جدل حول رفع الأذان في مسجد أوكسفورد

يدور صراع بين الأديان في مدينة أوكسفورد الانجليزية العتيقة حيث يعارض البعض بقوة خطط المسلمين لرفع الآذان للصلاة بين أبراج الكنائس التاريخية.
بواسطة Shahem Shareef
الثلاثاء, 12 فبراير , 2008

يدور صراع بين الأديان في مدينة أوكسفورد الانجليزية العتيقة حيث يعارض البعض بقوة خطط المسلمين لرفع الآذان للصلاة بين أبراج الكنائس التاريخية.

وشارك سكان محليون ورجال دين في جدال بخصوص اقتراح لمسجد أوكسفورد المركزي ببث تسجيل للآذان من مئذنته من خلال مكبرات للصوت.

ويزعم سكان يقيمون بالقرب من المسجد أن الآذان سيثير الإزعاج في مجتمعهم الذي يغلب عليه غير المسلمين بل ولن تسمعه غالبية المسلمين في أوكسفورد الذين يقيمون على بعد نحو كيلومتر من المسجد.

وقال الآن تشابمان باحث التاريخ بالجامعة وأحد السكان المحليين الذي وصف نفسه بأنه مسيحي يمارس الشعائر الدينية لرويترز "نحن غاضبون جدا لأنهم يتجرؤون على فرض هذا الأمر على مجتمع غير مسلم."

وأضاف "نعدّ ذلك محاولة لفرض الإسلام على مجتمع ثقافته مسيحية."

كما هاجم تشارلي كليفرلي راعي كنيسة سانت ألديت إحدى أكبر الكنائس الانجليكانية في أوكسفورد خطط بث الآذان.

وقال لصحيفة أوكسفورد ميل أن هذا الأمر "غير انجليزي" ويمكن أن يؤدي إلى خلق جيب مسلم في المنطقة المحيطة بالمسجد.

وأضاف "عندما تتعرض مثل هذه المنطقة لمثل هذه الدعوة للصلاة فربما يجبر هذا الأمر الناس على الرحيل ويشجع العائلات المسلمة على الانتقال إليها."

ويبلغ عدد سكان أوكسفورد 150 ألف نسمة ويقدر مسجد أوكسفورد المركزي أن بينهم 7000 مسلم ترجع أصول معظمهم إلى دول جنوب آسيا.

وحرصا على تفادي أي صدام قال منير تشيستي إمام المسجد أنه مستعد لقبول حل وسط وعدل اقتراحه إلى بث الآذان مرة أسبوعيا بدلا من خمس مرات يوميا مثلما يحدث في الدول الإسلامية.

وقال تشيستي لرويترز "نقترح رفع الآذان يوم الجمعة لأنه يوم خاص عند المسلمين. لن يسمع في كل أنحاء أوكسفورد. لن يضر أحدا ولن يجبر أحدا على أي شيء."

ويمتلئ المسجد في أكثر الفترات ازدحاما وقت صلاة الجمعة بزهاء 1000 مصل.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة