لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 17 Jan 2017 02:59 PM

حجم الخط

- Aa +

مؤشر بنك الخليج الأول لانطباع أصحاب الثروات يظهر تفاؤلا حذرا لدى المستثمرين بالإمارات

أظهرت أول نتائج "مؤشر انطباع أصحاب الثروات " لشهر يناير الجاري تفاؤلا حذرا لدى المستثمرين في الإمارات وذلك مع استقرار الأسعار النفط الخام ومواصلة الانتعاش الذي يشهده قطاع السياحة مدفوعا بزيادة إشغال الغرف إضافة إلى زيادة في مؤشر "مدراء المشتريات".

مؤشر بنك الخليج الأول لانطباع أصحاب الثروات يظهر تفاؤلا حذرا لدى المستثمرين بالإمارات

أظهرت أول نتائج "مؤشر انطباع أصحاب الثروات " لشهر يناير الجاري التي أعلن عنها اليوم بنك الخليج الاول تفاؤلا حذرا لدى المستثمرين في الإمارات وذلك مع استقرار الأسعار النفط الخام ومواصلة الانتعاش الذي يشهده قطاع السياحة مدفوعا بزيادة إشغال الغرف إضافة إلى زيادة في مؤشر "مدراء المشتريات".

 

وأعلن البنك عن النتائج الاولى للمؤشر خلال فعالية أقيمت بحضور أندريه الصايغ الرئيس التنفيذي لبنك الخليج الأول وهناء الرستماني رئيس مجموعة الخدمات المصرفية للأفراد في بنك الخليج الأول ومفظل كاجيجي رئيس إدارة الثروات العالمية والخدمات المصرفية لأصحاب الثروات في بنك الخليج الأول في مبنى الخليج الأول خلف منتزه خليفة في أبوظبي.

 

 

وحسب وكالة أنباء الإمارات، استندت نتيجة المؤشر على وجهات نظر لجنة تضم نخبة من رواد الفكر في هذا المجال ويشكلون مجلس "مؤشر انطباع أصحاب الثروات" الذي يتألف من الخبراء والأثرياء بنسبة 60 في المائة، واعتمدت الدراسة على ثلاثة مجالات رئيسية شملت التفاؤل الذي يشهده سوق الإمارات وتوقعات النمو في المجالات ذات العلاقة والخيارات الاستثمارية الشخصية وتجمع هذه الدراسة ما بين المؤشرات الرئيسية للسوق كالناتج المحلي الإجمالي والتضخم ومؤشرات الأسهم وأسعار السلع الأساسية إلى جانب المؤشرات لكل قطاع بما في ذلك القطاع العقاري، والسياحة والتجارة والتي تمثل ما نسبته 40 في المائة .

 

 

وأوضح أندريه الصايغ ان إدارة الثروات تعتبر عنصرا حيويا ومكملا لبنك الخليج الأول حيث تواصل مكانتها كجزء هام من أعمال البنك خلال مرحلة الانتقال إلى بنك جديد، منوها بأهمية الشوط الطويل الذي قطعه البنك في مجال خدمات الثروات وإنشاء مؤشر يوفر مرجعا هاما للمستثمرين وأصحاب الثروات والقطاع الاستثماري في الإمارات.. ويعكس هذا الانجاز مكانة البنك القوية والرائدة والقدرة التي يتمتع بها في توفير خدمات فريدة من نوعها ومبتكرة لإدارة الثروات كما يضع أيضا بصمة جديدة في مسيرة البنك نحو توفير واحدة من أفضل خدمات إدارة الثروات على مستوى دولة الإمارات.

 

 

من جانبها أشارت الرستماني إلى أهمية الإعلان عن أول نتيجة شهرية لــ "مؤشر انطباع أصحاب الثروات" والتي تظهر تفاؤلا حذرا بين المستثمرين ومجتمع الأعمال لشهر يناير 2017 وذلك في ظل النمو المستمر الذي يشهداه قطاعي السياحة والصناعة ومع توقعات ارتفاع أسعار النفط.

 

 

ويعتبر "مؤشر انطباع أصحاب الثروات" أداة قيمة توفر معلومات هامة عن وجهات نظر الرواد في هذا المجال وظروف السوق المتغيرة حيث يسعدنا تقديم هذا المؤشر لأول مرة في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وإضافته إلى سجل إنجازات البنك الحافل.

 

 

وتم إطلاق "مؤشر انطباع الثروات" بالتعاون مع شركة إيبسوس للدراسات والبحوث وشركة جنرالي للتأمين وذلك خلال مؤتمر الاستثمار السنوي الرابع للبنك في نوفمبر الماضي، وذلك بهدف قياس الانطباع السائد لدى المستثمرين الأثرياء في سوق الإمارات من منظورهم الشخصي والعملي ويمثل مؤشرا لانطباعهم العام عن السوق بناء على العوامل الأساسية والاقتصادية الراهنة.