لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 4 May 2017 08:14 PM

حجم الخط

- Aa +

مؤسسة النقد السعودي لا ترى مزيداً من الاندماجات المصرفية في الطريق

البنوك العالمية تتطلع للتوسع أو الحصول على تراخيص مصرفية في السعودية حيث يوجد فرص استثمارية في أكبر مصدر للنفط الخام في العالم

مؤسسة النقد السعودي لا ترى مزيداً من الاندماجات المصرفية في الطريق

قال محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي/ ساما) اليوم الخميس إنه لا يرى مزيدا من عمليات الاندماج بالقطاع المصرفي في الأفق بعدما اتفق البنك الأول والبنك السعودي البريطاني (ساب) الأسبوع الماضي على بدء محادثات بخصوص اندماج محتمل بينهما.

 

ووفقاً لوكالة رويترز، قال أحمد الخليفي للصحفيين "لا أري أي (اندماجات) في الطريق".

 

وكانت رويترز قالت في مارس/آذار الماضي إن بنك كريدي أجريكول الفرنسي فوض جيه.بي مورجان لتقديم المشورة له في البيع المحتمل لحصته البالغة 31 بالمئة في البنك السعودي الفرنسي. وقال "الخليفي" اليوم الخميس إنه التقى مع مسؤولين من كريدي أجريكول لكنه لم يتلق منهم طلباً بالموافقة على بيع الحصة.

 

وقال "نحن في انتظار الطلب إذا كان لديهم النية".

 

وأضاف أن البنك المركزي يتبنى أيضاً سياسة منفتحة بشأن البنوك الأجنبية التي تسعى لفتح فروع جديدة بالمملكة، بما يشير إلى أن السلطات مستعدة مبدئياً للنظر في الطلبات.

 

وقال إن بنك الإمارات دبي الوطني فتح المزيد من الفروع في السعودية وإن البنك المركزي لديه طلب من بنك آخر لكنه لم يفصح عن اسم البنك.

 

وفي الوقت الذي تظهر فيه فرص استثمارية في المملكة، تتطلع المزيد من البنوك العالمية إلى التوسع أو الحصول على تراخيص مصرفية في السعودية.

 

وحصل سيتي جروب في الآونة الأخيرة على رخصة لممارسة أنشطة أسواق رأس المال في السعودية كما يدرس كريدي سويس إمكانية الحصول على رخصة مصرفية.

 

ويعمل في القطاع المصرفي بالمملكة 12 بنكاً تجارياً بأصول تزيد على تريليوني ريال (حوالي 535 مليار دولار).