لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 23 Feb 2017 08:40 AM

حجم الخط

- Aa +

أمريكا تطبق قواعد جديدة لترحيل المهاجرين

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعد بمعاملة قاسية للمهاجرين غير الشرعيين في بلاده وبدأ بالفعل في تنفيذ ذلك حيث أصدرت وزارة الأمن الداخلي لوائح جديدة تجعل من الممكن ترحيل المزيد من المهاجرين الذين لا يمتلكون تصريح إقامة 

أمريكا تطبق قواعد جديدة لترحيل المهاجرين

وعد الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب بمعاملة قاسية للمهاجرين غير الشرعيين في بلاده وبدأ بالفعل في تنفيذ ذلك حيث أصدرت وزارة الأمن الداخلي لوائح جديدة تجعل من الممكن ترحيل المزيد من المهاجرين الذين لا يمتلكون تصريح إقامة بأمريكا.

 

ووفقاً لتقرير وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) فإن مضمون هذه اللوائح إجمالاً هو:

 

لن تركز السلطات الأمريكية مستقبلاً فقط على المهاجرين الذين لهم سجل جنائي خطير، بل على جميع المهاجرين الذين ليسوا بدون أوراق إقامة والذين تمت إدانتهم أو اتهامهم بارتكاب جريمة أو جنحة.

 

كما أنه من الممكن أن يتعرض الأجانب، الذين يرتكبون مخالفات مرورية للترحيل.

 

وشددت الحكومة الأمريكية مرة أخرى على أن مجرد دخول البلاد بشكل غير شرعي يعد جُرما يستوجب العقاب.

 

وكانت السلطات الأمريكية في عهد الرئيس السابق باراك أوباما تطلق سراح الأشخاص الذين يتم القبض عليهم أثناء محاولتهم دخول أمريكا بشكل غير شرعي داخل الولايات المتحدة غالباً، وذلك أثناء نظر السلطات المعنية طلبات لجوئهم. ولكن حكومة ترامب تعتزم إنهاء ذلك.

 

ومن المنتظر أن يتم بناء سجون جديدة لهذا الغرض على الحدود الأمريكية. كما سيصبح بمقدور قوات حرس الحدود الأمريكية إعادة المهاجرين الذين يحاولون دخول أمريكا بشكل غير شرعي إلى المكسيك، حيث سيتوجب عليهم الانتظار إلى أن يتم البت في طلبات لجوئهم.

 

وسينطبق ذلك على المهاجرين الذين يصلون أمريكا عبر المكسيك أو عبر دولة أخرى. وتستطيع السلطات الأمريكية الآن بالفعل ترحيل أجانب، اعتماداً على إجراءات قضائية سريعة وبدون سماع أقوالهم من قبل قاض.

 

وكان ذلك يطبق في الماضي على المهاجرين الذين يتم القبض عليهم خلال أسبوعين على بعد مسافة لا تزيد عن 100 ميل من الحدود. ولكن هذه الطريقة أصبحت الآن تستخدم مع جميع من لا يستطيعون إثبات أنهم لا يقيمون في الولايات المتحدة منذ عامين على الأقل.

 

وبالنسبة للأطفال الذين يستطيعون السفر عبر الحدود وحدهم، فسيتم توفير حماية خاصة لهم حيث أن من حقهم أن يستمع إليهم قاض ولكن من الممكن أن يتم ترحيل والديهم وإدانتهم.

 

وهناك إشارة في الورقة الخاصة بوزارة الأمن الداخلي إلى أن الآباء يدفعون غالباً أموالاً للمهربين لتهريبهم، وأن ذلك يعد بمثابة تهريب للبشر.