لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 16 Nov 2016 12:37 PM

حجم الخط

- Aa +

الذراع الاستثماري السيادي للسعودية ينفي بيع حصص في شركات محلية

صندوق الاستثمارات العامة -الذراع الاستثماري السيادي للسعودية ينفي بيع حصص في شركات محلية للتوسع دولياً

الذراع الاستثماري السيادي للسعودية ينفي بيع حصص في شركات محلية

نفى صندوق الاستثمارات العامة -الذراع الاستثماري السيادي للسعودية- نيته بيع أصوله في الشركات المحلية في المملكة العربية السعودية.

 

ودون ذكر اسمه، نقل موقع قناة "العربية" السعودية عن مصدر مسؤول في صندوق الاستثمارات العامة إن استثماراته في السوق المحلية له عوائد مجدية، وأنه لا يرى مبرراً للتفكير في تقليصها بتاتاً.

 

وقال الممسؤول إن "استثمارات الصندوق المحلية والعالمية قائمة لخدمة الاقتصاد الوطني السعودي وكل عوائدها قائمة على خدمة الاقتصاد الوطني السعودي، وأن استثماراته في الشركات المحلية هي أكثر من مجرد استثمار تجاري فحسب. فهي دعم للاقتصاد الوطني أيضا، إيمانا بقوة الشركات المحلية ومتانة الاقتصاد الوطني".

 

ويقع صندوق الاستثمارات العامة من الناحية الإشرافية تحت مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية السعودي الذي يرأسه ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود منذ مارس/آذار 2015. وقد أعيد بناء إستراتيجية الصندوق بعيدة المدى لتتواكب مع رؤية السعودية 2030.

 

وجاءت تصريحات المسؤول بعد أن قالت وكالة "بلومبيرغ" أمس الثلاثاء إن صندوق الاستثمارات العامة يدرس بيع حصص في شركات محلية لجمع الأموال للتوسع دولياً بهدف تنويع أصوله.

 

ويستثمر صندوق الاستثمارات العامة في العديد من الشركات السعودية المدرجة وغير المدرجة، حيث يعد من كبار الملاك في 19 شركة مدرجة في السوق السعودي، أهمها الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) -أكبر شركة بتروكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية-، والبنك الأهلي التجاري -أكبر بنك سعودي من حيث قيمة الأصول-، ومجموعة سامبا المالية -ثاني أكبر المؤسسات المصرفية السعودية من حيث القيمة السوقية للأسهم، وشركة الاتصالات السعودية -أكبر مشغل للاتصالات في المملكة- وشركة التعدين العربية السعودية (معادن) أكبر شركة تعدين في المملكة.

 

وتضمنت رؤية السعودية 2030 رفع أصول صندوق الاستثمارات العامة من 600 مليار ريال إلى ما يزيد على 7 تريليونات ريال ليكون أكبر صندوق سيادي في العالم.