لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 18 Aug 2011 05:29 AM

حجم الخط

- Aa +

ممثلة تقاضي مجلة خليجية بسبب خبر عن سهرة مع ياسر القحطاني

سبب رفع الدعوى القضائية على المجلة الخليجية عنوان خبر "القبض على ياسر القحطاني ومريم حسين في سهرة في دبي".

ممثلة تقاضي مجلة خليجية بسبب خبر عن سهرة مع ياسر القحطاني

ذكر تقرير اليوم الخميس أن الفنانة مريم حسين بدأت إجراءات رفع دعوى قضائية على مجلة خليجية بسبب بريد إلكتروني إعلاني تضمن عنوان "القبض على ياسر القحطاني ومريم حسين في سهرة في دبي".

ووفقاً لصحيفة "الحياة" السعودية، وزعت مجلة "حول الخليج" البريد الإلكتروني بشكل واسع خلال الأيام الماضية قبل نزول المجلة إلى الأسواق لاحقاً، وهو ما دعا الفنانة إلى طلب اعتذار رسمي حول العنوان والمادة المنشورين، مهددةً بالتصعيد ورفع دعوة قضائية ضد المجلة في حال لم يتم الاستجابة لطلبها والاعتذار لها.

وأكد حسين قريش مدير المكتب الإعلامي للفنانة، بأن مريم حسين شرعت في اتخاذ الإجراءات النظامية لرفع شكوى رسمية، إذ تم عرض الأمر على مستشار قانوني متخصص، مضيفاً "ليس هناك سوى خيارين إما أن تقوم المجلة بتقديم اعتذار رسمي للفنانة واللاعب ياسر القحطاني، أو أن الفنانة مريم ستسير قدماً في طريقها نحو رفع قضية على المجلة عبر الطرق القضائية المتاحة".

يذكر أن الخبر المنشور في المجلة لم يحتو على كلمة "قبض" وجاء في عناوينه حول حفلة العشاء التي ضمت اللاعب الدولي ياسر القحطاني مع بعض الفنانين "إشاعة ثانية تطارد القناص بدبي .. واللاعب يلتزم الصمت"، وعنوان آخر "مريم حسين: ضعفاء النفوس حولوا وليمة العشاء إلى سهرة صاخبة".

وقال مالك مجلة "حول الخليج" ورئيس التحرير في الوقت ذاته قبلان السويدي، "القبض ليس قبضاً أخلاقياً بالشكل السلبي ولكن بالطريقة الإيجابية"، وأضاف أن المجلة لم تنزل إلى الأسواق بعنوان القبض إنما جاء ذلك فقط في فيسبوك، أما غلاف المجلة في الأسواق فلم يتضمن هذا العنوان إطلاقاً بل جاء في الغلاف "تفاصيل سهرة ياسر القحطاني في دبي".

وأضاف "كانت سهرة احتفالية بمناسبة انتهاء مسلسل وجاء هذا كتصريح من الفنانة، وكما قلت أن الغلاف المتداول ليس الغلاف الذي نزل في السوق، بل غلاف كان الهدف منه الترويج من خلال شهرة ياسر القحطاني وليس مريم حسين فالأخيرة لا تضيف لنا شيئاً".

واستطرد "هذا ما حدث من إدارة التسويق إعلان تسويقي لياسر القحطاني أما مريم حسين فإذا أرادت أن ترفع شكوى فلترفع كما تريد من شكاوى".