لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 18 Apr 2017 08:29 AM

حجم الخط

- Aa +

غرفة دبي تفتتح ثامن مكاتبها التمثيلية الخارجية في مدينة ساوباولو البرازيلية

في خطوة استراتيجية تدعم توجه لشركات دبي نحو الأسواق الواعدة، افتتحت غرفة تجارة وصناعة دبي أول مكاتبها التمثيلية في أسواق أمريكا اللاتينية، في مدينة ساوباولو البرازيلية، ليشكل المكتب الجديد بوابة للشركات الإماراتية الراغبة في التوسع في الأسواق اللاتينية، وتعريفها بالفرص الاستثمارية المجزية وغير المكتشفة في هذه الأسواق.

غرفة دبي تفتتح ثامن مكاتبها التمثيلية الخارجية في مدينة ساوباولو البرازيلية
لقطة جماعية لوفد غرفة دبي خلال افتتاح المكتب

في خطوة استراتيجية تدعم توجه لشركات دبي نحو الأسواق الواعدة، افتتحت غرفة تجارة وصناعة دبي أول مكاتبها التمثيلية في أسواق أمريكا اللاتينية، في مدينة ساوباولو البرازيلية، ليشكل المكتب الجديد بوابة للشركات الإماراتية الراغبة في التوسع في الأسواق اللاتينية، وتعريفها بالفرص الاستثمارية المجزية وغير المكتشفة في هذه الأسواق.
ويعتبر المكتب الجديد في مدينة ساوباولو البرازيلية أول مكاتب الغرفة في الأسواق اللاتينية، وثامن مكاتبها التمثيلية الخارجية في الأسواق العالمية بعد افتتاح مكاتب في كل من باكو بأذربيجان وأديس ابابا بأثيوبيا وإربيل بالعراق وأكرا بغانا ومابوتو بموزمبيق ونيروبي بكينيا وشنغهاي بالصين، حيث تشكل هذه المكاتب التمثيلية  جزءاً  أساسياً من استراتيجية غرفة دبي بدعم خطط التنويع الاقتصادي لدبي، وتعزيز التنافسية العالمية لشركات الإمارة في الأسواق الخارجية.
وجاء افتتاح مكتب الغرفة بمدينة ساوباولو على هامش بدء زيارة بعثة غرفة دبي التجارية إلى أمريكا اللاتينية والتي تشمل بالإضافة إلى البرازيل كل من الباراغواي والأرجنتين، حيث جاء افتتاح مكتب الغرفة خلال اللقاء الذي عقد مع نائب حاكم مدينة ساوباولو سعادة مارسيو فرانسا وبحضور أعضاء الوفد الذي ضم مجموعة من أبرز المستثمرين ورجال الأعمال في قطاعات ومجالات اقتصادية متنوعة في دبي.
واعتبر ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي ورئيس الوفد إن افتتاح المكتب يندرج في إطار الخطط الموضوعة لتحفيز بيئة الأعمال في دبي عبر تشجيع الاستثمارات الإماراتية الخارجية في قطاعات رئيسية تنافسية، وجذب الاستثمارات الخارجية إلى الإمارة في قطاعات محددة ومستهدفة مثل المنتجات الزراعية والصناعة وغيرها.
ولفت الغرير إلى أن الاهتمام بأسواق أمريكا اللاتينية بدأ مع زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” لدول أمريكا اللاتينية في 2014، حيث شكلت توجيهات سموه المنطلق لتركيز الغرفة على دراسة هذه الأسواق وتقييمها وتحليل الفرص فيها، واتخاذ قرار بافتتاح المكتب التمثيلي فيها، وتنظيم المنتدى العالمي للأعمال لدول امريكا اللاتينية الذي وضع حجر الأساس لاهتمام دبي بهذه الأسواق الواعدة.
وأشاد رئيس مجلس إدارة غرفة دبي بالدعم الذي حظيت به الغرفة من قبل القنصلية الإماراتية في ساوباولو، وحرصها على تسهيل مهام البعثة وإنجاح أهدافها، مثمناً دورهم ودور وزارة الخارجية في دعم القطاع الخاص في الدولة وتذليل العقبات التي يواجهها من خلال شبكة علاقات واسعة تخدم  المستثمرين الإماراتيين.
ويشكل المكتب التمثيلي التجاري لغرفة دبي بوابةً للاستثمارات الإماراتية في أسواق أمريكا اللاتينية حيث سيعمل المكتب على مساعدة الشركات البرازيلية بشكل خاص واالشركات للاتينية بشكل عام على دخول سوق دبي، والتوسع منها إلى أسواق المنطقة، وذلك من خلال إبراز أهم المزايا التنافسية التي توفرها دبي لهم ولأعمالهم في حال اتخاذهم الإمارة مقراً لأعمالهم التوسعية في المنطقة.
كما سيعمل المكتب على تعريف المستثمرين الإماراتيين بالفرص الاستثمارية في أسواق أمريكا اللاتينية، ومساعدتهم على توسيع نشاطاتهم الاستثمارية في هذه الأسواق، وإطلاعهم على متطلبات الاستثمار وشروطه وتشريعاته وفرصه وغيرها من متطلبات تأسيس الأعمال، وبالتالي تسهيل دخولهم هذه الأسواق لتحقيق الاستفادة الأمثل لهم ولبيئة الأعمال في دبي.
واعتبر حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي إن افتتاح المكتب الجديد في ساوباولو يشكل نقلة نوعية في خطط توسع الغرفة في الأسواق الخارجية، خصوصاً وأن هذه الأسواق بعيداً جداً عن دبي، ولها خصوصية معينة كونها أسواقاً نامية ومليئة بالفرص وغير مكتشفة حتى الآن، وبالتالي فإن مكتب الغرفة سيعتبر نافذة للشركات الإماراتية والخليجية الراغبة بأن تؤسس وجوداً لها في هذه الأسواق.