عقد لؤلؤ لأم كلثوم يباع في دبي بمبلغ 1.4 مليون دولار

حقق مزاد المجوهرات والساعات العصرية الثالث الذي نظمته "دار كريستيز" في دبي مساء 29 أبريل مبيعات إجمالية قياسية بلغت 20,079,300 مليون دولار.
عقد لؤلؤ لأم كلثوم يباع في دبي بمبلغ 1.4 مليون دولار
بواسطة Shahem Shareef
الخميس, 01 مايو , 2008

حقق مزاد المجوهرات والساعات العصرية الثالث الذي نظمته "دار كريستيز" في فندق جميرا أبراج الإمارات في  دبي مساء 29 أبريل مبيعات إجمالية قياسية بلغت 20,079,300 مليون دولار أمريكي/73.691.031 درهم إماراتي/ 12,963,196 يورو.

وقد حقق عقد اللؤلؤ والألماس الذي عدّ من أهمِّ معالم المزاد رقماً قياسياً هو 1,743,400 دولار أمريكي/ 6,398,278 درهم إماراتي/ 1,125,539 يورو مسجلاً بذلك أعلى سعر لقطعة بيعت عبر مزادات "دار كريستيز" بمنطقة الشرق الأوسط. كما بيع عقد اللؤلؤ الذي يعود لكوكب الشرق أم كلثوم بقيمة 1.4 مليون دولار أمريكي/ 5.1 مليون درهم إماراتي/ 894,156 يورو أي بقيمة تعادل عشرة أضعاف قيمتها التقديرية الأولوية التي تراوحت بين 80,000 - 120,000 دولار أمريكي.

وشهدَ المزاد منافسة حادّة من مقتنين ومزايدين من كافة أنحاء العالم حيث بيع 68 بالمائة من القطع المعروضة و78 بالمائة من حيث قيمة المعروضات. أما تقسيم المشترين (وفق القطع المباعة) فقد كان على النحو التالي: 48 بالمائة من منطقة الشرق الأوسط، و33 بالمائة من أوروبا بما في ذلك المملكة المتحدة، و13 بالمائة من الأمريكيتين، و6 بالمائة من آسيا. وقد سجل مزايدون من 21 دولة للمشاركة في المزاد، فيما شارك 32 مزايداً من 11 دولة في المزاد عبر خدمة LIVETM على إنترنت التي تتيح للمهتمين في منطقة الشرق الأوسط وكافة أرجاء العالم من متابعة المزاد بكافة تفاصيله عبر حواسيبهم الشخصية والمشاركة في المزايدة.

وقال فرانسوا كيريل، رئيس مجلس إدارة كريستيز أوروبا والمدير الدولي لقسم المجوهرات في دار كريستيز: "سعدنا بالأرقام القياسية العالمية التي حققها مزاد المجوهرات والساعات العصرية الثالث والتي تؤكد المكانة الراسخة والسمعة المرموقة لدبي بوصفها مركزاً دولياً رائداً لأهمِّ مزادات الساعات والمجوهرات العالمية. واكتظت القاعة التي استضافت المزاد بمزايدين من 21 دولة، ناهيك عن عشرات المزايدين من حول العالم الذين تابعوا وزايدوا عبر الهاتف وإنترنت. كما سعدنا بأن 8 من أصل أهمِّ 10 من القطع التي بيعت اشتراها مقتنون من منطقة الشرق الأوسط، بما في ذلك العقد اللؤلؤي الفريدة الخاص بأم كلثوم والذي شهد مزايدة حادة وبيع بقيمة 1.4 مليون دولار أمريكي، أي عشرة أضعاف قيمته التقديرية الأولوية".

ومن ناحيته أشادَ ديفيد وارين، مدير المجوهرات في دار كريستيز الشرق الأوسط، وجون سوجلاديز، المدير الدولي لقسم المجوهرات في دار كريستيز لندن، بالمزاد قائلين: "حقق المزاد الذي انعقد هذا المساء أعلى قيمة إجمالية من بين مزادات دار كريستيز التي أقيمت في دبي خلال الأعوام الماضية، كما شهد بيع أغلى قطعة تباع عبر مزادات كريستيز في منطقة الشرق الأوسط، وكذلك بيعت ثالث أغلى لؤلؤة منفردة تباع في مزادات علنية عالمية. مما لا شك فيه أن مزاد هذا المساء كان حدثاً استثنائياً متميزاً بوجود جموع المزايدين والمقتنين والمزايدين من كافة أنحاء العالم".

ومن المعروف أن مياه الخليج كانت طوال قرون مضت مصدرَ أنقى وأرقى اللآلئ الطبيعية في العالم، ولا غرابة أن باعت دار كريستيز في مزادها الأخير صفوة الصفوة من اللآلئ الطبيعية النادرة التي لم تعرض في مزادات علنية طوال عقود مضت، بما في ذلك بعض أندر اللآلئ الطبيعية في العالم. إذ حقق قسم اللآلئ الطبيعية في مزاد كريستيز الثالث للساعات والمجوهرات مبيعات إجمالية بقيمة 6,161,300 مليون دولار أمريكي/ 22,611,971 درهم إماراتي/ 3,977,735 يورو. ومن أهمِّ القطع التي بيعت ضمن هذا القسم من المزاد عقد لؤلؤ نادر يتألف من 217 لؤلؤة متسقة ومتناغمة في أحجامها وأشكالها يتدلى منه لؤلؤة كبيرة نصف كروية ذات قاعدة مسطحة يبلغ وزنها 219.32 وحدة وزنية (54.83 قيراط) حيث بيعت هذه القلادة الأخاذة بقيمة 1,743,400 دولار أمريكي/6,398,278 درهم إماراتي/1,125,539 يورو، مسجلة أعلى سعر لقطعة بيعت عبر مزادات دار كريستيز في منطقة الشرق الأوسط.

ومن أهمِّ معالم مزاد دار كريستيز الثالث للمجوهرات والساعات عقد اللؤلؤ الطبيعي الذي يعود لكوكب الشرق أم كلثوم (1904-1975) حيث بيع مساء أمس بقيمة 1,385,000 دولار أمريكي/ 5,082,950 درهم إماراتي/ 894,156 يورو، أي بقيمة تعادل عشرة أضعاف قيمته التقديرية الأولوية التي تراوحت بين 80,000 - 120,000 دولار أمريكي. وتعدُّ أم كلثوم أشهر مطربات القرن العشرين الأمر الذي جعلها تحظى بمراسم استقبال رسمية في الدول العربية التي كانت تزورها من حين إلى آخر تماثل مراسم استقبال رؤساء الدول. وكان "المغفور له" سمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسِّس دولة الإمارات العربية المتحدة، قدَّم هذا العقد كهدية إلى كوكب الشرق، وقد قرَّر أفراد أسرتها عرضها في مزاد دار كريستيز المقبل. وقد رسى العقد على أحد المقتنين من منطقة الشرق الأوسط ممن حضروا وزايدوا في القاعة التي شهدت المزاد.

ومن اللآلئ الملونة الطبيعية الأخاذة التي بيعت في مزاد كريستيز لؤلؤة طبيعية ذات ندرة خاصة، فهي صفراء اللون تميل إلى اللون الوردي-البرتقالي ويبلغ وزنها 241.44 وحدة وزنية (60.36 قيراط)، ويقول الخبراء أن هذه اللؤلؤة هي حتماً الأضخم من نوعها في العالم من حيث لونها، كما أنها ثاني أضخم لؤلؤة مستخرجة من مياه عذبة مسجلة في العالم، وقد بيعت هذه اللؤلؤة الفريدة بقيمة 713,000 دولار أمريكي/ 2,616,710 درهم إماراتي/ 460,313 يورو، مسجلة رقماً قياسياً عالمياً للآلئ الطبيعية من المياه العذبة.

كما ضمَّ مزاد الأمس خاتماً زمردياً كولومبياً وزنه 17.02 قيراط حيث بيع بقيمة 858,600 دولار أمريكي/ 3,151,062 درهم إماراتي/ 554,312 يورو، وخاتماً ياقوتياً بورمياً على شكل دثار يبلغ وزنه 10.80 قيراط حيث بيع بقيمة 713,000 دولار أمريكي/ 2,616,710 درهم إماراتي/ 460,313 يورو، وخاتماً ماسياً ملوناً يبلغ وزنه 41.49 قيراط حيث بيع بقيمة 735,400 دولار أمريكي/ 2,698,918 درهم إماراتي/ 474,774 يورو.

كما شمل مزاد دار كريستيز الثالث للمجوهرات والساعات العصرية نخبة من الساعات المعصمية النادرة التي حملت اللمسة الإبداعية لأشهر دور الساعات العالمية، وقد حقق هذا القسم مبيعات إجمالية بقيمة 997,000 دولار أمريكي/ 3,658,990 درهم إماراتي/ 643,663 يورو. إذ حققت ساعة بلاتينية ماسية ذات تقويم دائم من إبداع فرانك ميلر أعلى سعر ضمن هذا القسم حيث بيعت بقيمة 157,000 دولار أمريكي/ 576,190 درهم إماراتي/ 101,359 يورو، في حين بيعت ساعة معصمية بلاتينية من دار أوديمار بيغيه السويسرية بقيمة 121,000 دولار أمريكي/ 444,070 درهم إماراتي/ 78,118 يورو، كما بيعت ساعة بلاتينية تلقائية ذات تقويم دائم من إبداع آي دبليو سي بقيمة 115,000 دولار أمريكي/422,050 درهم إماراتي/74,244 يورو.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة