لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 6 Jun 2017 11:47 AM

حجم الخط

- Aa +

مجلس الوزراء السعودي يوجه بتوطين سيارات الأجرة بالتطبيقات الذكية

مجلس الوزراء السعودي يوجه هيئة النقل العام -بالتنسيق مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية- باتخاذ ما يلزم في شأن قصر ممارسة نشاط نقل الركاب من خلال خدمة توجيه المركبات بالتطبيقات الذكية على السعوديين 

مجلس الوزراء السعودي يوجه بتوطين سيارات الأجرة بالتطبيقات الذكية

(أريبيان بزنس/ وكالات) - وجه مجلس الوزراء السعودي هيئة النقل العام -بالتنسيق مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية- باتخاذ ما يلزم في شأن قصر ممارسة نشاط نقل الركاب من خلال خدمة توجيه المركبات بالتطبيقات الذكية على السعوديين والرفع عما يتطلب اتخاذ إجراء في شأنه.

 

كما وجه المجلس هيئة النقل العام - بالتنسيق مع الأمن العام والإدارة العامة للمرور والجهات المعنية ذات العلاقة- بتنظيم ومتابعة نشاط نقل الركاب من خلال خدمة توجيه المركبات بالتطبيقات الذكية والتحقق من استيفاء الشركات العاملة في هذا النشاط وسائقي المركبات للاشتراطات اللازمة .

 

وجاء ذلك بعد اطلاع المجلس أمس الإثنين على المعاملة المرفوعة في شأن سعودة نشاط سيارات الأجرة من خلال نشاط توجيه المركبات بالتطبيقات الذكية وبعد الاطلاع على التوصية المعدة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية.

 

وكانت وزارة العمل وهيئة النقل العام أبرمتا في مايو/أيار الماضي مذكرة تفاهم لتوطين العمالة في قطاع تأجير السيارات وتوجيهها (خدمتا أوبر وكريم لنقل الركاب)، تتيح على إثرها توفير 200 ألف فرصة عمل للسعوديين.

 

وارتفع معدل بطالة السعوديين إلى 12.3 بالمئة نهاية العام الماضي، من 12.1 بالمئة في الربع الثالث من العام ذاته، فيما كان 11.6 بالمائة نهاية 2015. ويتعارض ذلك، مع خطط الدولة الهادفة إلى خفض معدل البطالة بين مواطنيها إلى 7 بالمئة في 2030، وإلى 9 بالمئة بحلول 2020 عبر برنامج الإصلاح الاقتصادي "التحول الوطني".

 

وتسعى السعودية عبر ما يُعرف بـ "برنامج التحول الوطني" إلى توفير 450 ألف وظيفة للسعوديين وإحلال 1.2 مليون وظيفة بالمواطنين بحلول 2020.

 

وفي محاولة لتوظيف السعوديين، أصدرت الحكومة السعودية العديد من القرارات مؤخرا، منها قصر العمل بالمراكز التجارية المغلقة (المولات) في المملكة، على السعوديين والسعوديات فقط، وقرار مماثل العام الماضي بشأن العاملين في مراكز الاتصالات، وتوطين مرتقب في الوظائف الفنية والقيادية في شركات التأمين.