لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 6 Feb 2017 05:53 PM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات تحول 1.2 مليار درهم رسوما جمركية لدول الخليج في 2016

بلغ إجمالي الرسوم الجمركية التي حولتها دولة الإمارات ممثلة في الهيئة الاتحادية للجمارك لدول مجلس التعاون الخليجي في إطار نظام التحويل الآلي المباشر للرسوم الجمركية بين دول المجلس حوالي 1.184 مليار درهم في عام 2016.

الإمارات تحول 1.2 مليار درهم رسوما جمركية لدول الخليج في 2016

بلغ إجمالي الرسوم الجمركية التي حولتها دولة الإمارات ممثلة في الهيئة الاتحادية للجمارك لدول مجلس التعاون الخليجي في إطار نظام التحويل الآلي المباشر للرسوم الجمركية بين دول المجلس حوالي 1.184 مليار درهم في عام 2016 وهو العام الأول لتطبيق النظام جماعيا على مستوى دول التعاون.

 وأشارت بيانات الهيئة إلى أن قيمة الرسوم الجمركية التي تم تحويلها لدول الخليج العربية عن السلع والبضائع التي دخلت إلى تلك الدول عبر المنافذ الجمركية بدولة الإمارات بلغت 1.111 مليار درهم تمثل نسبة 94% من إجمالي المبالغ المحولة خلال عام 2016 .

 

 

فيما بلغت قيمة المبالغ المحولة من دول مجلس التعاون للجمارك المحلية في دولة الإمارات 72.7 مليون درهم كرسوم جمركية عن سلع وبضائع دخلت إلى الدولة من المنافذ الخليجية وهي تمثل نسبة 6% من إجمالي المبالغ المحولة عبر النظام خلال العام نفسهن وفق وكالة أنباء الإمارات.

 

 

وقال معالي المفوض علي الكعبي رئيس الهيئة إن حجم التحويلات لدول مجلس التعاون خلال العام المذكور يعكس الدور المحوري لدولة الإمارات في تطبيق النظام باعتبارها بوابة الدخول الأولى لدول المجلس، مشيرا إلى أن تطبيق الإمارات للنظام مثل دفعة قوية ساهمت في نجاح دول مجلس التعاون في تطبيق آلية التحويل المباشر للرسوم الجمركية باعتبارها تجربة رائدة على مستوى المنطقة.

 

 

وأوضح معاليه أن عدد المعاملات التي تعاملت معها دولة الإمارات خلال العام الماضي في إطار النظام بلغ 158 ألفا و591 معاملة "رقم استحقاق" منها 146 ألفا و959 معاملة تخص دول الخليج بنسبة 93% من إجمالي المعاملات و11 ألفا و632 معاملة تخص إدارات الجمارك المحلية في الدولة بنسبة 7% من الإجمالي.

 

 

وأضاف معاليه: " استحوذت المملكة العربية السعودية على الحصة الأكبر من إجمالي الرسوم الجمركية التي حولتها دولة الإمارات لدول الخليج خلال العام الماضي، وبلغ نصيبها من إجمالي تلك الرسوم 584.5 مليون درهم تعادل نسبة 52.6% تم تحويلها بناء على 61 ألفا و826 معاملة "رقم استحقاق " تلتها دولة قطر بحصة تقدر بـ 212.8 مليون درهم تعادل نسبة 19.1% عبر 29 ألفا و177 معاملة".

 

 

فيما حلت سلطنة عمان في المركز الثالث بنصيب 142,3 مليون درهم يمثل نسبة 12.8% تم تحويلها عبر 37 ألفا و847 معاملة بينما جاءت دولة الكويت في المركز الرابع بحصة تقدر بـ 131.6 مليون درهم تمثل نسبة 11.84% من إجمالي التحويل لدول الخليج من خلال 11 ألفا و623 معاملة وجاءت مملكة البحرين في المركز الأخير بحصة من الرسوم المحولة بلغت 40.4 مليون درهم فقط بنسبة 3.6% بناء على 6486 معاملة "رقم استحقاق ".

 

 

ولفت معالي المفوض رئيس الهيئة إلى أنه تم تطبيق نظام التحويل الآلي المباشر للرسوم الجمركية بين دول المجلس في نهاية عام 2015 بناء على مبادرة إماراتية خالصة تقدمت بها الهيئة الاتحادية للجمارك إلى هيئة الاتحاد الجمركي الخليجي في عام 2013 وهي تنطلق من مبادرة الحكومة الذكية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله".

 

 

وقال معاليه إن نظام التحويل الآلي المباشر للرسوم الجمركية بين دول المجلس يعني انتقال المقاصة اليدوية للرسوم الجمركية إلى نظام التحويل الآلي المباشر لتلك الرسوم مما يعني اختصار زمن تحويل الرسوم الجمركية المستحقة للدول الأعضاء إلى شهر واحد بعد أن كان يستغرق عدة أشهر وربما سنة أو أكثر لإقرار تلك الرسوم والتدقيق عليها واعتمادها، ومن ثم تحويلها يدويا.

 

 

وأشار إلى أن نظام التحويل الآلي المباشر للرسوم الجمركية بين دول المجلس يساهم بشكل كبير في تقليل الأخطاء الناتجة عن عملية الإدخال اليدوي حيث إن طباعة رقم استحقاق على البيان الجمركي إلكترونيا يسهل من انسياب البضائع المنتقلة من الإمارات إلى دول المجلس، كما يمنع تكرار الإجراءات الجمركية في المنافذ البينية مما يساهم في تقليص زمن التخليص الجمركي في المنافذ البينية فضلا عن أنه يساعد على إنشاء قاعدة بيانات مشتركة بين دول مجلس التعاون ويدعم تغذية نظم إدارة المخاطر في الإدارات الجمركية ببيانات البضاعة قبل وصولها ويسهم في تسريع الإجراءات الجمركية حين وصول البضاعة.