باكستانيون يحتجون على الرسوم الدنمركية والفيلم الهولندي

تظاهر عدة آلاف من الباكستانيين في كراتشي احتجاجا على إعادة نشر رسم كاريكاتوري يسيء للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) وبث فيلم يتهم القرآن بالتحريض على العنف.
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 07 أبريل , 2008

تظاهر عدة آلاف من الباكستانيين في كراتشي أمس الأحد احتجاجا على إعادة نشر رسم كاريكاتوري يسيء للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) وبث فيلم يتهم القرآن بالتحريض على العنف.

وخرج نحو خمسة آلاف من ناشطي حزب الجماعة الإسلامية إلى الشوارع في المدينة الباكستانية الجنوبية يهتفون "تسقط هولندا" و "تسقط الدنمرك". وأحرق بعض المتظاهرين الأعلام الهولندية والدنمركية.

ويعرض الفيلم الذي نشره السياسي الهولندي خيرت فيلدرز الشهر الماضي صورا لهجمات 11 سبتمبر/أيلول عام 2001 وتفجيرات أخرى مع اقتباسات من القرآن الكريم.

ويعرض الفيلم الذي يحمل عنوان "الفتنة" أيضا احد الرسوم المسيئة للنبي محمد ويقول أن عدد المسلمين المتزايد في أوروبا يهدد قيمها الديمقراطية.

وأثار الرسم المسيء للنبي محمد غضبا عارما في العالم الإسلامي عندما نشرته صحيفة دنمركية لأول مرة في عام 2005 وأعادت صحف دنمركية نشره في فبراير شباط احتجاجا على ما قالت الشرطة انه مؤامرة لقتل احد رسامي الرسوم الكاريكاتورية.

وقال منور حسن احد زعماء حزب الجماعة الإسلامية للحشد أن على الحكومة "أن تثير القضية مع الاتحاد الأوروبي وتعيد النظر في علاقاتها الدبلوماسية معهما لأن مثل هذه الأعمال المخجلة لا يمكن قبولها تحت شعار حرية التعبير أو حرية الصحافة." وقال "إنها محاولة لاستفزاز المسلمين وينبغي إعلان من ارتكبوا هذه الجريمة إرهابيين."

ونأت الحكومة الهولندية بنفسها عن وجهات نظر فيلدرز وأدان مجلس الشيوخ الهولندي ما أسماه بمحاولات تشويه الإسلام والحض على الكراهية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج