الملك السعودي يتسلم جائزة نيابة عن كل مسلم

تصدر الملك السعودي الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية الذين تم الإعلان عنهم والاحتفال بهم يوم أمس الأحد في العاصمة السعودية الرياض.
الملك السعودي يتسلم جائزة نيابة عن كل مسلم
الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز:
بواسطة Shahem Shareef
الإثنين, 10 مارس , 2008

تصدر الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية الذين تم الإعلان عنهم والاحتفال بهم يوم أمس الأحد في العاصمة السعودية الرياض ومن بينهم عراقي وتونسي وألماني بالإضافة إلى عالمين أمريكيين.

وفاز الملك السعودي بجائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام، بينما فاز كل من العراقي البروفيسور أحمد مطلوب الناصري أستاذ البلاغة والنقد ورئيس المجمع العلمي العراقي والتونسي البروفيسور محمد رشاد الحمزاوي أستاذ اللغة العربية في الجامعة التونسية، على جائزة الملك فيصل العالمية للغة العربية والأدب.

وسيطر العلماء الأمريكيين على جائزة الملك فيصل العالمية للطب وموضوعها "طب الحوادث" إذ فاز بها كل من الأمريكيين البروفيسور "دونالد دين ترنكي" أستاذ الجراحة بقسم الجراحة العامة بجامعة أوريقن للصحة والعلوم، والبروفيسور "بيزل آرثر بروت" أستاذ الجراحة الإكلينيكي في مركز العلوم الصحية بجامعة تكساس.

وجاء الألماني البروفيسور "رودجر فينر" الأستاذ بجامعة زيورخ بسويسرا وحيداً في الفوز بجائزة الملك فيصل العالمية للعلوم التي كانت هذا العام تحت موضوع "علم الحياة..البيولوجيا".

وقال الملك السعودي أنه كان ينوي الاعتذار عن تسلم الجائزة حين علم بترشيحه لها لأنه يرى أن هناك من المسلمين من له من الأعمال والتضحيات ما يجعله أحق منه بهذا التكريم .

ولكنه بين أن ثقته بنزاهة أعضاء لجنة الجائزة جعلته يتردد ويفكر و"يستخير الله"، وقال: "ورأيت ـ بعد استخارة الله ـ أن أقبل الجائزة لا اعترافا مني بفضل شخصي ولكن نيابة عن كل مسلم ومسلمة ممن خدموا الإسلام بصمت، بعيداً عن الأضواء ومن دون انتظار جزاءً أو شكورا."

وحاز الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز على جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام، تقديراً لانجازاته الداخلية والخارجية التي ساهمت في تحسين أوضاع شعبه وأوضاع المسلمين سواءً القادمين إلى المملكة أو الذين يعيشون خارجها.

وتمثلت انجازات الملك عبد الله على الصعيد الخارجي في عمله على تحقيق السلام العادل والحوار بين الأديان والحضارات ودعوته علماء المسلمين في مختلف فروع المعرفة لاجتماع في مكة وضعوا فيه خطة لنهضة المسلمين أطلق عليها "ميثاق مكة" وتبناها قادة العالم الإسلامي
.

هذا بالإضافة إلى وقوفه ضد الإرهاب، وتنفيذه العديد من المشاريع العمرانية في الحرمين والمشاعر المقدسة من أجل تيسر حركة الحجاج والمعتمرين والزائرين لبيت الله الحرام.

و من ضمن إنجازاته الخارجية، مناصرته لقضايا الأمة العربية والعالم الإسلامي وبخاصة قضية فلسطين وبذل كل ما يستطاع لإصلاح ذات البين بين الأشقاء العرب والمسلمين وتقديم المعونات المادية للمحتاجين من المسلمين وغيرهم.

أما فيما يتعلق بإنجازاته الداخلية فقد تمثلت في تحقيق العديد من المشروعات التي تصب في مصلحة المواطنين بعامة وذوي الدخل المحدود بخاصة.

ومن أهم مشاريعه الداخلية إنشائه لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية، ومركز الملك عبد الله المالي، وصندوق الاستثمار لذوي الدخل المحدود. واهتمامه بالتعليم وإنشائه لعدد من الجامعات من أبرزها جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية التي يتوقع أن تكون لها مكانة عالمية رفيعة في مجال العلوم. بالإضافة إلى إنشائه مساكن لذوي الدخل المحدود من خلال مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز لوالديه للإسكان التنموي.

وأما بالنسبة لجائزة الملك فيصل العالمية للغة العربية والأدب والتي كان موضوعها "قضايا المصطلحية في اللغة العربية" فقد فاز بها البروفيسور أحمد الناصري والبروفيسور محمد رشاد الحمزاوي تقديراً لجهودهما في خدمة المصطلح العربي.

وتم ترشيح البروفيسور أحمد الناصري للجائزة من قبل الندوة العالمية للشباب الإسلامي بالرياض، تقديراً لجهوده المتميزة في خدمة المصطلح العربي من خلال علمه الغزير وإحاطته بالمصطلحات البلاغية والنقدية ومعرفته الدقيقة بالنصوص الأساسية والثانوية من حيث خصائصها وطريقة انتظامها وترابط مكوناتها المصطلحية وتقديرا لأعماله التي تمثل انجازا مرجعيا مهما وأصيلا في رصد تلك المصطلحات وتطورها التاريخي من تنظيمها وعرضا وفق قواعد علمية راسخة وواضحة المعالم.

وبالنسبة إلى البروفيسور محمد الحمزاوي فقد رشحته للجائزة كلية الآداب بجامعة الملك سعود، تقديراً لجهوده العلمية المتميزة في استقراء وجوه من المصطلح العربي في القديم والحديث مع السعي إلى تطوير نظرية لعلم المصطلح في إطار المعجمية عامة والمصطلحية خاصة والعمل على بلورة خطة منهجية إجرائية لصياغة المصطلح في العربية. وقد عزز معرفته بالتراث وعي عميق بالمصطلحية الحديثة وما تطرحه من قضايا وإشكالات حرص على توظيفها في خدمة العربية من خلال المصطلح العلمي.

تمثلت انجازات الملك عبد الله على الصعيد الخارجي في عمله على تحقيق السلام العادل والحوار بين الأديان والحضارات ودعوته علماء المسلمين في مختلف فروع المعرفة لاجتماع في مكة وضعوا فيه خطة لنهضة المسلمين أطلق عليها "ميثاق مكة" وتبناها قادة العالم الإسلامي

وجاء ترشيح البروفيسور دونالد دين ترنكي لجائزة الملك فيصل العالمية للطب من قبل جامعته تقديرا لجهوده في إنشاء نظام فعال لعلاج المصابين في الحوادث بمن فيهم مرضى القلب ومن زرعت لهم أعضاء ونشره على مستوى العالم مشيرا إلى أن أعماله وبحوثه أسهمت في قيام مستشفيات جراحة متحركة مما أدى إلى إنقاذ حياة الكثير من المصابين.

أما البروفيسور بروت فقد رشحته للجائزة كلية الطب بجامعة بتسبيرغ، تقديراً لجهوده الرائدة في مجال جراحة الحروق الخطيرة وعلاجها والتعامل معها. وأفادت بحوثه التي تناولها خلال الخمسين عاماً الماضية جوانب شتى متعلقة بالحروق ومشكلاتها وأدت إلى تحسن كبير في أساليب علاجها.

وفاز البروفيسور الألماني "رودجر فينر" بجائزة الملك فيصل للعلوم، بعد أن رشحته للجائزة جامعة هامبولد ببرلين، وتقرر منحه إياها تقديراً لبحوثه التي تركزت في دراسة كيفية تحكم نملة تزن حوالي واحد من مائة من الجرام بواسطة دماغها الذي يبلغ وزنه حوالي واحد من عشرة آلاف من الجرام في تحديد الاتجاهات والملاحة في الصحراء مبينا القدرات العصبية والبصرية المذهلة لهذا المخلوق.

وتعتبر بحوث البروفيسور الألماني هي التي فتحت الباب أمام الكثير من الباحثين في العالم لاستخدام نماذج مماثلة لبلورة المفاهيم المختلفة وأساليب البحث الصحيحة لفهم تطور الأجهزة العصبية وطريقة عملها وكيفية تحكمها في السلوكيات.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة