 30 موقعاً حول العالم وبطاقة بشرية تفوق الـ 1000 موظف.

كما أن مجموعة شركات ترانس ورلد العالمية وما لها من شبكة شركات واسعة تغطي معظم أنحاء العالم و مع خبرة تمتد لأكثر من ثلاثين عاما في مجال الشحن البحري قامت بإنشاء شركة ترانس ورلد السعودية لتكون الذراع القوي لها داخل السوق السعودي. وكل شركات ترانس ورلد هي جزء من مجموعة شركات ترانس ورلد العالمية، وقد روعي عند تأسيس شركة ترانس ورلد السعودية عدة أمور منها اختيار المواقع المثلى لمكاتبنا فقد تم افتتاح عدة مكاتب وهي مكتب التشغيل الملاحي بميناء الملك عبد العزيز بالدمام ومكتب مبيعات الدمام وإدارة المنطقة الشرقية و المكتب الإقليمي للبحر الأحمر بجدة ومكتب ميناء بورت سودان (السودان) ومكتب الميناء الجاف بالرياض بالإضافة إلى مكتب الإدارة العامة لشركة ترانس ورلد السعودية بمدينة الرياض وسيتم قريبا افتتاح فرع مدينة الجبيل الصناعية.

28. جي بي شويترام جيثواني
190 مليون دولار
رئيس جيبي للتجارة

يتمتع جي بي شويترام بنفوذ كبير في الشرق الأوسط وجنوب آسيا وهو يشغل منصب العضو المنتدب وورئيس مجلس إدارة مجموعة جي بي. استطاع جي بي شويترام إقامة إمبراطورية كاملة في مجال صناعة الملابس والنسيج والبلاستيك ومواد البناء والمعدات الثقيلة وقد أسهم بشكل كبير في تطور اقتصاد دولة الإمارات. ووفقا لجي بي فان كل نشاطه التجاري تعلمه من خلال جلسات الفطور مع والده وجده لأبيه ولذلك لم يكن هناك داع لتعلم أصول التجارة في المدارس.

وفي عام 1954 جاءت شركة أمبريال التجارية ، ومقرها مدينة كراتشي الباكستانية وقد أسست مكتباً إقليميا لها فيً دبي ، ثم جاء جي . بي . شويترام جيتواني وأقام شركة جي . بي . التجارية ، ويقول جي . بي . شويترام :( كنت قد عشت في هونغ كونغ وسنغافورة وحذرني بعض الناس من أن دبي لم تكن تتوفر فيها الخدمات الأساسية ولم تكن بها أجهزة تكييف، فاشتريت مروحتين ووضعت واحدة على كل من طرفي غرفة المكتب وكنت أشغل المراوح بالطاقة الكهربائية المستمدة من بطارية السيارة، وأحضرت أيضاً ثلاجة مجمدة تعمل على الكيروسين، لم تكن هناك شروط خاصة بالترخيص في عام 1954 بل كان يكفي أن تبدأ بمزاولة التجارة ، وكان من المحتم أن يلتقي المرء خلال مزاولته للتجارة بالشيخ راشد بن سعيد الذي كان يشجع الناس على الذهاب إلى مجلسه والتحدث إليه.

ويكمل شويترام :جاءت شركتنا إلى دبي أول مرة عام 1950 لملاحقة تاجر فارسي يعمل في دبي وكان يدين لنا بمبلغ كبير، كان الشيخ راشد يدرك أهمية السمعة الطيبة بالنسبة لدبي كمركز تجاري ولذلك لم يسمح لطبقة التجار أن تتصرف بأسلوب غير مسئول أو تصبح مكبلة بالديون، وفي حالتنا أثبتنا له حقنا ، وقام الشيخ بالقبض على التاجر الذي سدد الدين لنا.

29. إس كومار فادهافان
180 مليون دولار
رئيس تنفيذي- مجموعة سامارا

إس كومار فادهافان اسم شهير في عالم رجال الأعمال بالمنطقة وفي القارة الهندية فهو المؤسس والرئيس التنفيذي سمارا جروب المتنوعة النشاطات والتي تأسست في الكويت عام 1964 ولها الآن أعمال كثيرة في الهند والإمارات وموريشيوس وهي تختص بمجال صناعة قطع غيار السيارات وللشركة فروع توزيع في الكويت كما أنها دخلت سوق العقار من خلال زراع استثمار دولية.

والمثير أن فادهافان لا ينتمي إلى أسرة معروفة في مجال الأعمال ولذلك فهو يفضال أن يصف نفسه بالعصامي الذي صنع نفسه وعالمه بنفسه في هذا المجال. يتمتع إس كومار فادهافان بروح طموحة وقد جاء إلى الكويت في أواخر أعوام الخمسينيات من القرن الماضي حيث بدأ العمل كبائع في إحدى شركات قطع الغيار وبرهن عن أداء متميز ومن هناك تسلح بالخبرة والمعرفة في مجال قطع الغيار ومن ثم بدأ عمله الخاص حيث أسس شركة سمارا لمستلزمات السيارات في عام 1964 ومن ثم توسع ليصبح أحد أهم موردي وموزعي قطع غيار السيارات في المنطقة. ويشغل ايضا منصب رئيس مجلس الأعمال الهندي بالكويت.

30. ماغانمال بانشوليا
170 مليون دولار
رئيس وكالة التجارة العربية

ماغانمال بانشوليا هو أحد أكثر رجال الأعمال احتراما في دبي وهو أحد أقدم رجال الأعمال الهنود في منطقة الخليج ويعيش في إمارة دبي منذ أكثر من 6 عقود من الزمن. بدأ ماغنمال بانشوليا عام 1957 عندما أدرك الحاجة إلى الكهرباء في الإمارة وقرر إقامة شركة وشراء مولد كهربائي وتزويد الكهرباء لتجار السوق حول خور دبي وهذا ما جعله أول من يجلب الكهرباء لدبي وكنتيجة لهذا الإنجاز فقد تم تعيينه لاحقا مديرا لكهرباء دبي من قبل الشيخ الراحل راشد بن سعيد آل مكتوم حاكم دبي الأسبق. وقد استمر في منصبه هذا طيلة 20 عاما أي حتى عام 1980 عندما تم توطين شركة كهرباء دبي. وبالإضافة إلى نشاطاته التجاريه فان ماغانمال يلعب دورا في غرفة صناعة وتجارة دبي  ومستشفى المكتوم وبنك دبي الوطني وهو رئيس الرابطة الهندية بدبي من عام 1961 إلى عام 1968.