لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 11 Mar 2017 09:05 AM

حجم الخط

- Aa +

ترامب يطالب كمبوديا بديون حروب قديمة

مطالبة أمريكية بديون الحرب تثير غضبا واسعا في كمبوديا

ترامب يطالب كمبوديا بديون حروب قديمة

أثارت مطالبة الولايات المتحدة الأمريكية لكمبوديا بديون -تبلغ 500 مليون دولار- قبل نصف قرن غضبا واسعا في كمبوديا نظرا لأن الولايات المتحدة تعتبر المسبب الأول للمجاعة التي وقعت بسبب القصف الأمريكي لكمبيوديا بحسب صحيفة سيدني هيرالد.

وكان حجم الدين لا يتجاوز 274 مليون دولار لشراء الغذاء، لكن الدين تضاعف بسبب الفوائد منذ عام 1970.

ويقول وليام هيت السفير الأمريكي في العاصمة الكمبودية (الصورة أدناه)، إن كمبوديا قادرة على تسديد الديون بالنظر إلى الاستثمارات التي بدأت تدخل البلاد.

لكن رئيس وزراء كمبوديا هون سين قال إن الولايات المتحدة الأمريكية قصفت بلادي وتسببت بمشاكل مزمنة وتريد أن ندفع لها بسبب ذلك، رموا بالقنابل فوق رؤوسنا ويمنعون صندوق النقد الدولي من منحنا مساعدات مالية".

 

 

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد قتلت أكثر من نصف مليون كمبودي أغلبهم من الاطفال بقصف استخدمت فيها قرابة نصف مليون طن من القنابل مما أدى إلى تدمير هائل لقطاعات كاملة مثل الزراعة وغيرها. وألغت الصين وروسيا قبل سنوات معظم ديون كمبوديا التي تعد من ضمن الدول الاقل تقدما في العالم ويتم سد نصف  ميزانيتها الوطنية عن طريق المساعدات الاقتصادية المقدمة من الدول  المانحة.

وجرى قصف كمبوديا بعملية سرية عام 1970 ، وشارك فيه أكثر من 32 ألف جندي من القوات الأميركية و 500 طائرة و 40 سفينة حربية تابعة للأسطول السابع الأميركي الأراضي الكمبودية.

وأدى ذلك لنزوح مليوني شخص ومقتل آلاف المدنيين.